أمراض المعدة الشائعة: قائمة تفصيلية

ما هي أمراض المعدة الشائعة؟ وكيف من الممكن التعامل مع كل منها؟ إليك قائمة تفصيلية بمجموعة من أمراض المعدة التي قد تكون عرضة لإحداها اليوم أو غدًا.

أمراض المعدة الشائعة: قائمة تفصيلية

يعاني معظم الناس من مشكلة في معدتهم في وقت أو آخر، فما هي أمراض المعدة الشائعة؟ دعونا نتعرف عليها وعلى طرق التعامل معها في المقال الآتي.

أمراض المعدة الشائعة

فيما يأتي نستعرض أبرز أمراض المعدة الشائعة:

1. الارتجاع المعدي المريئي (GERD)

قد يتسبب خلل ما في رجوع أحماض المعدة وصعودها إلى المريء، ما قد يتسبب بشعور الشخص بحرقة وآلام في الصدر تبدأ من خلف عظمة الصدر وتنتشر من هناك وصولًا إلى الحلق والعنق.

ويتم التعامل مع هذه الحالة عادة عبر القيام بإجراء تغييرات معينة في الحمية الغذائية ونمط الحياة، كما يتم توصية المريض عادة بالامتناع عن تناول مشروبات وأطعمة معينة، وقد تحتاج هذه الحالة إلى رعاية طبية.

2. قرحة المعدة

تعد قرحة المعدة إحدى أمراض المعدة الشائعة التي لا يجب التهاون في التعامل معها، فقد تتسبب القرحة في تكون ثقوب في جدران المعدة نتيجة فرط إنتاج أحماض المعدة.

ومن الممكن أن تساهم العوامل الآتية في نشأة وتطور قرحة المعدة:

  • حمية غذائية سيئة.
  • التهابات وعدوى بكتيرية.
  • تناول الكحول.
  • التدخين.

وهذه بعض الأعراض الشائعة لقرحة المعدة:

  • ألم حاد في الجزء العلوي أو منتصف المعدة، خاصة ليلًا أو في الفترة الواقعة بين الوجبات.
  • انتفاخ.
  • التقيؤ أو الرغبة في التقيؤ.
  • براز بلون أسود أو لون داكن.
  • خسارة الوزن.
  • ظهور دم في القيء.

ويجب علاج قرحة المعدة بسرعة وفي الوقت المناسب، كي لا يتطور الأمر وتحصل مضاعفات صحية خطيرة.

قد لا يحتاج الأمر من المريض أكثر من تغييرات بسيطة في نمط حياته، أو قد تحتاج الحالة لتدخل جراحي.

3. سرطان المعدة

يعد سرطان المعدة أحد أمراض المعدة الشائعة التي تحتاج عناية طبية، ويتسبب انقسام خلايا المعدة السرطانية بتطور أورام خبيثة في داخل المعدة.

وهذا النوع من السرطانات بطيء التطور والانتشار وقد يحتاج عدة سنوات حتى يصل إلى مرحلة النضج.

وهذه أكثر أعراض سرطان المعدة شيوعًا:

  • شعور بالحرقة والألم في منطقة الصدر.
  • عسر الهضم.
  • فقدان الشهية وخسارة الوزن.
  • غثيان وتقيؤ.
  • ألم في المعدة.
  • دم في البراز.
  • شعور بالنفخة وصعوبة في البلع.
  • شعور بالضعف العام والإرهاق.
  • اصفرار في العينين والجلد.

عادة بعد أخذ الخزعات اللازمة وإجراء الصور الضرورية يتم تحديد العلاج المناسب لحالة المريض وتاريخه الطبي، وهذه بعض العلاجات المحتملة:

4. عسر الهضم

قد تتسبب عدة عوامل في الإصابة بعسر الهضم أو سوء الهضم، بما في ذلك الآتي:

  • الالتهابات البكتيرية.
  • الإفراط في تناول الطعام.
  • الإفراط في تناول المأكولات السريعة.

وهذه بعض الأعراض الشائعة لعسر الهضم:

تساعد التغييرات في نمط الحياة والحمية الغذائية على التخفيف من أعراض عسر الهضم، إذ ينصح الأطباء عادة المريض بالإقلاع عن التدخين أو خسارة الوزن الزائد.

5. التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي

يحدث التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي نتيجة عدوى فيروسية والتي قد تسبب أعراض رئيسية تشمل القيء والإسهال، بالإضافة إلى حدوث تقلصات وصداع وحمى.

ينتقل التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي عن طريق الطعام أو الشراب الملوث، ويتعافى معظم الناس في غضون أيام قليلة.

6. التهاب المعدة

التهاب المعدة هو التهاب يطال بطانة المعدة ما يسبب تهيجها، ومن الممكن أن تتسبب مجموعة كبيرة من العوامل بالتهاب المعدة من حالات مرضية مختلفة إلى الأدوية التي يتناولها المريض.

ومن الممكن أن يظهر على المصاب بالتهاب المعدة ذات الأعراض الظاهرة في حالة ارتجاع حمض المعدة.

7. خزل المعدة (Gastroparesis)

خزل المعدة هو أحد أمراض المعدة الشائعة والذي يتسبب في بطء قيام المعدة بإفراغ محتوياتها في الأمعاء.

وقد تظهر على المصاب بخزل المعدة أعراض عدة تشمل الآتي:

  • الغثيان.
  • الشعور بالامتلاء والشبع.
  • تقيؤ بعد تناول الطعام.
  • فقدان الوزن.
  • حرقة المعدة.

قد تكون التغييرات العادية في نمط الحياة والحمية الغذائية وتحت إشراف الطبيب كفيلة بالسيطرة على الأعراض.

من قبل رهام دعباس - الخميس 26 تموز 2018
آخر تعديل - الأربعاء 25 آب 2021