محاولة الحمل دون نجاح ونسبة برولاكتين مرتفعة

السؤال

أحاول الحمل منذ عام وربع دون نجاح. في الاختبارات الهرمونية وجد أن نسبة البرولاكتين مرتفعة: 818mU / L 589 MU / L. دورتي الشهرية منتظمة. فحص لتصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) كان طبيعي تماما, لا يوجد إفراز حليب من الثدي، وليس هناك اضطرابات صحية. ماذا يمكن أن يكون السبب وراء ارتفاع البرولاكتين؟ وهل كون أنه لا توجد أي أعراض أخرى لا يظهر في الواقع أنه لا توجد مشكلة هرمونية؟

الجواب

الأسباب الشائعة لارتفاع البرولاكتين هي الحمل, الرضاعة والضغط النفسي، ولكن في كل من هذه الخيارات الثلاثة، فان قيم البرولاكتين لا تصل إلى المستوى الذي  لديك. سبب اخر شائع هو ورمٌ برولاكتيني (Prolactinoma) - ورم حميد في الغدة النخامية. ذكرت أن فحص التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) كان طبيعي, وإذا كان الأمر كذلك، فهذه أيضا ليست مشكلتك. هناك ناقل عصبي (Neurotransmitter) يسمى دوبامين، الذي يسبب انخفاض انتاج هرمون البرولاكتين. هذا هو تنظيم طبيعي للجسم للحفاظ على مستويات سليمة. في بعض الحالات، يحدث انسداد لمستقبلات الدوبامين ومستويات الدوبامين تنخفض, ولذلك لا ينظم مستويات البرولاكتين. هذا هو أيضا سبب محتمل لارتفاع مستوى البرولاكتين. هل تأخذين أدوية؟ فهناك أدوية التي تسد مستقبلات الدوبامين، مما يتسبب في خفض مستوياته في الجسم. يفضل أيضا فحص وظيفة الغدة الدرقية لديك. نقص - نشاط الغدة الدرقية يمكن أن يسبب لارتفاع مستويات البرولاكتين. سبب اخر محتمل هو أن جسمك يستصعب في التخلص من البرولاكتين, عادة بسبب مرض الكلى المزمن.