الفحوصات التي يجب اجراؤها لتشخيص فقدان الوزن المستمر

السؤال

زوجي البالغ من العمر 23 سنة انخفض في النصف سنة الماضية وزنه (نحو كغم شهريا) طوله 1.78 ويزن حاليا 56 كغم. اختبارات الدم التي اجراها لم تظهر مشكلة معينه ولكن مع ذلك لا يزال فقدان الوزن مستمر. أود أن أعرف ما هي الفحوصات الاضافية التي يجب عليه اجرائها؟

الجواب

انخفاض الوزن قد يعود لأسباب عديدة ومختلفة عن بعضها البعض. يمكن تقسيمها إلى: 1. انخفاض الوزن الغير طوعي مع زيادة الشهية، الذي يمكن أن يحدث على سبيل المثال، بسبب فرط النشاط البدني، فرط نشاط الغدة الدرقية، متلازمة سوء الامتصاص في الأمعاء، مرض السكري الغير متوازن وغير ذلك. 2. فقدان الوزن مع انخفاض الشهية، عندها تكون هناك مجموعة واسعة من الأسباب المحتملة: الأمراض المزمنة، أمراض الجهاز الهضمي، أمراض السرطان، الاضطرابات الهرمونية وحتى تعاطي المخدرات والاضطرابات النفسية المختلفة. لتحديد السبب يجب أولا إجراء فحص طبي كامل، بما في ذلك إجراء تحقيق كامل، تسجيل دقيق لمكونات النظام الغذائي ومستوى النشاط البدني. يجب أخذ بروفيل هرمونات الغدة الدرقية، اختبارات السكري، استبعاد وجود نقص الامتصاص المعوي، التفكير في اجراء فحص المواد الناتجة عن تحلل ابينفرين (Epinephrine) ( حمض الفانيليل مانديليك - VMA والميتانيفرين - Metanephrine) في البول. الاختبارات الإضافية التي يمكن اجرائها هي: تصوير الثدي - البطن، الاختبارات المصلية للأمراض المعدية مثل فيروس نقص المناعة البشرية HIV، الاضطرابات الهرمونية مثل عدم انتظام عمل الغدة الدرقية والغدة الكظرية. في حالات معينه، أمراض القلب والرئتين تسبب فقدان الوزن أو امراض الامعاء الالتهابية مثل مرض كرون. يجب أيضا نفي وجود الحالات المزاجية الاكتئابية واضطرابات الأكل.