التهاب العصب الوركي: أسباب وأعراض وعلاجات!

هل سبق وشعرت بألم غير طبيعي في أسفل الظهر؟ أو ألم قد يبدأ من الظهر ويمتد إلى المؤخرة والقدمين؟ قد تكون مصاباً بالتهاب العصب الوركي! إليك الدليل الكامل إليه.

التهاب العصب الوركي: أسباب وأعراض وعلاجات!

ألم الظهر قد يباغتك في أي مرحلة عمرية ولأسباب كثيرة متنوعة، ومع أنه أحياناً قد يبقى مجهول الأسباب، إلا أنه في أحيان أخرى قد يكون سهل التشخيص، خاصة إذا ما كان سببه هو التهاب العصب الوركي، أو ما يعرف بعرق النسا.

أعراض التهاب العصب الوركي

هناك العديد من الأعراض التي سوف تظهر على المصاب عند إصابته بالتهاب العصب الوركي، إليك أهمها:

أسباب التهاب العصب الوركي

لالتهاب العصب الوركي العديد من المسببات التي عليك معرفتها، وهذه أهمها:

كما أن الحالات والعوامل التالية قد تتسبب في الإصابة بالتهاب العصب الوركي:

  • الحمل: قد يتسبب الوزن الزائد مع الحمل والتغيرات الهرمونية المرافقة بنشأة التهاب العصب الوركي (عرق النسا).
  • تليف ما فوق الجافية: قد يتسبب ظهور الألياف في منطقة قريبة من العمود الفقري في فرض ضغط قوي على الأعصاب وعلى العصب الوركي بشكل خاص مسبباً التهابه.
  • الشد العضلي: في بعض الحالات، من الممكن أن يتسبب التهاب ما في الجسم بضغط وشد وتشنجات في عضلة قريبة من منطقة الحوض، الأمر الذي يضغط على العصب الوركي مسبباً التهابه.
  • أورام العمود الفقري: في حالات نادرة قد ينشأ ورم من العمود الفقري نفسه فيضغط على العصب الوركي، أو قد ينشأ ورم في منطقة أخرى من الجسم ويمتد منه إلى العمود الفقري ويضغط على العصب الوركي.
  • الكسور: إذا ما حصل كسر بسبب إصابة ما أو بسبب الإصابة بمرض يرفع من فرص الإصابة بكسور (مثل هشاشة العظام)، فقد يتسبب هذا في التهاب العصب الوركي.
  • التهاب الفقار القسطي.

عوامل الخطورة

هذه هي العوامل التي تزيد من فرص الإصابة بالتهاب العصب الوركي:

  • العمر: معظم الذين يصابون بالتهاب العصب الوركي هم الأشخاص بين 30-50 سنة.
  • الوزن: الوزن الزائد (كما في حالة: السمنة، الحمل) يفرض نوعاً من الضغط على العمود الفقري مما قد يتسبب بالتهاب العصب الوركي.
  • السكري: من الممكن أن يتسبب السكري عموماً بضرر في الأعصاب.
  • نمط العمل: إن الأعمال التي تتضمن رفع أثقال أو جلوس لساعات مطولة قد يتسبب في الإضرار بفقرات العمود الفقري وبالتالي التهاب العصب الوركي.

علاج التهاب العصب الوركي

يتم علاج التهاب العصب الوركي عبر العديد من الطرق، منها الطبيعي ومنها الطبي، إليك أهمها:

1- علاج التهاب العصب الوركي بطرق طبية

من الممكن علاج التهاب العصب الوركي عبر عملية جراحية أو عبر استخدام مسكنات للألم (وفي حال اللجوء للمسكنات يجب فقط أن يكون ذلك لفترة قصيرة).

وهناك عدة خيارات قد يناقشها معك الطبيب تبعاً لحالتك، مثل: حقن الستيرويدات أو العلاج الطبيعي أو العلاج بالوخز.

ويجب اللجوء للعلاج الطبي فوراً في حال استمر الألم أكثر من 3 أشهر متتالية أو في كان الألم قد بدأ يتسبب في مشاكل صحية معينة، مثل عدم القدرة على السيطرة على الإخراج أو التبول.

2- علاج التهاب العصب الوركي بطرق طبيعية

من الممكن احتواء الحالة بطرق طبيعية، وهذه أهمها:

  • كمادات باردة على منطقة أسفل الظهر لعدة أيام متتالية، ثم استبدالها بكمادات مياه ساخنة على ذات المنطقة لعدة أيام متتالية.
  • إجراء تمارين رياضية خاصة.
  • ممارسة اليوغا.
  • تدليك المناطق التي يبدأ منها الألم.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 9 أكتوبر 2018