أسباب الألم عند التبرز وطرق الوقاية

تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى آلام أثناء التبرز، وهو شعور مزعج، فما هي أبرز أسباب الألم عند التبرز؟ وكيف يمكن التغلب عليها؟

أسباب الألم عند التبرز وطرق الوقاية

تعد آلام التبرز من الأمور المزعجة لدى البعض، وتحدث هذه الآلام نتيجة لبعض الأسباب، منها: مشكلات بسيطة ويمكن علاجها بسهولة، وأخرى تستدعي تدخلًا طبيًا للتغلب عليها، فما هي أبرز أسباب الألم عند التبرز هذه؟

أسباب الألم عند التبرز

فيما يأتي نعرفك على أبرز أسباب الألم عند التبرز المحتملة:

  • الإصابة بالبواسير (Hemorrhoids)

تؤدي البواسير إلى آلام أثناء إخراج البراز، وخاصةً البواسير التي تبرز خارج فتحة الشرج، حيث مع الضغط عليها للتبرز يزداد الشعور بالآلام.

ويختلف علاج البواسير وفقًا لحالتها، ففي بعض الأحيان لا تتطلب سواء مراهم وعلاجات موضعية ومسكنات للآلام بالإضافة إلى كمادات باردة، وفي حالات أخرى يستلزم التدخل الجراحي للتخلص من هذه البواسير، وتكون عملية جراحية بسيطة بمخدر موضعي.

  • تمزق في فتحة الشرج

عند الإصابة بشق أو تمزق في جلد منطقة الشرج (Anal fissure) فسوف يشعر المصاب بآلام أثناء التبرز، ويمكن أن تظهر بعض الدماء مع البراز نتيجة لوجود هذا الشق.

وبعض أنواع التمزقات الشرجية تشفى دون علاج، والبعض الآخر يتطلب استخدام مرهم طبي في منطقة الشق، ولذلك يجب فحص المشكلة أولًا.

  • خُرّاج في فتحة الشرج

مشكلة أخرى يمكن أن تكون من أسباب الألم عند التبرز، وهي وجود خُرّاج في منطقة فتحة الشرج (Anorectal fistula)، ويمكن أن يحتوي هذا الخرّاج على قيح، مما يزيد من صعوبة المشكلة.

ويمكن أن ينصرف هذا الخرّاج بمفرده أو يحتاج إلى مضاد حيوي للتخلص منه، وفي حالات متقدمة يستدعي تدخلًا جراحيًا بسيطًا لإزالته.

  • ألم العصعص

عند وجود آلام في منطقة العصعص أو أسفل الظهر فإنها تؤثر على عملية التبرز وتسبب الشعور بآلام، وهي مشكلة متعلقة بالعظام ولكن لها آثارًا على مناطق أخرى، مثل: منطقة الشرج.

  • التهاب البروستاتا

أيضًا يمكن أن تكون مشكلات المسالك البولية من أسباب الألم عند التبرز، مثل: وجود التهابات في البروستاتا، وتتطلب علاج طبيًا.

أسباب الألم عند التبرز

  • آلام الأمعاء

وهنا تكون الآلام في عملية التبرز منذ بدايتها، أي عندما ينتقل البراز من خلال الأمعاء ليصل إلى منطقة الشرج.

  • الالتهابات البكتيرية والفطرية

أحد الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى التهابات وحكّة في فتحة الشرج، وبالتالي الشعور بآلام وصعوبة في التبرز.

  • التهاب المستقيم

يربط المستقيم بين الجزء الأخير في القولون وفتحة الشرج، وعند إصابته بالتهاب فيكون هناك صعوبة وآلام أثناء التبرز، وبذلك يُعد من أحد أسباب آلام التبرز.

  • الإصابة بالإمساك

عند حدوث الإمساك يصبح البراز صلبًا، ويمكن أن يكون مؤلمًا أثناء خروجه، ويمكن أن تزداد الآلام في حالة الإصابة بالبواسير.

  • الإصابة بالإسهال

نتيجة تكرر التبرز يمكن أن تحدث التهابات وفطريات وحكّة في منطقة فتحة الشرج، مما يؤدي إلى الشعور بآلام.

طرق الوقاية من آلام التبرز

بعد أن قمنا بذكر أهم أسباب الألم عند التبرز لا بدّ الآن من معرفة بعض الطرق التي من الممكن أن تفادي الإصابة بآلام التبرز، وتشمل الآتي:

  • الحفاظ على نظافة منطقة الشرج: ذلك من خلال تطهيرها جيدًا وخاصةً بعد التبرز، حتى لا تصاب بالبكتيريا والفطريات والالتهابات.
  • الحفاظ على جفاف منطقة الشرج: حيث إن رطوبة هذه المنطقة يمكن أن تؤدي إلى حدوث التهابات.
  • علاج أي مشكلة بسيطة: ففي حالة الشعور بوجود أي إصابة، مثل: الدمامل الصغيرة، أو التمزقات يجب الذهاب إلى الطبيب وتطبيق العلاج الموضعي لعلاجها وتجنب مضاعفاتها.
  • التبرز عند الحاجة وعدم تأخير التبرز: حتى لا تحدث آلام في المعدة والأمعاء وتكون عملية الإخراج صعبة فيما بعد.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف: إذ إنها تساعد في عدم الإصابة بالإمساك وتسهل عملية الهضم والإخراج، وبالتالي تقل فرص الإصابة بالإمساك.
  • شرب السوائل: فينصح بالإكثار بشرب الماء لتقليل مشكلات المعدة، بالإضافة إلى مشروبات الأعشاب الدافئة التي تساعد في الهضم وتنظيف الأمعاء.
من قبل ياسمين ياسين - الثلاثاء 29 كانون الثاني 2019
آخر تعديل - الخميس 1 كانون الأول 2022