كم من الكافيين تحتوي أطعمتك ومشروباتك؟

رغم ان الكافيين عنصر حيوي ومفيد لجسمنا، إلّا أنّ الإفراط باستهلاكه قد يقلب فوائده لمضار، إليكم دليل كميات الكافيين في الأطعمة والمشروبات والحصة اليومية منه.

كم من الكافيين تحتوي أطعمتك ومشروباتك؟

نحن نعلم أنّ القهوة والشاي يحتويان على الكافيين، لكن ما هو تمامًا مقدار الكافيين في الأطعمة والمشروبات التي نتناولها؟ ولماذا من المهم لنا أن نعرف ذلك مسبقًا؟

مقدار الكافيين في الأطعمة والمشروبات

سنتناول الآن بعض المشروبات والأطعمة ونستعرض كمية الكافيين فيها: 

  • الشاي الأخضر

كمية الشاي: 230 غرام.

كمية الكافيين: حوالي 28 ملليغرام.

على الرغم من أنّ الأفراد يلجأون لشرب الشاي الأخضر ظنّا منهم أنّه لا يحتوي على الكافيين وأنّه صحّي، إلّا أنّه في الحقيقة مصنوع من أوراق الشاي الأسود نفسها. لذا فهو يحتوي على كمية من الكافيين إلّا أنها فعلا كمية أقل بقليل من الشاي الأسود.

  • الشاي الأسود

كمية الشاي: 230 غرام.

كمية الكافيين: 47 ملليغرام.

يتفوق الشاي الأسود على الأخضر من حيث نسبة الكافيين فيه، إلّا أنّه لا يزال أقل بكثير من فنجان قهوتك الصباحي.

لذا في حال كنت تريد أن تقلع عن إدمانك على الكافيين قد يكون الشاي الأسود محطة البداية الأنسب من أجل تخفيف مستويات الكافيين.

  • الشاي المثلّج

كمية الشاي: 230 غرام.

كمية الكافيين: 25- 48 ملليغرام.

الشاي المثلّج يشتق بالأساس من أنواع الشاي المختلفة، لذا فهو يحتوي على كميات متقاربة من الكافيين، إلّا أنّه أيضا يحتوي على كميات كبيرة من السّكر. 

عادة يتم بيع الشاي المثلج على طريقة العصائر المنعشة، لذا فنحن نميل إلى شرب كميات أكبر منه ما قد يهدّد جسمنا باستهلاك مفرط للكافيين. 

  • القهوة السادة (العربية)

كمية القهوة: 230 غرام.

كمية الكافيين: 130-180 ملليغرام.

استكمالًا للحديث عن الكافيين في الأطعمة والمشروبات نخبرك هنا أنه تتعلق كمية الكافيين في القهوة السادة بمدى تخمّرها ومدى تركيزها، طبعًا كلما زاد تخمّرها على النار سيرتفع تركيز الكافيين فيها. 

عادة نميل إلى شرب رشفات قليلة من القهوة السادة لما تحتويه من نسبة مرتفعة من الكافيين. 

  • الإسبريسو

كمية القهوة: 57 غرام.

كمية الكافيين: 126 ملليغرام تقريبًا.

هذه هي الكميات المتداولة في عبوات الإسبريسو، والتي تشكّل عادة أساس المشروبات الأخرى كالكابوتشينو واللاتيه والماكياتو، في ما يميل البعض لتناولها كجرعة مركّزة من القهوة. 

  • القهوة منزوعة الكافيين

كمية القهوة: 230 غرام.

كمية الكافيين: 2-15 ملليغرام.

نعم كون القهوة منزوعة الكافيين هذا لا يعني أنّها خالية تمامًا من الكافيين حيث يتم إطلاق هذه التسمية على القهوة بعدما يتم نزع 97% من الكافيين الذي تحتويه. 

  • المشروبات الغازية

كمية العبوة: 340 غرام.

كمية الكافيين: 34-54 ملليغرام.

بشكل عام تحتوي المشروبات الغازية على هذه الكميات التقريبة من الكافيين مع اختلاف قليل بين شركة وأخرى.

هنا أيضًا نميل عادة لشرب كميات أكبر من تلك التي نشربها من القهوة الأمر الذي يعرض جسمنا لاستهلاك مفرط للكافيين.

  • مشروبات الطاقة

حجم العبوة: 454 غرام.

كمية الكافيين: 140-350 ملليغرام.

هذه المشروبات تحتوي على كميات من السكر التي تجعل من السهل للجسم طلبها أكثر فأكثر والاعتياد عليها، هذا عدا عن خاصيّة الكافيين المحفزة للإدمان. 

  • العلكة ذات الكافيين

الكمية: قطعة علكة واحدة.

كمية الكافيين: 20- 100 ملليغرام.

يدخل الكافيين في هذه الحالة في صناعة العلكة ما يعني أنّ الكميات قد تختلف من شركة لأخرى ومن نوع لآخر. 

ربما يجد البعض أنّ هذه العلكة قد تكون رفيقًا جيدًا في ليالي الدراسة الطويلة، إلّا انّ ما لا شك به أنّ الأطباء لا يفضّلون أن نستخدمها. 

  • الشوكولاتة الداكنة

حجم الكمية: 28 غرام.

كمية الكافيين: 23 ملليغرام.

عنصر الكافيين هو عنصر موجود بطبيعة حبوب الكاكاو كحبوب البنّ أيضًا، لذا فيصعب عادة معرفة كميات الكافيين الحقيقية التي تحتويها، كما أننا لا نجد ذلك مسجلًا على العبوات. 

  • مسكنات الألم (دون وصفة طبيب)

الجرعة: كبسولتين.

كمية الكافيين: 130 ملليغرام.

على الرغم من أنّك قد تجد أنها تنقذك حاليا من صداع حاد، إلّا أنّه عليك بالتالي مراجعة كميات الكافيين في الأطعمة والمشروبات التي حصلت عليها خلال يومك والسيطرة عليها لباقي نهارك. 

بالفعل الكافيين يستخدم في صنع مسكنات الألم لأنهّ يعمل على تسكين الألم في جسمنا. 

لماذا من المهم أن نعرف كميات الكافيين في الأطعمة والمشروبات؟

الكافيين عنصر غذائي مثير للجدل من حيث فوائده ومضاره، فكميات قليلة منه قد تكون مفيدة من أجل تخفيف الصداع، وتعزيز الطاقة والإدراك الذهني، كما أنه يساهم في الحماية من الأمراض الذهنية، مثل: الزهايمر

من الناحية الثانية تناول الكافيين في الأطعمة والمشروبات بكميات كبيرة قد يجعلك متوترًا، وقلقًا، وعصبيًا، كما يمكن أن يؤثّر ذلك على النوم، وضغط الدم، وضربات وإيقاع القلب بطريقة غير محبّذة. 

لذا فمن المهم دراسة كميات الكافيين في الأطعمة والمشروبات التي تدخل إلى جسمنا على مدار اليوم.

ما هي الجرعة اليومية المناسبة من الكافيين؟

بداية الأمر يختلف من جسم لآخر حيث أنّ حجم الجرعة يتعلّق بوزن الشخص. 

مع ذلك يمكننا القول إن كنت بالغًا، فتناولك يوميًا حتى 400 ملليغرام من الكافيين قد يكون أمرًا مناسبًا لك ولا بأس به عليك. 

لكن احذر من أن تتخطى جرعتك اليومية 600 ملليغرام فما فوق لأنّ ذلك يعني انّك تتخطى الحد المسموح ولا بدّ أنّك ستعاني من أعراض استهلاك الكافيين المفرط قريبًا. 

من قبل مها بدر - الأربعاء 25 نيسان 2018
آخر تعديل - الجمعة 22 تشرين الأول 2021