ابو دغيم: الدليل الكامل للمرض

ما هو مرض أبو دغيم؟ وكيف تستطيع حماية نفسك منه؟ وما هي أسباب حدوثه وأعراضه وأسباب الإصابة به؟ إليك الدليل الكامل للمرض في المقال التالي.

ابو دغيم: الدليل الكامل للمرض

يعتبر مرض أبو دغيم، أو مرض النكاف، مرضاً معدياً وسريع الانتشار. فلنتعرف عليه أكثر فيما يلي:

ما هو مرض أبو دغيم؟

مرض أبو دغيم هو مرض معدي فيروسي يصيب الغدد النكافية، وغالباً ما يصيب الأطفال بشكل خاص.

وأحد أهم أعراضه الظاهرة هو انتفاخ وتورم في الغدد النكافية ليبدو الشخص وكأن لديه ذقن مزدوج وانتفاخ غير طبيعي في العنق والوجنتين.

وقد يتسبب الفيروس أحياناً في التهابات في المبايض أو البنكرياس أو الخصيتين أو الأغشية المحيطة بالدماغ والحبل الشوكي.

وعادة يصبح الجسم منيعاً ضد مرض أبو دغيم بعد الإصابة به لأول مرة.

أعراض مرض أبو دغيم

عادة ما تتلاشى أعراض مرض أبو دغيم بعد الإصابة به بفترة تتراوح بين 2-3 أسابيع، وفي بعض الأحيان قد لا تظهر أية أعراض على المصاب.

وهذه هي أهم الأعراض التي قد تظهر على المصاب بمرض أبو دغيم:

  • صداع والام في الرأس.
  • فقدان للشهية وغثيان.
  • حمى وتعب عام.
  • الام عامة في كافة أجزاء الجسم وخاصة في المفاصل.
  • تورم في الغدد النكافية في منطقة الرقبة والخدود.
  • ألم في جانبي الوجه في موضع تورم الغدد النكافية.
  • ألم وصعوبات في البلع.
  • جفاف الفم.

وإذا ما أصيب شخص بالغ بالمرض فإن مضاعفات المرض وأعراضه قد تكون أكثر حدة من تلك التي تظهر عند الأطفال عادة.

عادة يكون مرض أبو دغيم معدياً لفترة 15 يوماً من بدء الإصابة بالفيروس، وحتى قبل ظهور الأعراض على المريض بأيام.

أسباب مرض أبو دغيم

ينتقل مرض أبو دغيم عادة عبر الاتصال الجسدي المباشر مع شخص مصاب بالمرض، خاصة اللعاب، وينتقل الفيروس عادة من الجهاز التنفسي إلى الغدد النكافية مسبباً تورمها.

وهذه بعض الطرق التي قد ينتقل بها المرض من شخص لاخر:

  • العطس والكحة.
  • استعمال أدوات طعام استعملها الشخص المريض، مثل الملاعق والأطباق.
  • القبل.
  • مشاركة المصاب طعامه.

علاج مرض أبو دغيم

ما من علاج نهائي لمرض أبو دغيم، هناك فقط أدوية تساعد على تخفيف حدة أعراضه، كما أنه من غير الممكن استعمال المضادات الحيوية لعلاج المرض لأن أصل المرض فيروسي وليس بكتيري.

عادة يشفى المريض ذاتياً خلال فترة أسبوعين، ويتكفل جهاز المناعة بصد الهجوم الفيروسي وتكوين مناعة دائمة في الجسم ضد المرض.

وهذه بعض الخطوات التي قد تساعد في تخفيف حدة أعراض مرض أبو دغيم:

  • يفضل وضع كمادات باردة على منطقة التورم والانتفاخ بانتظام لتخفيف حدته.
  • يفضل تناول كميات كبيرة من السوائل (الماء على وجه الخصوص) وتناول اطعمة سائلة لا تحتاج لمضغ.
  • يفضل تجنب تناول عصائر الفواكه، وذلك لأن هذه تحفز إفرازات الغدد اللعابية والتي تشكل الغدد النكافية جزءاً منها.
  • الحصول على قسط كافي من النوم والراحة.
  • تستطيع اللجوء لمسكنات الألم العادية لتخفيف الأعراض وتسكين الألم المرافق لمرض أبو دغيم.
  • ينصح المريض بالغرغرة بماء دافئ مع ملح.

مضاعفات محتملة لمرض أبو دغيم

هناك مجموعة من المضاعفات المحتملة لمرض أبو دغيم قد تظهر إذا لم تتم السيطرة على المرض في الوقت المناسب، وهذه أهمها:

طعم مرض أبو دغيم

يعتبر طعم مرض أبو دغيم أحد أهم الإجراءات الوقائية لإيقاف مرض أبو دغيم قبل حصوله والوقاية منه في الدرجة الأولى.

وطعم مرض أبو دغيم هو جزء من مطعوم ثلاثي يحمي كذلك من أمراض أخرى مثل الحصبة الألمانية والحصبة العادية، ويعطى هذا المطعوم عادة للأطفال بعد عمر السنة.

متى ينصح بإعطاء الطعم للبالغين؟

من الممكن إعطاء هذا المطعوم للشخص البالغ في أي عمر، خاصة في الظروف التالية:

  • قبل السفر لدول مثل الدول التالية: الهند، دول جنوب شرق اسيا، اليابان، الباكستان.
  • إذا كان الشخص يعمل في مشفى أو مرافق طبية أخرى، أو يعمل في أماكن مكتظة مثل المدارس أو الجامعات.

حالات لا ينصح فيها بإعطاء الطعم

ولا ينصح بأخذ المطعوم فقط في الحالات التالية:

  • إذا ما كان الشخص يعاني من ضعف عام في جهاز المناعة.
  • إذا كان المرأة حاملاً أو على وشك الحمل.
  • إذا كان المريض يعاني من حساسية تجاه الجلاتين أو بعض المضادات الحيوية.

الوقاية من مرض أبو دغيم

عدا المطعوم الذي ذكرناه ويتم أخذه من قبل الأطفال أو البالغين، من الممكن منع انتشار مرض أبو دغيم عبر التقيد بالإرشادات التالية:

  • غسل اليدين جيداً بالماء والصابون المناسب.
  • تجنب الذهاب إلى العمل أو المؤسسات التعليمية إلا بعد انقضاء 5 أيام بالكامل على بدء الأعراض.
  • تغطية الأنف والفم بمنديل عند السعال أو العطس.
من قبل رهام دعباس - السبت ، 23 فبراير 2019