أسباب الغثيان بعد الأكل

يشعر الكثير من الناس بالغثيان بعد تناول الطعام، ويرتبط الغثيان بعد الأكل بعدة أسباب، فما هي أسباب الغثيان بعد الأكل؟

أسباب الغثيان بعد الأكل

الغثيان هو اضطراب في المعدة قد يصاحبه قيء ويرتبط الغثيان بمشاكل عصبية أو هرمونية وقد يرتبط بحالات أخرى، فلنتعرف على أسباب الغثيان بعد الأكل تحديدًا في هذا المقال.

أسباب الغثيان بعد الأكل

يوجد العديد من أسباب الغثيان بعد الأكل ومنها ما يأتي:

1. الإصابة بالعدوى

يسبب الطعام الملوث أو عدم طهو الطعام جيدًا ما يعرف بالتسمم الغذائي الذي يعد الشعور بالغثيان في الساعات الأولى بعد تناول الوجبة من أهم أعراضه.

حيث تسبب البكتيريا أو الفيروسات الملوثة للطعام التهاب في الأمعاء وتؤدي إلى الغثيان، والحمى، والتقيؤ والإسهال، من الأمثلة على البكتيريا المسببة للتسمم الغذائي السالمونيلا (Salmonella).

2. الحساسية وعدم تحمل الطعام

يؤدي عدم تحمل الطعام إلى الشعور بالغثيان بعد تناول الطعام بعدة ساعات.

ومن الأمثلة على حالات عدم تحمل الطعام ما يأتي:

  • عدم تحمل الأطعمة التي تحتوي على اللاكتوز، مثل: منتجات الألبان.
  • عدم تحمل الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين، مثل: الحبوب.
  • عدم تحمل الأطعمة المسببة للغازات، مثل: الفاصولياء.

أما حساسية الأطعمة فتتسبب بالغثيان بعد عدة ثواني أو دقائق من تناول الطعام إلى جانب تورم الوجه والشفتين، وصعوبة التنفس والبلع، وذلك لأن مناعة الجسم تعتبر بعض البروتينات الموجودة بالأطعمة خطرًا على الجسم، فيكون رد الفعل ظهور أعراض الحساسية.

3. مشاكل الجهاز الهضمي

تعد المشاكل في أحد أعضاء الجهاز الهضمي من أسباب الغثيان بعد الأكل، ومن أمثلتها ما يأتي:

  • أمراض المرارة تؤدي إلى صعوبة هضم الوجبات المحتوية على الدهون وذلك بسبب ارتباط هضم الدهون بالعصارة الصفراء التي تفرزها المرارة، مما يؤدي للشعور بالغثيان بعد تناول الوجبات المحتوية على الدهون.
  • التهاب البنكرياس يسبب غثيان وألم معوي وذلك لأن البنكرياس هو العضو المسؤول على إفراز البروتينات والهرمونات اللازمة للهضم.
  • متلازمة القولون العصبي ترتبط بالانتفاخ وزيادة الغازات وفي بعض الأحيان تسبب الغثيان بعد تناول الوجبات.

4. تناول بعض الأدوية

يعد الغثيان من أكثر الأعراض الجانبية شيوعًا للعديد من الأدوية، مثل: المضادات الحيوية، ومسكنات الألم، والهرمونات، وأدوية العلاج الكيميائي.

ويجب أن يتوقف الشعور بالغثيان بعد التوقف عن تناول الأدوية، كما يجب الرجوع للطبيب لمعرفة السبب وراء الشعور بالغثيان بعد تناول الطعام، ووضع طريقة العلاج المناسبة.

5. تضيق الأوعية الدموية في الأمعاء المزمن (Chronic mesenteric ischemia)

يؤدي تضييق الأوعية الدموية في الأمعاء إلى إعاقة تدفق الدم إلى الأمعاء والجهاز الهضمي، الأمر الذي يؤدي إلى أعراض خطيرة بعد تناول الطعام منها الغثيان ووجع في المعدة.

6. مشاكل نفسية

تؤدي المشاكل النفسية، مثل: فقدان الشهية العصبي (Anorexia nervosa) في بعض الأحيان إلى زيادة أحماض المعدة، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بالغثيان بعد تناول الطعام.

وقد يؤدي الاكتئاب إلى الغثيان بعد تناول الطعام بسبب عدم رغبة المريض بتناول الطعام وفقدان الشهية.

7. تغير الهرمونات

يرتبط ارتفاع مستويات الهرمونات أثناء الحمل بازدياد الغثيان قبل وأثناء وبعد تناول الطعام.

وذلك بسبب ارتباطها بتغيرات في الجهاز الهضمي، حيث تخفف الهرمونات من العلاقة بين المريء والمعدة، مما يسبب ازدياد ارتجاع الأحماض التي تساهم في الغثيان. 

8. أسباب الغثيان بعد الأكل الأخرى

والتي قد تشمل ما يأتي:

  • تناول الكثير من الطعام: من أهم أسباب الغثيان بعد الأكل تناول الكثير من الطعام.
  • الصداع الشديد: يؤدي الصداع النصفي الشديد إلى الشعور بالغثيان بعد تناول الطعام إضافةً إلى التقيؤ والألم الشديد.
  • النوبة القلبية: يشير الغثيان بعد تناول الطعام في بعض الأحيان إلى التحذير من نوبة قلبية.
  • دوار الحركة: يتحسس بعض الناس من حركات ووضعيات معينة، الأمر الذي يؤدي للشعور بالغثيان فيزيد تناول الطعام قبل أو بعد الحركة من الشعور بالغثيان عند هؤلاء الناس.
من قبل د. بيسان شامية - الخميس ، 16 يوليو 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 20 سبتمبر 2021