الأكل قبل التمرين والأكل بعد التمرين: أهم النصائح

لنتعرف من خلال المقال الآتي عن أهم النصائح التي قد تتعلق بالأكل قبل التمرين، والأكل بعد التمرين.

الأكل قبل التمرين والأكل بعد التمرين: أهم النصائح

أثناء ممارسة الرياضة يشعر الجسم بتعب شديد، ولكن يمكن من خلال الأكل قبل التمرين، والأكل بعد التمرين أن تساعد على تزويدنا بالطاقة اللازمة وتخفيف التعب الحاصل أثناء التمرين سواء كان الهدف من ممارسة الرياضة هو خفض الوزن أو بناء العضلات.

إليكم أهم النصائح من أجل الأكل قبل التمرين، والأكل بعد التمرين:

الأكل قبل التمرين والأكل بعد التمرين

تتعدد النصائح المتعلقة الأكل قبل التمرين، والأكل بعد التمرين، ومن خلال ما يأتي سنقوم بتوضيح أهم وأبرز نصائح الأكل قبل التمرين، والأكل بعد التمرين:

1. التغذية السليمة قبل التمرين

سواء كنت من محبي التمارين الصباحية أم المسائية أم تمارين الظهيرة، إليك أهم الإرشادات بخصوص ما عليك تناوله قبل ممارسة هذه التمارين:

  • التغذية السليمة لتمرين الصباح

في الصباح وبالتحديد خلال الساعة الأولى بعد الاستيقاظ مباشرة يكون الجسم بحاجة لتخزين الطاقة من جديد بعد صيام دام طوال ساعات الليل، وهنا لتجنب الجوع والوقاية من انخفاض السكر والدوار يفضل اتباع الاتي:

  1. تناول وجبة خفيفة تشمل القليل من البروتينات وبالأساس النشويات التي تتحول إلى سكريات وتستعمل كوقود متاح للعضلات.
  2. الامتناع عن تناول أغذية غنية بالألياف أو الدهنيات أو فائض بروتين، فهذه تشكل ثقلًا على المعدة وتصعب التمرين.
  3. عدم استهلاك سكريات بسيطة كالعصائر الطبيعية التي تؤدي لارتفاع فوري في سكر الدم مع انخفاض سريع بالطاقة، لذا فهي لا تزود الجسم بالطاقة طوال فترة التدريب.
  • التغذية السليمة لتمرين العصر

في هذا الوقت من التمرين من المحبذ دمج وجبة بينية (بين الوجبات) تزودكم بالوقود قبل التمرين، كما ينصح بتناول وجبة بينية تقريبًا ساعة أو ساعة ونصف قبل التدريب وتشمل نشويات متاحة تحديدًا، مثل الوجبة قبل تدريب الصباح.

  • التغذية السليمة لتدريب المساء

عند التدريب في ساعات المساء، في حال تناولتم وجبة غداء متأخرة من المحبذ أن يكون الفارق الزمني بين الوجبات ووقت التمرين 2-3 ساعات على الأقل، ومن غير المحبذ الوصول إلى التدريب من دون طعام، وفي حال تناولتم وجبة الغداء قبل 4-5 ساعات من التدريب، فإنكم بحاجة إلى وجبة بينية لتزودكم بنشويات وطاقة، ومن جهة أخرى لا يفضل الوصول إلى التدريب مباشرةً بعد تناول وجبة دسمة.

2. التغذية السليمة بعد التمرين

حتى ساعة بعد التدريب لديكم فرصة زمنية للانتعاش وتنمية العضلات، لذا من المحبذ استغلال هذه الفترة لتناول طعام يذهب للأماكن الصحيحة، مثل وجبة متوازنة تشمل: نشويات، وبروتين، والقليل من الدهن الضروري، ومن المهم أن نتذكر أن بناء العضلات والانتعاش لا يتم فقط بالساعة التي تلي التدريب، لذلك فإن استهلاك البروتين هو أمر هام كل يوم وليس فقط بالوجبات التي تتلو التدريب.

وأما بالنسبة إلى المشروبات بعد التمرين، فهي لا تقل أهمية عن الطعام، والعطش وفقدان السوائل أثناء التدريب هو أمر ضار لدى معظمنا ومن الممكن أن يسبب ما يأتي:

لذلك لا بد من الالتزام بشرب كميات معينة من السوائل بعد ممارسة أي نوع من أنواع التمارين لتعويض سوائل الجسم التي تم فقدها.

من قبل شروق المالكي - الثلاثاء ، 26 يونيو 2012
آخر تعديل - الأربعاء ، 11 أغسطس 2021