الدردار الأحمر: فوائد عديدة ورائعة

ما هو الدردار الأحمر؟ ما هي فوائده العديدة للصحة؟ وما الذي عليك معرفته عن هذه النبتة الغريبة؟ أهم المعلومات في المقال الآتي.

الدردار الأحمر: فوائد عديدة ورائعة

فلنتعرف فيما يأتي على الدردار الأحمر (Slippery elm) وأهم المعلومات المتعلقة به:

ما هو الدردار الأحمر؟

الدردار الأحمر، أو الدردار الهندي، هو نوع من النباتات التي تتم زراعتها عادة بهدف استخدام لحائها، حيث تكمن غالبية الفوائد المحتملة للدردار الأحمر في لحاء الشجرة تحديدًا.

يتم عادة تجهيز الدردار الأحمر لاستخدامه طبيًا أو لتناوله فمويًا بإحدى طريقتين، فإما أن يتم طحن اللب الداخلي الرطب للحاء الدردار، أو يتم تجفيف لحاء الدردار ومن ثم طحنه وتحويله لمسحوق ناعم.

يحتوي الدردار الأحمر على مادة خاصة تدعى بالسائل الصمغي (Mucilage)، وهي نوع خاص من الألياف القابلة للذوبان في السوائل، وتعزى العديد من الفوائد المحتملة للدردار إلى هذه المادة على وجه الخصوص.

فوائد الدردار الأحمر

إليك قائمة بأهم الفوائد المحتملة للدردار الأحمر:

1. محاربة مشاكل الجهاز الهضمي

وجد أن الدردار الأحمر قد يساعد على محاربة مجموعة من المشاكل والأمراض والاضطرابات التي قد تصيب الجهاز الهضمي، ويعزى ذلك غالبًا لما يأتي:

  • كون الدردار الأحمر مادة غذائية ملينة بطبيعتها، إذ يساعد الدردار عند دخوله الجهاز الهضمي على تكوين طبقة هلامية تغلف الجدران الداخلية للقناة الهضمية، مما قد يسهل حركة الطعام والفضلات في الجهاز الهضمي.
  • قدرة الدردار الأحمر المحتملة على زيادة كمية البكتيريا الجيدة في الأمعاء وتقليل كمية البكتيريا السيئة فيها.

لذا فإن تناول الدردار الأحمر قد يساعد على محاربة المشاكل الهضمية الآتية وتخفيف حدة الأعراض المرافقة لها:

  • حرقة المعدة.
  • الاضطرابات الهضمية، مثل: الإسهال، والنفخة، والغازات، والإمساك.
  • الارتجاع المعدي المريئي.
  • مرض كرون.
  • متلازمة القولون العصبي.

2. محاربة الصدفية

قد يساعد الدردار الأحمر على محاربة مرض الصدفية الجلدي، إذ وجد أن تناول الدردار الأحمر بانتظام ضمن حمية غذائية مناسبة لمرض الصدفية ولمدة عدة أشهر قد يساعد على تخفيف حدة الأعراض المرافقة لمرض الصدفية.

3. تحسين صحة جهاز الدوران

يحتوي الدردار الأحمر على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية الهامة لصحة جهاز الدوران، مثل: الحديد، والبوتاسيوم، وهي عناصر غذائية قد تساعد على:

  • تحفيز استرخاء الأوعية الدموية .
  • تعزيز إنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • تقوية وتحسين الدورة الدموية في الجسم.

4. تخفيف التهابات الحلق

بسبب قدرته على تكوين مادة هلامية تغلف جدران الحلق من الداخل عند ابتلاعه، فإن الدردار الأحمر غالبًا ما يدخل في تركيبة بعض أنواع الأدوية المستخدمة في الوقاية من التهاب الحلق، إذ قد تساعد المادة الهلامية المذكورة على تخفيف حدة الأعراض المرافقة لالتهاب الحلق، مثل:

5. فوائد الدردار الأحمر الأخرى

لا تقتصر فوائد الدردار الأحمر على ما ذكر أعلاه فحسب، بل قد يكون للدردار الأحمر العديد من الفوائد المحتملة الأخرى، مثل:

  • محاربة علامات شيخوخة البشرة، مثل: التجاعيد، وبقع الكبد.
  • إدرار البول ومساعدة الجسم على التخلص من السموم.
  • محاربة الالتهابات.
  • تسكين الآلام.
  • تخفيف حدة الأعراض المرافقة لسرطان الثدي، وتحسين جودة حياة النساء المصابات بالمرض.
  • خسارة الوزن الزائد.

محاذير وأضرار الدردار الأحمر 

رغم أن الدردار الأحمر آمن نسبيًا، إلا أن استخدامه قد يتسبب ببعض الأضرار، مثل:

  • طفح جلدي.
  • غثيان.
  • رد فعل تحسسي.
  • الإجهاض عند استخدامه من قبل النساء الحوامل.
  • سوء امتصاص بعض أنواع الأدوية في الجهاز الهضمي.
من قبل رهام دعباس - الأربعاء 29 تموز 2020
آخر تعديل - الخميس 15 نيسان 2021