الوقاية من أمراض الجهاز الهضمي في الحج

عدة أيام تفصلنا عن موسم الحج، حيث تتوجه أعداد كبيرة إلى المملكة العربية السعودية من أنحاء مختلفة في العالم لتأدية مناسك الحج. ونظرا للإزدحام الذي يشهده، يكون من السهل انتقال الفيروسات المعدية بين الحجاج، مما يشكل صعوبة للحاج المصاب من تأدية المناسك بالشكل المطلوب.

الوقاية من أمراض الجهاز الهضمي في الحج

عدة أيام تفصلنا عن موسم الحج، حيث تتوجه أعداد كبيرة إلى المملكة العربية السعودية من أنحاء مختلفة في العالم لتأدية مناسك الحج. ونظرا للإزدحام الذي يشهده، يكون من السهل انتقال الفيروسات المعدية بين الحجاج، مما يشكل صعوبة للحاج المصاب من تأدية المناسك بالشكل المطلوب.

ويعتبر الجهاز الهضمي، بجانب الجهاز التنفسي من أكثر الأجهزة عرضة للإصابة بالعدوى والفيروسات نظرا لإزدحام الحجاج وتغير النمط الغذائي المتبع في العادة والممارسات الحياتية اليومية، لذا قمنا في ويب طب بالتركيز على أمراض الجهاز الهضمي التي تصيب الحجاج، وطرق الوقاية منها، بعيدا عن شعورهم بالحرقة وامتلاء البطن وغيرها من أعراض الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي.

الوقاية من أمراض الجهاز الهضمي

تتنوع أمراض الجهاز الهضمي التي تصيب الحجاج، وتشمل:

وتكون أكثر الفئات عرضة للإصابة بهذه الأمراض ذوات المناعة المنخفضة والتي تشمل النساء الحوامل والأطفال وكبار السن والمصابين بالأمراض المزمنة.

ولتجنب الإصابة بالإسهال يجب على الحجاج:

  • تجنب الوجبات عالية الدهون.
  • التأكد من نظافة الطعام.
  • شرب السوائل باستمرار لتجنب الجفاف.
  • تجنب تناول المواد الغذائية والمشروبات غير الامنة.
  • يجب  شرب المشروبات من زجاجات مغلقة.
  • التأكد من نظافة المياه قبل شربها، وغليها إن شككت بنظافتها.
  • تجنب تناول الطعام من الشارع والباعة المتجولين.
  • يفضل التركيز على تناول الفاكهة التي يتم تقشيرها مثل الموز.

وفي حال أصيب أحد الحجاج بالإسهال يجب عليه شرب كمية كافية من الماء كي لا يصاب بالجفاف.

وبسبب التغيير في النظام الغذائي وحرار الطقس العالية والجفاف قد تصاب بالإمساك، لذا ولتجنب ذلك ننصحك:

  • الحرص على أخذ الحصص اليومية من الألياف الغذائية من خلال تناول الخضار والفواكه والبقوليات.
  • شرب كمية كافية من السوائل.

وللوقاية من الإصابة بالتسمم الغذائي، يجب مراعاة التالي:

  •  التأكد من غسل الخضراوات والفواكه جيدا.
  •  ضرورة غسل اليدين بالماء والصابون عند اعداد الطعام وتناوله.
  •  تجنب شرب الحليب غير المبستر.
  •  تجنب تناول الأطعمة النيئة مثل البيض أو ما يدخل في مكوناتها مثل المايونيز.
  •  عدم تخزين الطعام المطهو لفترات طويلة أثناء التنقل بين المشاعر، حيث أن تخزين الطعام لفترات طويلة في الأجواء الحارة يسبب تكاثر البكتيريا فيها.
  •  التأكد من نظافة المياه قبل شربها، وإن كانت شكوك حول نظافتها قم بغليها قبل شربها.

وفي حال شعرت عزيزي الحاج بالتعب والإرهاق، ننصحك بأخذ قسطا من الراحة والابتعاد عن أشعة الشمس قدر المستطاع، وإن كانت هناك حاجة قم بزيارة أقرب طبيب للإطمئنان على صحتك. 

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 16 سبتمبر 2014
آخر تعديل - الأربعاء ، 17 سبتمبر 2014