أعراض اضطرابات الغدة الدرقية لدى النساء

هناك مجموعة من الأعراض التي تشعر بها المرأة عند إصابتها بخلل في الغدة الدرقية سواء قصور الغدة الدرقية أو فرط نشاطها، إليك أهمها.

أعراض اضطرابات الغدة الدرقية لدى النساء

تتحكم الغدة الدرقية في مختلف وظائف الجسم، وبالتالي فإن أي خلل يصيبها يمكن أن يؤثر على كافة أجزاء الجسم.

وتعد اضطرابات الغدة الدرقية (Thyroid disorder) من أبرز المشكلات الصحية شيوعًا بين النساء،والان سنتعرف على أبرز أعراض اضطرابات الغدة الدرقية هذه.

أعراض اضطرابات الغدة الدرقية

إن من أبرز وأهم أعراض اضطرابات الغدة الدرقية التي قد تظهر على المصابين الذين يعانون من هذه الحالة الصحية هي الاتي:

1- تغيرات في الوزن

إن الغدة الدرقية الخاملة تبطئ جميع وظائف الجسم، بما في ذلك التمثيل الغذائي، وبالتالي تلاحظ المرأة المصابة اكتساب الوزن بسهولة ودون سبب واضح عند الإصابة بخمول الغدة الدرقية.

أما في حالة المعاناة من فرط نشاط الغدة الدرقية (Hyperthyroidism)، فقد يحدث العكس، حيث تتسارع الكثير من وظائف الجسم بصورة كبيرة، وهذا يمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن غير المبرر.

2- تغيرات في ضغط الدم ونبضات القلب

يكون هرمون الغدة الدرقية على اتصال دائم بالقلب، ويؤثر على معدل ضغط الدم وضربات القلب، ومع قصور الغدة الدرقية، تكون ضربات القلب بطيئة عن المعدل الطبيعي، مما يؤثر على مجموعة من الأجهزة الأخرى ووظائف الجسم.

وفي حالة فرط نشاط الغدة الدرقية، يزداد معدل ضربات القلب بشكل كبير، وكلا الأمرين يمكن أن يؤديان إلى مشاكل كبيرة في القلب.

3- تغيرات في التبول والتبرز

أيضًا يتسبب قصور الغدة الدرقية في تأثيرات على القناة الهضمية وبالتالي يؤثر على عملية التبول والتبرز.

عند الإصابة بقصور نشاط الغدة الدرقية، تقل الحاجة إلى التبول، ويمكن الإصابة بالإمساك (Constipation).

أما الإصابة بفرط نشاط الغدة الدرقية يمكن أن يسبب الإسهال مع كثرة الحاجة إلى التبول.

4- التعب والإعياء

سواء كانت الإصابة بقصور الغدة الدرقية أو فرط نشاطها، يمكن الشعور بالإرهاق والإعياء الشديد (Fatigue) على مدار اليوم.

حيث أن توازن الطاقة يقل في حالة قصور الغدة الدرقية، وبالتالي الشعور بالإجهاد أكثر من المعتاد، كما وأن ممارسة التمارين الرياضية اليومية تصبح شاقة وصعبة، وهو ما قد يسبب زيادة الوزن.

أيضًا يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية إلى الشعور بالتعب، والميل إلى الخمول والكسل حتى بعد تناول القهوة، حيث أن الجسم يحتاج إلى راحة طوال الوقت.

5- تغيرات الحالة المزاجية

يؤثر قصور الغدة الدرقية بشكل كبير على المزاج، ويمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب (Depression)، وبالتالي الميل للعزلة وقلة التحدث مع الاخرين.

وإذا كانت الإصابة بفرط الغدة الدرقية، فقد تتغير الحالة المزاجية بطريقة أخرى، فمثلًا تتداخل المشاعر في وقت واحد ما بين القلق والتوتر والغضب، ويكون هناك صعوبة في السيطرة على العاطفة والإنفعالات.

6- اضطرابات الدورة الشهرية وصعوبة الإنجاب

يؤدي قصور الغدة الدرقية إلى غزارة الدورة الشهرية، ويتسبب فرط نشاط الغدة الدرقية في عدم انتظام الدورة الشهرية، ويمكن أن تكون خفيفة عن المعتاد أو قد تختفي لبضعة أشهر دون سبب.

ومع عدم انتظام الدورة الشهرية والتبويض، تقل فرص حدوث الحمل لدى المرأة.

7- تأثيرات على الشعر والبشرة

ينتج عن قصور الغدة الدرقية جفاف الشعر والجلد بصورة ملحوظة، حتى مع الحرص على ترطيبهما، ويصاحب هذا تساقط في الشعر بمختلف أنحاء الجسم.

كما أن فرط نشاط الغدة الدرقية يؤدي إلى ضعف الشعر وقلة نضارة البشرة وشحوبها.

8- الام وضعف العضلات

في كل من قصور الغدة الدرقية وفرط نشاط الغدة الدرقية، تشعر المرأة بالام وضعف في العضلات وتصلب المفاصل.

ويزيد هذا من الشعور بالتعب ويقلل القدرة على ممارسة الأنشطة اليومية بصورة طبيعية.

9- تشوش العقل

إن قصور الغدة الدرقية يمكن أن يؤثر على العقل، ويقلل من سرعة وظائف الدماغ، وبالتالي يؤدي على قلة التركيز والنسيان.

حيث يصعب التفكير بوضوح، ويحدث تشوش في العقل، ويمكن أن يأتي هذا الشعور مع تغيرات في المزاج والاكتئاب.

10- انتفاخ أو جفاف العين

يؤدي اضطراب المناعة الذاتية الذي ينتج عن فرط نشاط الغدة الدرقية إلى بعض التغيرات البصرية، مثل؛ انتفاخ العين وبروزها، كما ويمكن أن تكون العيون جافة ومتهيجة.

كما أن جفاف العين دون سبب واضح قد يعد من أعراض اضطرابت الغدة الدرقية.

11- الشعور بالبرودة أو السخونة

يشير ارتفاع درجة حرارة الجسم الشديد إلى قصور الغدة الدرقية، كما أن بطء الدورة الدموية في الجسم تزيد من الشعور بالبرودة حتى مع الطقس الحار، ويحدث هذا بسبب قصور الغدة الدرقية.

وينطبق عكس ذلك على فرط نشاط الغدة الدرقية، والذي يسبب الحساسية الشديدة في الجسم لأي حرارة.

فعلى سبيل المثال، إذا كان الطقس حارًا، تشعر المرأة بارتفاع شديد في درجة الحرارة أكثر من المحيطين بها، وتتعرق بشكل مفرط عن الاخرين.

إضافة لكل ما سبق، من الممكن أن تعاني المرأة من تورم وانتفاخ الجزء السفلي من الجسم بما فيها الوركين، والركبتين، والكاحل والقدمين، إلى احتباس السوائل، والتي يمكن أن تكون من أعراض اضطرابات الغدة الدرقية.

من قبل ياسمين ياسين - الاثنين ، 22 يوليو 2019
آخر تعديل - الأربعاء ، 17 مارس 2021