الشعور بعدم الراحة وألم في جميع أنحاء الجسم

السؤال

أنا عمري 34 سنة وصحتي سليمة بشكل عام. أنا أم لطفلين. قبل عام ونصف بدأت أشعر بعدم الراحة. لدي ألم في جميع أنحاء الجسم مثل في حالة الانفلونزا: آلام في العضلات، البرد, التعب والدوخة، وبالأساس آلام العضلات والتعب المزمن. هذه الظاهرة تكررت خلال العام ونصف الأخير. في فحوصات الدم تم الحصول على النتائج التالية: CMV IgG 15 IU/ML POSITIVE CMV IgM NEGATIVE EBV IgM NEGATIVE EBV EBNA IgG POSITIVE هل يوجد لدي مرض كَثْرَةُ الوَحيدات (Mononucleosis)؟ ماذا يعني هذا؟ هل هذا يفسر حالتي في السنة والنصف الأخيرة حيث أشعر بعدم الراحة وأعاني من التعب المزمن, الإرهاق، الدوخة، ونقص الأداء؟ هل صحيح ان مرض كَثْرَةُ الوَحيدات هو لمدى الحياة؟ هل تقبيلي لأطفالي يمكن أن يشكل خطر عليهم؟ أخشى أن أسبب لهم العدوى. أنا لا انوي الحمل في الوقت القريب. هل توجد خطورة على الحمل مع هذه النتيجة ؟ أنا حقا في حالة من الذعر لأن المرض يستمر لمدى الحياة وهذا يؤثر على أداء عملي اليومي.

الجواب

نتائج الفحوصات لديك تشير إلى أنه في الماضي (قبل سنة ونصف على الأقل أو أكثر) أصبت بفيروسات التي تسبب لمرض كَثْرَةُ الوَحيدات وجسمك طور أجسام مضادة ضدها. يمكن أنك أصبت بالمرض في مرحلة الطفولة ولم تشعري بذلك، أو أنك مرضت قبل بضع سنوات وشعرت بمرض يشبه الإنفلونزا أو التهاب الحلق. على أي حال،  الآن أنت لست مصابة بكَثْرَةُ الوَحيدات, ولا تنقلين العدوى بأي شكل من الأشكال مطلقا, وأنت في وضع مثالي للحمل بالنسبة لهذا المرض، وذلك لأن جسمك محصن ضد هذا المرض وليس هناك خوف ​​من اصابتك بالمرض خلال فترة الحمل. التحفظ الوحيد هو أنه في بعض الأحيان بعد الاصابة بالمرض فقد يبقى الشعور بالتعب ليستمر لفترة طويلة، وفي الحالات الشاذه، حتى لسنوات. لكن الأعراض التي تصفينها ليست مناسبة للأعراض اللاحقة لمرض كَثْرَةُ الوَحيدات. يفضل أجراء تحقيق في اتجاهات أخرى: تعداد الدم وفحص وظائف الغدة الدرقية. أستشيري طبيبك.