كيف نتعامل مع الشخص ذو رائحة الفم الكريهة؟

معظمنا يعرف شخصًا لديه رائحة الفم الكريهة، ولكننا نجهل إذا ما كان هذا الشخص يدرك ذلك أم لا، إليك طرق إخباره بذلك دون إحراج في ما يأتي:

كيف نتعامل مع الشخص ذو رائحة الفم الكريهة؟
محتويات الصفحة

تعد مشكلة رائحة الفم الكريهة أكثر شيوعًا بين الرجال والأشخاص الذين يتحدثون بكثرة، وذلك لأن الفم في هذه الحالة يصيبه الجفاف بسرعة، وبالعادة فإن هؤلاء الأشخاص لا يملكون الوقت الكافي لتنظيف أسنانهم بانتظام خلال اليوم كما يجب (اقرأ: الدليل الكامل لتنظيف الأسنان).

بينما قد تكون إثارة الموضوع مع الشخص ذو رائحة الفم الكريهة صعبة، إلا أنها ليست أصعب من العمل مع هذا الشخص أو التعامل معه يوميًا في البيت أو العمل.

تعرف على أساليب إخبار الشخص ذو رائحة الفم الكريهة بذلك في ما يأتي:

أفضل الطرق للإخبار بالمشكلة

اختيار الطريقة الأفضل لإخبار الشخص ذو رائحة الفم الكريهة بالمشكلة تعتمد على علاقتك بهذا الشخص، ومدى قربك منه، ومدى تأثير المشكلة عليك وعليه، واختيار الوقت والمكان المناسبين.

وكلما كنت أكثر قربًا منه، كلما كان عليك أن تكون أكثر صراحة، وكلما كانت المشكلة دائمة التأثير أكثر، كلما كان عليك أن تكون مباشرًا أكثر.

وتستطيع التلميح للشخص ذو رائحة الفم الكريهة من خلال الخطوات الآتية:

1. قم بالتلميح أولًا قبل مصارحة الشخص، خاصة إذا لم تكن شخصًا مقربًا منه وشعرت أن عليك أن تخبره بذلك، وتستطيع التلميح بوجود المشكلة عن طريق الآتي:

  • ادعي بأنك تعاني من هذه المشكلة رائحة الفم الكريهة بنفسك، وهذا سيدفع الشخص الآخر للتفكير بموضوع رائحة فمه، فسوف يشك بأن لديه رائحة الفم الكريهة كذلك.
  • استخدم بعض الطرق التي قد تجعل الشخص يفكر في رائحة فمه دون أي إحراج، مثل:
  1. ما هذه الرائحة؟ هل هي رائحة فمي؟
  2. صديقي، هل رائحة فمي كريهة اليوم؟
  3. هل أنا فقط من أشعر بذلك أم أن رائحة فمي سيئة بالفعل؟

2. إدعي بأنك كنت مصابًا بمشكلة رائحة الفم الكريهة، وأن أحد أصدقائك قد أخبرك بذلك مشكورًا لأنك لم تكن تدرك من قبل وجود هذه المشكلة لديك، وأخبره عن المنتج الذي ساعدك عندما استخدمته بانتظام، وأنك توصي به كل من تعرفهم لأنه رائع.

3. تناول العلكة ثم اعرضها على الشخص ذو رائحة الفم الكريهة، هذه أفضل الطرق إذا كنتما غريبين، وأقلها إحراجًا. وإذا رفض، قل له إذا عرض صديق عليك العلكة، عليك دومًا أن تأخذها.

4. اعتني بنظافة أسنانك أمام الشخص ذو رائحة الفم الكريهة لتشدد على أهمية الموضوع، من خلال اتباع الآتي:

  • الزوج أو الزوجة: اعرض عليه أن تبدآ بعادة تنظيف أسنانكما سوية بعد تناول الطعام بالفرشاة والمعجون، تتبعانها بالمضمضة بغسول الفم المناسب، ومازحه عن كم سيبدو شكلكما مضحكًا ورومانسيًا. (اقرأ: فوائد غير متوقعة لتنظيف الأسنان
  • زميل في العمل: نظف أسنانك بالأدوات المناسبة في الحمام الخاص بالموظفين أمامه بعد تناول وجبة الغداء مثلًا، وأره عدة تنظيف أسنانك ساخرًا من نفسك لأنك لا تستطيع التحرك خطوةً من دونها.

5. اطلب المساعدة من شخص آخر مقرب، يستطيع مصارحته بالمشكلة مع إحراج أقل.

6. قم بإيصال الخبر عن طريق طفل لطيف، فهكذا أخبار محرجة لا تكون مؤلمة الوقع عندما يتم أخذها من طفل صغير كما هي في حالة الكبار.

7. اترك ملاحظة مجهولة الكاتب، واحرص على تركها في مكان لن يراها فيه سوى المقصود بالملاحظة فحسب، مثل: وضعها في خزانته، أو على طاولته بشكل خفي عن الأعين، وقد يكون محتوى الملاحظة كاللآتي: لقد لاحظت مشكلة لديك، وهي أن رائحة فمك ليست جميلة، ولأنك شخص رائع، شعرت بأن علي أن أخبرك بهذا الأمر، فلو كانت هذه المشكلة لدي، لوددت أن يخبرني أحد بها. 

أمور عليك مراعاتها عند المصارحة بالمشكلة

عند مصارحة الشخص ذو رائحة الفم الكريهة بالمشكلة، عليك مراعاة الأمور الآتية:

  1. كن لطيفًا، وتجنب استعمال تشبيهات سيئة، أو صفات جارحة، كأن تشبه رائحة فم الشخص برائحة السمك أو البيض العفن مثلًا، أو أن تقول له أن رائحة فمه قاتلة، هذا سوف يجرحه بدلًا من تحقيق الفائدة المنشودة.
  2. ابدأ حديثك بإحدى هذه الجمل:
    • لقد لاحظت وجود مشكلة لديك، ولست واثقاً من أنك تدرك وجودها.
    • أعتذر مسبقًا على أنني سأذكر لك هذا الأمر ولكن علي أن أخبرك به.
    • إذا كانت لدي هذه المشكلة، كنت سوف أرغب أن يصارحني بها أحد، لذا سأصارحك بها.
  3. أتبع الأساليب السابقة بعبارات تصف المشكلة أو الحلول للتخلص من رائحة الفم الكريهة، مثل:
    • أعتقد أن عليك أن تنظف أسنانك.
    • أنت بحاجة لعلكة أو حبوب تنعش النفس.
    • رائحة نفسك ليست على ما يرام.
    • يبدو أن لديك مشكلة مع رائحة الفم.
    • لديك رائحة فم سيئة بعض الشيء.
  4. أتبع ما قلته بنعت محبب مثل: حبيبي، أو عزيزي، أو صديقي.
  5. انتبه لنغمة صوتك أثناء الحديث، فجزء كبير من مضمون الرسالة تكون في لغة جسدك أثناء حديثك، لذا لا تبلغه الرسالة بنبرة صوت انتقادية، بل بلهجة نصح محبة ومتفهمة.
  6. إعرض المساعدة، بفرشاة أسنان اشتريتها له، أو غسول فم، أو خيط تنظيف، أو حتى شريط من العلكة، (اقرأ: خمس أدوات هامة للحفاظ على اسنان صحية).
  7. خفف عنه الحرج بإخباره أنك عانيت من رائحة الفم الكريهة في الماضي وعالجتها، واعرض عليه وصفات جربتها بنفسك أو منتجات ساعدك استخدامها على التخلص من المشكلة، مثل: غسول الفم الرائع الذي أصبحت لا تستطيع الاستغناء عنه، وأخبره أنه قد يكون لديه مشكلة وعليه استشارة طبيب الأسنان.

المصارحة بالمشكلة في بيئة العمل

أحيانًا قد يضطر المدير لمواجهة الموظف بمشكلة رائحة الفم الكريهة. فكيف تصارحه بها دون إحراج؟ اتبع الخطوات الآتية:

  1. تحدث مع الموظف في شأن رائحة الفم الكريهة على انفراد وبدء الحديث بشكل لطيف.
  2. تجنب إخبار الموظف أن زملاءه يتكلمون عليه ويشتكون منه، بل تحمل أنت المسؤولية بالكامل، وأخبره أنك أنت من لاحظ وجود هذا المشكلة لديه فقط.
  3. أخبر الموظف بالمشكلة تلميحًا أو صراحة حسب ما يستدعيه الموقف، وقل له أنها قد تكون أمرًا مثيرًا لبعض الحرج والمشاكل مع الشركاء أو الزبائن، وأن حديثك معه هو لأغراض مصلحة العمل العليا.
  4. اسأل الشخص عن أي مشاكل صحية لديه قد تكون هي السبب في رائحة الفم السيئة لديه (اقرأ: كيفية التخلص من رائحة الفم الكريهة)، أو انصحه بالحصول على استشارة طبية، أو استعمال أدوات تنظيف الفم المناسبة، مثل: الفرشاة، والمعجون، وغسول الفم بانتظام، فقد يكون ذلك مؤشرًا على مشكلة طبية قد لا يعيها الموظف.
  5. اسأل الموظف عما إذا كان يواجه أية مصاعب في حياته الشخصية قد تكون سببت المشكلة، فقد يكون الموظف يعاني من مشاكل عائلية، أو مشاكل تسببت بطرده من المنزل، لذا لا يستطيع العناية بنظافته الشخصية أو نظافة فمه لأسباب خارجة عن إرادته.
  6. اتفق مع الموظف على طرق لتحسين الوضع الحالي، واعرض عليه المساعدة إذا كان يحتاج إليها.
  7. أكد للموظف أن ما دار بينكم آنفًا لن يعرف به أحد من زملائه، وراقب الموظف عن كثب بعدها ومدى تحسن المشكلة لديه مع الأيام، وإذا لم يتحسن الأمر مع الوقت، عليك أن تقوم باتخاذ الخطوات الآتية:
    • تحدث مع الموظف مرة أخرى، وأخبره بمدى تأثير المشكلة على علاقته بزملائه والزبائن والعمل عمومًا.
    • كن صريحًا وتحدث عن المشكلة بشكل مباشر، فأحيانًا حرجنا من موضوع ما قد يجعلنا نتناوله بشكل غير مباشر، ظنًا منا أن الطرف المقابل قد فهم تلميحاتنا، ولكنه في الواقع لم يفعل.
    • تأكد من وضع الموظف الصحي، فهناك حالات قد تكون وراثية ولا يستطيع الموظف التحكم فيها.
    • اتفق مع الموظف على تاريخ تستطيعان فيه الجلوس مجددًا لحل المشكلة.

إذا قررت كمدير العمل أن تقوم بطرد الموظف بعد كل هذا لأن الوضع لم يتحسن، فعليك أن تتذكر الآتي: قد يجعل طرد الموظف بسبب هذه المشكلة شكل عملك وشركتك سيئًا أمام الآخرين، كما أن سبب ارائحة الفم الكريهة قد يكون أمرًا خارجًا عن سيطرة الموظف لمشكلة صحية ما أو لمشكلة وراثية.

لذلك تجنب القيام باتخاذ أي إجراءات متسرعة قد تضرك وتضر الموظف، بل حاول معه مرة واثنين وثلاث إلى أن تقوما بحل هذه المشكلة وسوف يشكرك ويحترمك لذلك.

المصارحة بالمشكلة في الحياة الشخصية

لا تنسى أن المعظم لا يستطيع أن يشم رائحة فمه السيئة، لذا إذا كان أحد أصدقائك من ذوي رائحة الفم الكريهة، عليك كصديق أن تخبره بذلك، ورغم ما قد يسببه هذا الموقف من إحراج، فكر في الأمر كالآتي:

  • الرغبة بوجود شخص مقرب يصارحك لو كنت أنت صاحب رائحة الفم الكريهة، حيث أن مصارحة شخص ما بهذه الحقيقة، يعد جزءًا من الآداب الشخصية كذلك، فأنت بذلك تتجنب الحديث عن هذا الشخص وراء ظهره، فاحترامك لشخص ما، يعني أن عليك مصارحته بذلك دون إثارة الموضوع مع أي شخص آخر دون علمه.
  • الانطباعات الأولية على الصعيدين الشخصي والعملي بالغة الأهمية، لذا كن حريصًا دومًا على أن تظهر بالصورة التي تحب أن يراها الآخرين، وحافظ على نظافة فمك، واحرص على الاحتفاظ بأدوات تنظيف أسنانك معك على الدوام للحفاظ على نظافة فمك أينما ذهبت وتحسبًا لأي طارئ.
  • استعمال أدوات تنظيف الأسنان بانتظام، مثل: الفرشاة، والمعجون، وغسول الفم المناسب لك قد يحل المشكلة بشكل جذري، وإن لم يحصل ذلك تحرى عن السبب وراء هذه المشكلة، فقد يكون جسمك بإصدار رائحة الفم الكريهة يحاول إخبارك بوجود مشكلة صحية عليك أن تعالجها.

حالات عليك أن تتجنب فيها المصارحة تمامًا

إذا كنت تواجه مشكله بالتعامل مع شخص ذو رائحة فم كريهة واردت مصارحته، يوجد مجموعة من الحالات التي يجب عليك أن تتجنب فيها المصارحة تمامًا، إليك أهمها في ما يأتي:

  • إذا لم تكن مقربًا من هذه الشخص حيث أن المصاب بهذه المشكلة سيفضل سماعها من صديق أو شخص مقرب على سماعها من شخص غريب عنه.
  • إذا كانت حالة مؤقتة نتيجة لدواء ما أو لوجبة تناولناها على الغداء أو حالة مرضية مؤقتة، في هذه الحالات لا تخبر الشخص أن نفسه سيء الرائحة، فقط اعرض عليه بعض العلكة أو حبوب النعناع المنعشة أو شجعه على حمل الأدوات اللازمة لتنظيف أسنانه.
  • أثناء التواجد مع آخرين لأن الموضوع بحد ذاته مثير للضيق والحرج إذا تم التكلم به على انفراد، فكيف الحال عندما يتم طرحه في مناسبة يستطيع فيها الآخرون سماعك.
  • في حال كان التوقيت لا يسمح باتخاذ أي إجراء للتخلص من رائحة الفم الكريهة، أو كنتما في مكان لا يسمح للشخص بتنظيف أسنانه، وانتظر إلى أن تصلا لمكان من الممكن فيه حل المشكلة.
  • إذا كان زميلك في العمل وشعرت أن عليك مصارحته، قم بذلك في نهاية يوم العمل، لكي لا يشعر بالإحراج طوال اليوم ويبقى يتساءل في ذهنه إن كان هذا الزبون أو ذاك الزميل يستطيع كذلك أن يشم رائحة الفم الكريهة حتى بعد قيامه بتنظيفه جيدًا بالفرشاة والمضمضة بغسول الفم المناسب.

ومع هذا كله، عرض العلكة أو حبوب النعناع المنعشة على الشخص، ليس فيه أي إحراج، بل هو أمر مرحب فيه، وتستطيع القيام به دون إحراج.

من قبل رهام دعباس - الأحد 8 كانون الثاني 2017
آخر تعديل - الأربعاء 17 آذار 2021