آلام المعدة وتقلصات البطن: بين الأعراض والأسباب

أسباب الاصابة بالام البطن والمعدة عديدة، قد تكون مشكلة صحية عرضية غير خطيرة بينما في حالات أخرى قد تعد مؤشر لوضع صحي خطير!

آلام المعدة وتقلصات البطن: بين الأعراض والأسباب

ألم البطن هو مصطلح يطلق عادة على المغص والألم الذي نشعر به في منطقة البطن. وعادة ما يكون هذا الألم قصير الأمد، وفي الغالب، لا يكون خطيراً.

بينما يعد ألم البطن الشديد سبباً أكبر للقلق، وخاصة إن بدأ بشكل مفاجئ وغير متوقع، فعندها يعد حالة طبية طارئة، خصوصاً إن كان الألم متركزاً في منطقة معينة. فإن كان هذا هو الوضع لديك، قم بالاتصال بطبيبك بأسرع وقت ممكن أو اذهب إلى أقرب قسم في المستشفى للحوادث والطوارئ.

الام البطن المصحوبة بنفخة

عادة ما يكون ألم ومغص البطن المصاحب للانتفاخ ناجم عن وجود هواء محصور.

هذه تعد مشكلة شائعة ومسببة للإحراج، غير أنه يمكن التعامل معها بسهولة. حيث يمكن للصيدلي ان ينصحك بتناول دواء لعلاج الام البطن هذه، مثل الباسكوبان (BUSCOPAN) أو الميبيفيرين (Mebeverine)، واللذان يمكن شراؤهما دون وصفة طبية.

الام البطن المفاجئة مع الإسهال

إن كانت تقلصات بطنك قد بدأت حديثا ولديك إسهال أيضا، فعندها قد يكون السبب جرثومة في البطن (التهاب المعدة والامعاء - Gastroenteritis).

هذا يعني أن لديك التهاب فيروسي أو بكتيري ويجب أن يتحسن من دون علاج بعد أيام قليلة.

قد يحدث التهاب المعدة والامعاء نتيجة للتواصل القريب مع شخص مصاب بهذا الالتهاب أو نتيجة لتناول طعام ملوث (تسمم غذائي)، في هذه الحالة قد يصف لك الطبيب أدوية مضادة للإسهال بعد استشارته من أجل تسريع عملية الشفاء.

إن كنت تصاب بنوبات متكررة من المغص والإسهال، فعندها قد تكون مصاباً بمرض طويل الأمد، كمتلازمة القولون العصبي (Irritable bowel syndrome).

ألم البطن الشديد المفاجئ

إن كان لديك ألم فاجع مفاجئ، في منطقة معينة من بطنك، فقم بالاتصال بطبيبك بأسرع وقت ممكن أو اذهب إلى أقرب مستشفى لقسم الحوادث والطوارئ. فهو قد يكون علامة على وجود مرض خطير قد يتفاقم بسرعة إن لم يعالج.

تتضمن الأسباب الخطرة لألم البطن الشديد المفاجئ:

  • التهاب الزائدة (Appendicitis): وهو انتفاخ للزائدة، والذي يسبب ألماً فاجعاً في الجهة السفلى اليمنى من بطنك، ويدل على أن الزائدة يجب أن تستأصل لديك.
  • القرحة المعدية النازفة: وهي تقرح نازف في بطانة المعدة أو المعي الاثني عشري (الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة).
  • التهاب المرارة الحاد: وهو التهاب بالمرارة عادة ما ينجم عن وجود حصى بها؛ في العديد من الحالات، قد تحتاج مرارتك للاستئصال.
  • حصوات الكلى: وهي حصوات صغيرة الحجم قد تخرج مع البول، غير أن الحصوات الأكبر حجما قد تغلق أنابيب الكلية، وذلك يجعلك تحتاج الذهاب إلى المستشفى لتفتيتها والتخلص منها.
  • التهاب الرتج (Diverticulitis): وهو التهاب بالجيوب الصغيرة في الأمعاء والذي يحتاج في بعض الأحيان إلى العلاج بالمضادات الحيوية في المستشفى.

إن شك طبيبك العام بأنك مصاب بأحد هذه الحالات، فهو قد يحولك للمستشفى فوراً.

ويشار إلى أن الألم المفاجئ والشديد في بطنك قد يكون في بعض الأحيان ناجم عن التهاب في المعدة والأمعاء. كما وقد يحدث أيضا نتيجة لعضلات مشدودة في بطنك أو بسبب التعرض لإصابة ما.

ألم البطن طويل الأمد أو المتكرر

قم بزيارة طبيبك العام إن كان لديك ألم متواصل أو متكرر في البطن. عادة ما لا يكون السبب وراء ذلك خطيراً، كما ويمكن السيطرة عليه.

وتتضمن الأسباب المحتملة لدى البالغين:

  •  متلازمة القولون العصبي: وهي حالة شائعة تسبب نوبات من المغص البطني، الانتفاخ، الإسهال أو الإمساك. وعادة ما يزول هذا الألم عند الذهاب إلى الحمام.
  •  مرض التهاب الأمعاء: ويشمل حالات طويلة الأمد تخص الأعراض الالتهابية في الأمعاء، منها مرض كرون (Crohn's disease) والتهاب القولون التقرحي (ulcerative colitis).
  •  الالتهاب كثير التكرار في المجرى البولي وفي هذه الحالات، عادة ما تصاب أيضا بالشعور بالحرقة عندما تتبول.
  •  الإمساك.
  •  ألم الحيض: هو عبارة عن تقلصات عضلية لدى النساء ترتبط بالدورة الشهرية.
  •  المشاكل الأخرى المتعلقة بالمعدة، منها قرحة المعدة، الحرقة، الارتداد المعدي المريئي أو التهاب المعدة (التهاب في بطانة المعدة).

ألم البطن والأطفال

اما بالنسبة للاطفال فالأسباب المحتملة قد تشمل:

• الإمساك.
• الالتهاب كثير التكرار في المجرى البولي.
• الحرقة وارتداد الحمض.
• الشقيقة البطنية (Abdominal migraines): وهي نوبات متكررة من ألم البطن من دون سبب يمكن التعرف عليه.

من قبل رزان نجار - الجمعة ، 27 أكتوبر 2017
آخر تعديل - الأربعاء ، 19 سبتمبر 2018