فاكهة الثعبان: نوع خاص من الفواكه

هل سبق وسمعت عن فاكهة الثعبان؟ ما هي الفوائد التي قد تحملها لك هذه الفاكهة؟ وهل لها أضرار؟ أهم المعلومات حول فاكهة الثعبان تجدونها في المقال التالي.

فاكهة الثعبان: نوع خاص من الفواكه

فلنتعرف فيما يلي على فاكهة الثعبان وأهم المعلومات المتعلقة بها.

ما هي فاكهة الثعبان؟ 

فاكهة الثعبان (Snake fruit) أو (Salak) هي فاكهة تنمو أشجارها في بعض الدول الاسيوية، وتغطي ثمارها قشور حمراء أو بنية تشبه إلى حد كبير جلد الأفعى، ومن هنا جاءت التسمية.

تفوح من ثمار فاكهة الثعبان رائحة تشبه إلى حد كبير رائحة زهور الياسمين، أما المذاق فهو مزيج بين نكهات مجموعة من الفواكه المختلفة، هي الموز والأناناس والإجاص. 

ثمار هذه الفاكهة صغيرة الحجم، أما اللب فله قوام أشبه بقوام لب التفاح، فهو صلب ومقرمش، وتتوسط اللب بذرة غير صالحة للأكل. لفاكهة الثعبان عدة أنواع، ولكن لا تختلف هذه الأنواع كثيرًا في محتواها الغذائي، وإنما يقتصر الاختلاف فقط على فروقات بسيطة في المذاق.

القيمة الغذائية لفاكهة الثعبان 

تحتوي ثمار فاكهة الثعبان على مزيج مميز من العناصر الغذائية التالية:

كما تحتوي فاكهة الثعبان على كمية قليلة نسبيًا من السعرات الحرارية، بمعدل 82 سعرة حرارية لكل 100 غرام من لب فاكهة الثعبان.

فوائد فاكهة الثعبان

إليك قائمة بأهم الفوائد المحتملة لفاكهة الثعبان:

1- تحسين الهضم 

بسبب احتواء فاكهة الثعبان على كمية عالية نسبيًا من الألياف الغذائية وبعض العناصر الغذائية الأخرى، فإن تناول هذا النوع من الفواكه قد يساعد على:

  • تسكين الام المعدة.
  • مكافحة الإسهال.
  • مكافحة حموضة المعدة.
  • مكافحة عسر الهضم.
  • تنظيم عمليات إخراج الفضلات.

2- تحسين صحة العيون 

قد يساعد تناول فاكهة الثعبان على تحسين صحة العيون، إذ تحتوي هذه الفاكهة على كمية جيدة من البيتاكاروتينات وفيتامين أ، وهي عناصر قد تساعد على الحفاظ على صحة البصر بالإضافة لخفض فرص الإصابة ببعض أمراض العيون، مثل العشى الليلي وإعتام عدسة العين.

3- خسارة الوزن الزائد

بسبب احتواء فاكهة الثعبان على كمية عالية نسبيًا من الألياف الغذائية، فإن تناولها بانتظام ضمن نظام غذائي متوازن قد يساعد على كبح الشهية والشعور بالشبع لساعات أطول خلال النهار، وبالتالى خسارة الوزن الزائد.

4- تحسين صحة القلب والشرايين 

تحتوي فاكهة الثعبان على بعض المواد والعناصر الغذائية الهامة لصحة جهاز الدوران، مثل البوتاسيوم ومجموعة متنوعة من المعادن ومضادات الأكسدة، لذا فإن تناول فاكهة الثعبان قد يساعد على تحسين صحة القلب والشرايين. 

5- تنظيم مستويات سكر الدم 

قد يساعد تناول شاي مصنوع من قشور ثمار فاكهة الثعبان على تنظيم مستويات سكر الدم، وذلك بسبب احتواء القشور على عناصر غذائية ومركبات كيميائية قد تساعد على:

  • تحفيز تجدد خلايا البنكرياس والتي تلعب دورًا هامًا في تنظيم مستويات سكر الدم.
  • خفض مستويات سكر الدم.

6- فوائد أخرى

لا تقتصر فوائد فاكهة الثعبان المحتملة على ما ذكر أعلاه فحسب، بل قد يكون لهذه الفاكهة العديد من الفوائد المحتملة الأخرى، مثل:

  • تقوية الذاكرة.
  • تقوية العظام.
  • تحسين صحة العضلات.
  • تزويد الجسم بالطاقة.
من قبل رهام دعباس - الخميس ، 6 أغسطس 2020