أدوية علاج النقرس وآثارها على الجسم

ينصح الطبيب باتباع علاج النقرس عندما يكون مستوى حمض اليوريك اعلى من 13mg/dL لدى الرجال وفوق 10mg/dL لدى النساء. وللتعرف على اهم العلاجات اليكم المقال الاتي:

أدوية علاج النقرس وآثارها على الجسم

اذا تم تشخيصك بداء النقرس، اهم ما يجب القيام به للتخفيف من الاعراض هو اتباع خطة صحيحة لعلاج النقرس، اذ يرتكز العلاج، بشكل عام، على تناول الادوية باشراف الطبيب المختص وفقا لوضع المريض الصحي وما يفضله. وتعمل هذه الادوية على تخفيض مستويات حامض اليوريك عند المريض وتمنع حصول نوبات التقرس.

مرض النقرس هو نوع من التهاب المفاصل يتميز بنوبات الم حاد فجائية، احمرار وحساسية في المفاصل. والنقرس هو اضطراب مركب قد يصيب اي شخص، لكن الرجال اكثر عرضة من النساء للاصابة بالنقرس، بينما تكون النساء عرضة للاصابة بالنقرس، بشكل خاص، في سن الاياس ("سن الياس" - Menopause) بعد انقطاع الطمث.

و يوصي الطبيب الاشخاص الذين يصابون بنوبات النقرس كل سنة او الاشخاص الذين تتكرر لديهم نوبات النقرس بشكل اقل لكن اكثر ايلاما، بتناول ادوية من شانها ان تقلل خطر الاصابة بنوبات اضافية. يصف الطبيب العلاج عندما تكون قيم حمض اليوريك اعلى من 13mg/dL لدى الرجال وفوق 10mg/dL لدى النساء،

وتشمل ادوية علاج النقرس ما يلي:

1- مضادات الالتهاب اللاستيرويدية – (Non - steroidal Anti - Inflammatory Drug - NSAIDs / NAIDs):

وهي تعمل عمل مسكنات الالم وتعتبر علاج اولي للمرض.، وتعمل على تخفيف الالم والالتهابات. ومن اشكالها :

في حالة وصفت أدوية مضادات الالتهاب اللاستيرويدية  لك يفضل ان يكونوا بمتناول يديك كل الوقت تحسبا لاي نوبة قد تصيبك باي وقت. وينصح بتناول الدواء الموصوف للمريض خلال النوبة وبعد انتهاء النوبة ب 48  ساعة.    

حيث يتم وصف هذه الادوية مع ادوية مثبطات مضخة البروتونات (Proton pump inhibitor (PPI لتقليل من الاثار الجانبية التي يمكن ان تحدث من مضادات الالتهاب اللاستيرويدية مثل: عسر الهضم، قرحة المعدة، ونزف المعدة.

الاشخاص الذين يعانون من قرحة المعدة او نزف في المعدة او من يتناولون ادوية Warfarin  او ادوية علاج ضغط الدم يمنعوا من تناول ادوية مضادات الالتهاب اللاستيرويدية.

2- كولشيسن (Colchicine):

يوصف هذا االنوع من الادوية  اذا  كانت ادوية مضادات الالتهاب اللاستيرويدية  لا تعطي المفعول المطلوب. تنتج ادوية كولشيسن من نبتة زعفران الخريف تدعى Autumn crocus. ولا تعمل كمسكن للالم وانما تعمل على التقليل من تهيج الغشاء الزليلي الذي يغلف المفصل (Synovium) والذي بدوره يخفف الالم والالتهابات المصاحبة لادوية النقرس. يفضل استخدام هذه الادوية بجرعات قليلة بسبب الاثار الجانبية:

  • - الغثيان

  • -الم البطن

  • - الاسهال

ومن اجل تفادي الاثار الجانبية فمن الضروري اتباع الجرعة الموصى بها من قبل الطبيب، لان تناول ادوية الكولشيسن بجرعات كبيرة تسبب مشاكل رئيسية في القناة الهضمية، اي عدم تناول اكثر من قرصان من الادوية  او 4  اقراص باليوم.

3- كورتيكوستيرويد (Corticosteroid):

وهي من انواع الستيرويدات، فهي مستضرات دوائية متوفرة على شكل اقراص او على شكل حقن عضلية او حقن في المفصل مباشرة للحصول على الالم بشكل سريع. وتوصف هذه الادوية احيانا لمرضى النقرس:

  •  عندما لايستجيب المريض للعلاجات الاخرى.

  • في حالة عدم قدرة المرضى على تحمل ادوية مضادات الالتهاب اللاستيرويدية او ادوية الكولشيسن.

الاثار الجانبية لادوية الكورتيكوستيرويد

من الاثار الجانبية لادوية الكورتيكوستيرويد، التي يمكن ان تزيد من حدوث مضاعفات السكري او مشكلة الزرق -Glaucoma-  ويمكن ان تكون غير مناسب للاشخاص الذين يعانون من:

  • فشل في وظائف الكلية

  • فشل في وظائف الكبد

  • فشل القلب

4- ستيرويدات (Steroids):

تستخدم هذه الادوية للتخيفف من اعراض النقرس لكن اذا تم استخدامها بجرعات كبيرة ولفترات طويلة فانها تسبب اثار جانبية، مثل :

  • زيادة في الوزن

  • هشاشة العظام

  • الكدمات

  • ضعف في العضلات

  • ترقق في الجلد

  • ارتفاع فرصة الاصابة بالالتهابات

5- علاج خفض اليورات (Urate-lowering therapy (ULT:

ويعتبر من اهم العلاجات لمرضى النقرس في تخفيف نوبات النقرس، فهو يعمل على خفض مستوى حمض اليوريك الى مستوى يمنع ترسب بلورات حمض اليوريك في المفاصل وبالتالي يساعد في تخفيف الالم الناتج عن نوبات النقرس.

6- الوبيورينول Allopurinol:

توجد على شكل اقراص وتعمل على تخفيض مستوى حمضاليوريك في الدم لمرضى النقرس وتخفف من نوبات النقرس، من خلال زيادة افراز الحمض في البول نفسه، فان الوبورينول لا يزيد خطر تكون الحصى في الكلى. لذلك، فانه قد يكون الاكثر ملاءمة للاشخاص المصابين بالنقرس ويعانون من الحصى في الكلى، او للاشخاص المعرضين لتكون الحصى في كليتهم.

يوصف الالوبيورينول بجرعة حبة واحدة في اليوم، للمحافظة على مستوى من حمض اليوريك يصل الى 6 mg/dl ( ملغم/ ديسيليتر)، وبعد ذلك تزداد الجرعة تدريجيا كل 3 الى 4 اسابيع لتصبح الجرعة الموصى بها من قبل الطبيب طوال الحياة.

7- فليبوسكوتات  Febuxostat:

ادوية تعمل على منع عمل الانزيم ( Xanthine oxidase ) المسؤول عن انتاج حمض اليوريك وبالتالي يساعد على تقليل انتاج الجسم من حمض اليوريك. لا ينصح باستخدام هذه الادوية لمرضى القلب او لمن يعانون من مشاكل في القلب.

من اصعب ما يواجهه مرضى النقرس هي نوبات النقرس المصاحبة لالم شديد بالمفاصل، وللتغلب على هذه الالام ينصح باتباع  إرشادات الطبيب حول الإلتزام بمواعيد تناول الادوية وعدم التوقف عن تناولها الا باستشارة الطبيب او عند ملاحظة ايا من الاثار الجانبية والتواصل فورا مع الطبيب او مع اقرب مركز صحي، بالاضافة الى تغيير نمط الحياة  بموازاة مع الادوية بهدف تقليل مستويات حمض اليوريك.

من قبل ويب طب - الاثنين ، 22 فبراير 2016
آخر تعديل - الاثنين ، 22 فبراير 2016