خروج دم مع الاستفراغ: معلومات هامة

إليك في هذا المقال أهم المعلومات المرتبطة بخروج دم مع الاستفراغ، من حيث الأسباب والأعراض والعلاجات المرتبطة بذلك.

خروج دم مع الاستفراغ: معلومات هامة

أبرز المعلومات حول خروج دم مع الاستفراغ في المقال الآتي:

خروج دم مع الاستفراغ

إن خروج دم مع الاستفراغ يحدث نتيجة الإصابة بعدد من المشاكل الصحية المختلفة، وقد تختلف هذه المشاكل من طفيفة، مثل: نزيف في الأنف إلى خطيرة، مثل: نزيف في المعدة.

وفي حال وجود أو ملاحظة الدم في القيء من المهم التوجه إلى الطوارئ للكشف عن أسباب ذلك.

أسباب خروج دم من الاستفراغ

هناك عدة أسباب قد تكون وراء خروج دم مع الاستفراغ، وهي تتمثل في الآتي:

1. أسباب خروج دم من الاستفراغ عند الكبار

يمكن أن تتسبب العديد من المشكلات الصحية في خروج دم من الاستفراغ، مثل:

  • القرحة المعدية.
  • القيء القوي.
  • تمزق الأغشية في جدار المعدة.
  • تضخم الوعاء الدموي في المعدة.
  • وجود ورم في المعدة.
  • تضرر القسم العلوي من المعدة.
  • الإصابة بجرثومة المعدة.
  • تناول نوع معين من الأدوية، مثل: الأسبرين، أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، أو مميعات الدم.
  • الإدمان على الكحول.
  • ابتلاع السموم.
  • الحمل، ويحدث ذلك كإحدى مضاعفات غثيان الصباح والقيء المتكرر.
  • الإصابة بحالات طبية معية قد تسبب القيء الممزوج في الدم، والتي تشمل الآتي:
    • التهاب المعدة والأمعاء.
    • الارتجاع المريئي.
    • اضطراب الأوعية الدموية في المعدة.
    • التهاب في المعدة أو البنكرياس.
    • سرطان البنكرياس.
    • مشاكل في الكبد، مثل: تشمع الكبد.
    • ارتفاع ضغط الدم في الوريد البابي (Portal hypertension).
    • فقر الدم أو اللوكيميا أو انخفاض عدد الصفائح الدموية أو الهيموفيليا (Hemophilia). 

2. أسباب خروج دم مع الاستفراغ عند الأطفال

إن خروج دم من الاستفراغ عند الأطفال أو الرضع بالقيء قد يكون ناتجًا عن عدة أسباب، كما الآتي:

  • نمو غير طبيعي قبل الولادة.
  • اضطرابات تجلط الدم.
  • نقص فيتامين ك.
  • حساسية تجاه الحليب
  • ابتلاع شيء ما.

خروج دم مع الاستفراغ

أعراض خروج دم من الاستفراغ

لون وتماسك القيء الممزوج بالدم قد يختلف اعتمادًا على المسبب وراءه، فقد يكون الدم فاتحًا أو غامقًا جدًا.

بناءً على مسبب خروج دم مع الاستفراغ قد تظهر أعراض أخرى مرافقة له، والتي تشمل الآتي:

  • الدوار والتعب.
  • الغثيان.
  • عدم الراحة في البطن.
  • ألم في البطن.

​ويمكن أن يشير خروج دم من الاستفراغ إلى حالة طبية طارئة خطيرة إذا واجهت أيًا من هذه الأعراض:

  • الارتباك.
  • شحوب البشرة وبرودة الجلد.
  • تسارع معدل نبضات القلب.
  • توسع البؤبؤ.
  • تشوش الرؤية.
  • تسارع وضيق النفس.
  • انخفاض القدرة على التبول.
  • دوار أو إغماء.
  • ألم شديد في البطن.
  • تقيؤ الدم بعد الإصابة.
  • القلق أو الانفعال.

تشخيص حالة خروج دم من الاستفراغ

يشمل تشخيص خروج دم مع الاستفراغ الفحص الجسدي الشامل وبعض الإجراءات الأخرى، مثل:

  • الاختبارات التصويرية، مثل:
    • التصوير بالأشعة المقطعية.
    • التصوير بالأشعة السينية.
    • التصوير بالموجات فوق الصوتية.
    • التنظير الداخلي.
    • تصوير الأوعية الدموية.
  • اختبارات دم محددة.
  • تحليل عينات البراز.

علاج حالة خروج دم من الاستفراغ

يعتمد علاج حالة خروج دم مع الاستفراغ بشكل أساسي على المسبب الكامن وراءه، لذا قد يطلب منك الطبيب الخضوع لفحوصات مختلفة من أجل الكشف عن السبب الرئيس.

في بعض الحالات يكتفي الطبيب في وصف بعض الأدوية لعلاج الحالة، أو قد يكون المصاب بحاجة إلى نقل دم أو حتى إجراء جراحة.

من قبل رزان نجار - السبت 6 كانون الثاني 2018
آخر تعديل - الأحد 4 كانون الأول 2022