هل نقص الصفائح الدموية خطير؟

يحدث نقص الصفائح الدموية نتيجة لمشاكل في نخاع العظم أو الكبد، فما هي الأسباب الأخرى، وهل نقص الصفائح الدموية خطير؟

هل نقص الصفائح الدموية خطير؟

نظرًا للدور المهم الذي تلعبه الصفائح الدموية في جسدك، فإن نقصها أو عدم كفايتها قد يؤدي إلى مشاكل صحية لديك وقد تؤدي إلى موتك، فما هي الأسباب؟ وهل نقص الصفائح الدموية خطير؟

هل نقص الصفائح الدموية خطير؟

إن من أهم الأسئلة والتساؤلات التي قد تخطر في بال العديد من الأفراد فيما يتعلق بحالة نقص الصفائح الدموية الصحية، هي؛ هل نقص الصفائح الدموية خطير؟ 

الجدير بالعلم أن الحالات الخفيفة مثل تلك التي يحدث فيها نقص الصفائح بسبب الحمل قد لا تعد خطيرة، ولكن الحالات الأكثر حدة قد تسبب نزيف حاد لا يمكن السيطرة عليه بالإضافة إلى الأعراض التالية:

  • ظهور كدمات حمراء أو أرجوانية اللون على جلدك.
  • طفح جلدي مع نقط حمراء تسمى بيتيشيا.
  • نزيف في الأنف.
  • نزيف في اللثة.
  • النزيف في الجروح التي قد تستمر لفترات طويلة أو لا يتوقف من تلقاء نفسه.
  • نزيف الحيض الثقيل.
  • نزيف من المستقيم.
  • ظهور دم في البول والبراز.

أما في الحالات الخطيرة جدًا قد يحدث لديك نزيف داخلي يشمل الأعراض التالية:

  • القيء الدموي.
  • ظهور الدم في البول والبراز.
  • قد تؤدي أيضًا إلى نزيف في الدماغ والصداع الشديد في حالة وجود مشاكل عصبية لديك.

ولا بد من التنبيه إلى أهمية التحدث إلى الطبيب على الفور في حال واجهتك أعراض النزيف الداخلي، وبذلك تكون الإجابة على سؤال هل نقص الصفائح الدموية خطير؟ هي أنها تعتمد على حدة الحالة وشدتها التي قد يعاني منها المصاب، والتي تكون وفقًا لأسباب متفاوتة في الخطورة والشدة. 

أسباب نقص الصفائح الدموية

تشمل الأسباب المتوقعة وراء انخفاض عدد الصفائح الدموية على الاتي:

1. مشاكل نخاع العظم

نخاع العظم (Bone marrow) هو النسيج الإسفنجي داخل العظم، بحيث يتم هناك إنتاج جميع مكونات الدم بما فيها الصفائح الدموية، وإذا كان النخاع لا ينتج لديك عدد كافي من الصفائح الدموية فإن عددها سوف يكون منخفض في جسدك، وتشمل أسباب حدوث النقص ما يلي:

  • فقر الدم اللاتنسجي، أي عدم إنتاج خلايا الدم والصفائح الدموية من قبل نخاع العظم بشكل كافي.
  • نقص فيتامين ب12 (Vitamin B12).
  • نقص حمض الفوليك.
  • نقص الحديد.
  • الالتهابات الفيروسية بما في ذلك فيروس نقص المناعة البشرية وجدري الماء والتعرض للعلاج الكيميائي أو المواد الكيماوية السامة.
  • التليف الكبدي.
  • استهلاك الكثير من الكحول.
  • سرطان الدم.

2. تدمير الصفائح الدموية من قبل الجسم

تعيش الصفائح الدموية في الجسم السليم حوالي عشرة أيام وقد يكون الانخفاض نتيجة لتدمير الجسم المبكر لتلك الصفائح قد يكون سبب ذلك:

  • بعض الاثار الجانبية للأدوية مثل؛ مدرات البول والأدوية المضادة للنوبات.
  • تضخم الطحال.
  • اضطرابات المناعة الذاتية.
  • الحمل.
  • عدوى بكتيرية في الدم.
  • متلازمة انحلال الدم اليوريمي.
  • التخثر داخل الأوعية.

كيف يتم تشخيص انخفاض عدد الصفائح الدموية؟

إذا اشتبه طبيبك بانخفاض عدد الصفائح الدموية فإنه سوف يقوم بالاتي:

1. الفحص البدني

سوف يقوم طبيبك بالبحث عن أي كدمات غير طبيعية قد تكون موجودة على جسدك أو أي نوبات دموية، وقد يستشعر أيضا بطنك لفحص إذا كان هناك أي تضخم بالطحال، وقد يقوم أيضًا بسؤالك للتأكد من وجود أي تاريخ عائلي لتلك الحالة.

2. تحاليل الدم

لتشخيص الحالة سوف يطلب منك طبيبك تحليل  الدم الكامل بحيث يكشف هذا الاختبار عن:

  • حجم خلايا الدم لديك وعدد الصفائح الدموية، والتي يجب أن تتراوح بين 150000-450000 صفيحة لكل مليلتر.
  • وجود الأجسام المضادة للصفائح الدموية لديك، والتي تسبب تدمير الصفائح الدموية التي قد تنتج كتأثير جانبي لبعض الأدوية مثل؛ الهيبارين.

3. اختبار تخثر الدم

يشمل ذلك الاختبار فحص وقت التخثر الجزئي ووقت البروثرومبين من خلال أخذ عينة من الدم وإضافة بعض المواد الكيماوية إليها:

  • الموجات الفوق صوتية تستخدم لفحص وضع الطحال لديك وإذا كان هناك أي تضخم.
  • أخذ خزعة من نخاع العظم للتأكد من عدم وجود أي مشاكل به وعادة ما يتم اخذها من عظم الفخد.

ما هو علاج  نقص عدد الصفائح الدموية؟

يعتمد علاج نقص الصفائح الدموية على السبب الكامن وراء الحالة، فإذا كانت الحالة خفيفة قد يرغب الطبيب بالتوقف عن العلاج ومراقبة الحالة فقط وقد يطلب منك أخذ تدابير معينة لمنع تدهور العادة مثل:

  • تجنب الرياضة المتواصلة.
  • تجنب الرياضة ذات الاحتمالات العالية لحدوث نزيف أو كدمات.
  • إيقاف الأدوية التي تؤثر على الصفائح الدموية وإيجاد البديل المناسب لها مثل؛ الأسبرين والأيبوبروفين.
  • التوقف عن شرب الكحول.

إذا كان نقص الصفائح الدموية أكثر حدة قد يتطلب العلاج الاتي:

  • نقل الدم أو الصفائح الدموية.
  • الجلوبيولين المناعي.
  • الستيرويدات القشرية لمنع الأجسام المضادة.
  • جراحة إزالة الطحال.
  • الأدوية التي تقمع الجهاز المناعي لديك.

معلومات تهمك عن الصفائح الدموية

يتكون الدم البشري من عدة أنواع من الخلايا تطفو في سائل يسمى البلازما (Plasma) وهي خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية، وفي حال تأذى جلدك بجرح ما فإنها تتكدس هناك لتكون خثرة لمنع أو وقف النزيف، وعندما لا يكون لديك العدد الكافي من تلك الصفائح يمكن أن تصاب بنقص خطير في الصفائح الدموية.

يمكن أن تتراوح الحالة من شديدة إلى خفيفة حسب السبب الكامن ورائها بحيث من الممكن أن تشمل الأعراض؛ نزيف حاد وقد تكون قاتلة إذا لم يتم علاجها.

من قبل مجد حثناوي - الأربعاء ، 17 أبريل 2019
آخر تعديل - الثلاثاء ، 26 يناير 2021