كسر في عظمة الكعب

السؤال

تحية طيبة لكم وبعد: أرجو إفادتي والإجابة على سؤالي، فأنا سيدة في التاسعة والخمسين من العمر، ولدي كسور بمقدمة عظم العقَب (Calcaneus) اليمنى، وتمتد خطوط الكسر حتى مفصل العقبيّ النردِيِّ (Calcaneocuboid). سؤالي لكم هو: هل مِنْ علاج لهذا الكسر؟ وما التقدير الزمني لمدة الشفاء؟ وهل من المحبّذ وضع جبس أو البقاء مع ضمادة مطاطية؟ فأنا أعاني منذ أسبوعين ونصف من هذا الوضع.

الجواب

مرحبًا بك عزيزتي السائلة وبعد: فإليك إجابة الطبيب المختص على سؤالك، وهي كالتالي: عزيزتي السائلة، إن قرار إجراء جراحة لكسر بعظم العقب معقّد. ويميل الجرّاحون غالبًا، للتوصية بحل جراحي في الكسور داخل المفاصل، لكن مع عدّة قيود. أما اشتراك داخل المفصل الخلفي مقابل الأمامي فهو وجهة نظر مهمة جدًّا بالنسبة للعملية الجراحية، بالإضافة لذلك، مدى تحرّك الكسر. كذلك، فإن هنالك أسبابًا أخرى تتعلق بالمريض نفسه، وهي قلّة الأمراض في السابق، مثل السكري أو أمراض وعائية، وكذلك عدم التدخين. لكن على أي حال، فإن النصيحة الأولية هي الامتناع عن المشي بشكل كلي، وإبقاء الرِجل مرفوعة من أجل تقليص الانتفاخ والاحتقان الموضعي، وطالما أن هذه القواعد محافظ عليها، فلا مانع من استعمال الضمادة المطاطية فقط. أنصحك في كل الأحوال بزيارة مجبر مختص بكف الرجل، لاختيار طريقة علاج الكسر الملائمة.