فوائد الهيل: أكثر من مجرد نكهة

مع أن المعظم يعتقد أن الهيل هو مجرد منكه للطعام فحسب، إلا أن له فوائد عديدة وهامة للصحة، فلنتعرف على فوائد الهيل فيما يلي.

فوائد الهيل: أكثر من مجرد نكهة

اشتهر الهيل ​بفوائده الطبية منذ القدم، بالاضافة لكونه أحد التوابل الأكثر شيوعاً. والهيل ذو قيم غذائية عالية، التي ربطتها العديد من الدراسات بعدد كبير من الفوائد الصحية.

وهنا سنخصص مساحة لنتحدث أكثر حول فوائد الهيل للصحة، واثاره الجانبية وكافة المعلومات الهامة حوله.

القيمة الغذائية للهيل

يعتبر الهيل قليلاً بالسعرات الحرارية، حيث تحوي الحصة منه (ملعقتين كبيرتين) على ما يقارب 36 سعر حراري.

والهيل هو مصدر غني للعديد من المغذيات المهمة، مثل: الالياف الغذائية وبعض المعادن المهمة، والمركبات المضادة للسرطان.

فوائد الهيل

بالاضافة لكون الهيل أحد المنكهات اللذيذة للأطعمة، فإنه أيضاً أحد الاعشاب التي تمتلك العديد من الفوائد الصحية التي سنعرفك عليها فيما يلي:

1- مكافحة السرطان

في دراسة نشرت نتائجها عام 2013 في مجلة "Asian Pacific Journal of Cancer Prevention"، تبين أن الهيل يحتوي على مركبات مضادة للسرطان.

وهذه المركبات لها قدرة على قتل الخلايا السرطانية، ومنع نمو خلايا سرطانية جديدة.

وفي نتائج دراسة سابقة عام 2012 نشرت نتائجها في مجلة "British Journal of Nutrition "، تبين أن الهيل ينظم نشاط الجينات في خلايا سرطان الجلد، ويقلل من نشاط الجينات المرتبطة بانتشار ونمو السرطان.

2- مكافحة مشاكل الجهاز الهضمي

يحتوي الهيل على مجموعة من الألياف والمواد الكيميائية التي تعتبر مفيدة جداً للجهاز الهضمي، إذ أنها:

  • تساعد على علاج مشاكل المعدة وتقلصات الأمعاء والنفخة.
  • كما وتساعد بعض المواد فيه على زيادة حركة الطعام عبر الأمعاء، مما يساعد في الوقاية من الامساك وتعزيز عملية الاخراج.
  • وبفضل محتواه العالي من الالياف الغذائية التي تعزز هذه الخاصية وتساهم في تليين البراز.

3- خفض الكولسترول

غنى الهيل بالالياف الغذائية يعطيه خاصية مهمة، اذ ان الالياف تساهم بشكل كبير في خفض مستويات الكولسترول الضار في الجسم وتعزيز صحة القلب والاوعية الدموية، مما يساهم في الوقاية من الجلطات والسكتات الدماغية.

4- التحكم في الوزن 

محتوى الهيل العالي من الالياف الغذائية قد يجعل له دور في تعزيز عملية فقدان الوزن، فكل ملعقتين كبيرتين من الهيل تحوي 3.2 غم من الالياف الغذائية اي ما يساهم بتغطية ما يقارب:

  • 13% من احتياج النساء اليومي من الالياف.
  •  8% من احتياج الرجال من الألياف.

وهذا يعني زيادة الشبع وامتلاء المعدة بعد تناول الوجبات التي يدخل فيها الهيل، وتسهيل عملية الهضم والاخراج. ومما يجدر ذكره أن طبخ الهيل يساهم في تعزيز الفائدة المجنية من الالياف الغذائية التي يحويها.

5- مصدر ممتاز للحديد والمنغنيز

يعتبر الهيل مصدراً ممتازاً للحديد والمنغنيز، المهمين للعديد من العمليات الحيوية في الجسم:

  • فهما يدخلان في عملية الايض الخلوي.
  • كما يساعد الحديد في الوقاية من فقر الدم، وتوفير الاوكسجين للخلايا.
  • بينما يعتبر المنغنيز مهماً جداً للحفاظ على صحة العظام.

وتحتوي كل ملعقتين كبيرتين من الهيل على  1.62 مللغم من الحديد و 3.25 مللغم من المنغنيز.

6- علاج الغثيان والقيء

يساعد تناول الهيل على مكافحة بعض الأعراض المزعجة، مثل الغثيان والقيء، وخاصة التي من الممكن أن تحدث ما بعد الجراحات والتخدير.

وأشارت بعض البحوث الى أن تطبيق خليط من الهيل والزنجبيل وبعض الزيوت الاساسية على الرقبة لمدة 30 دقيقة بعد تخدير العمليات الجراحية، يساهم في تخفيف الاثار الجانبية وبعض الاعراض مثل الغثيان والقيء.

7- تحسين رائحة وصحة الفم

وجدت بعض الدراسات أن من فوائد الهيل قدرته على تحسين رائحة الفم الكريهة، وهي وصفة تعتبر قديمة وتقليدية، فمن الممكن مضغ القليل من الهيل بعد الوجبة لتحسين رائحة النفس.

كما وجد أن استعمال الهيل يساعد على مكافحة البكتيريا والجراثيم التي قد تسبب تسوس الأسنان وأي مشاكل أخرى فيها.

وتقوم بعض شركات تصنيع العلكة باستخدام الهيل في تركيبة علكة الفم بسبب خصائصه المفيدة تجاه الفم.

8- فوائد أخرى 

وتوجد للهيل استخدامات طبية عديدة أخرى، إلا أنها بحاجة الى مزيد من الاثباتات والدراسات التي تؤكدها، مثل:

الاثار الجانبية للهيل

يعتبر الهيل امناً للاستخدام عن طريق الفم لأغلب الاشخاص، إلا أنه قد توجد بعض الاحتياطات والتحذيرات الخاصة ببعض الفئات:

  • الحامل والمرضعة: اذ لا توجد معلومات ودراسات كافية حول الكميات الامنة للاستهلاك من قبل هذه الفئات، واثارها الجانبية عليهم.
  • من لديهم حصى في المرارة: تناول الهيل بكميات كبيرة قد يؤدي الى المغص وزيادة التشنجات لمن يعانون من حصى المرارة.
من قبل شروق المالكي - الاثنين ، 28 نوفمبر 2016
آخر تعديل - الأربعاء ، 8 مايو 2019