نزيف من الأنف واللثة خلال فترة الحمل

السؤال

مرحبا، أنا سيدة حامل في الأسبوع الـ24 من الحمل، وهذا هو الحمل الثالث بالنسبة لي. منذ بداية الحمل وأنا أعاني من نزيف اللثة الذي يتفاقم، وقد بدأت أعاني مؤخرًا من نزيف الأنف أيضا. قبل شهر، أجريت فحص الدم وتحمل الغلوكوز الفموي (Glucose tolerance)، وكانت النتائج على النحول التالي:RBC 3.79 كريات الدم الحمراء (red blood cells) الهيموغلوبين (Hemoglobin) 11.2 الهيماتوكريت (Hematocrit) 33.7 العدلات (Neutrophils 78.1،) اللمفاويات (Lymphocytes)12.2، العدلات (Neutrophils 8.58). هل هنالك ما يدعو للقلق؟

الجواب

يبدو لي من خلال وصفك لحالتك أن الهيموغلوبين عندك منخفض قليلاً (يجب أن يكون بين 12 و 16). وتبعًا لذلك، فإن كمية خلايا الدم الحمراء التي هي (RBC) والهيماتوكريت (Hematocrit)، يجب أن تكون بين 36 إلى 46. السبب الأكثر احتمالاً لهذا الوضع هو نقص الحديد الذي يصيبك نتيجة النزيف المستمر، كما ذكرت، وأيضا لكونك حاملاً.

عزيزتي، يجب عليك أن تتناولي أقراص الحديد، ولعلك قد بدأت بتناولها بالفعل. كذلك، فإن مستوى خلايا الدم البيضاء لديك مرتفع بعض الشيء.

إضافة لهذا، لاحظت أنك لم تكتبي نتائج  فحص تحمل الغلوكوز ضمن السؤال. يجب عليك استيضاح هذا الأمر من طبيبك عن سبب النزيف، ففي حالة الحمل يكون هناك ميل  طبيعي لزيادة التخثر، وليس النزف. يجب أن تجري  فحص وظائف التخثر وغيره من الفحوص، وعليك أيضا استشارة الطبيب المعالج. بالإضافة، إلى ذلك، فإنك تحتاجين إلى تناول الحديد إذا كنت لم تفعلي ذلك بعد.