أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس

هل ترغب بالنوم كثيرًا رغم التعب لكنك لا تستطيع، فما هي أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس؟ تابع المقال لمعرفة الإجابة.

أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس

إليك مزيدًا من التفاصيل حول أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس وطرق تُساعدك في النوم فيما يأتي:

أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس

في أغلب الأحيان إن كُنت تشعر بالتعب بعد يومٍ طويل لكنك غير قادر على النوم يكون هذا بسبب توقف أو تعطل الساعة البيولوجية في جسمك، فهي بمثابة منبه داخلي في أجسامنا يعرف الليل والنهار، وينظم درجة الحرارة، ومستويات الهرمونات كهرمون الميلاتونين (Melatonin) المسؤول عن النوم.

تعد النواة فوق التصالبية (Suprachiasmatic nucleus - SCN) هي الساعة الرئيسية للجسم الموجودة في الدماغ والتي تفرز هرمون الميلاتونين الذي يُنظم النوم.

فأثناء النهار ومع الضوء بالخارج تبقى مستويات الميلاتونين مُنخفضة، وتصبح في أعلى مستوياتها في الليل. 

أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس الأخرى

من أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس الأخرى هي كما يأتي: 

1. التوتر والقلق

يعد واحد من أكبر التحديات أمام النوم هو التوتر والقلق خاصةً لمن يعانون من نوبات الهلع، فاستمرار القلق طوال الليل يعطل عمل الساعة البيولوجية، كما يرفع من مستويات هرمون الكورتيزول (Cortisol) الذي من المفترض أن يكون في أقل مستوياته في الليل ليكون الميلاتونين في أعلى مستوياته.

2. التغيرات الهرمونية

إن كُنتِ امرأة وتواجهين تغيرات أو عدم توازن في هرموناتكِ تحديدًا قبل الدورة الشهرية بسبب انخفاض حركة العين السريعة، وقلة إنتاج الميلاتونين، والتعرض لتقلصات الدورة، إضافةً إلى الصداع وزيادة درجة حرارة الجسم فجميع هذهِ العوامل تجعل من النوم صعبًا رغم النعاس.

كما تسبب أعراض مرحلة انقطاع الطمث هذه الحالة بسبب انخفاض هرمونات الأستروجين والبروجستيرون في الجسم اللذين لهما دور في دورة النوم في الجسم ويؤثران على نوعية وكفاءة النوم، كما تؤدي التغيرات الهرمونية إلى التعرق الليلي، وزيادة مستويات القلق وهذا ما يجعل النوم صعبًا رغم النعاس والتعب.

3. استهلاك الكافيين

إن استهلاك كمية كبيرة من الكافيين كشرب 5 فناجين في اليوم يؤثر على النوم بحيث يطيل زمن انتقال النوم، وتقليل كفاءة النوم، وتقليل إجمالي وقت النوم، والتقليل من كفاءة النوم.

4. استخدام الأجهزة

إن استخدام الأجهزة الإلكترونية التي تنبعث منها الأضواء الزرقاء يعطل من الإيقاع البيولوجي الطبيعي ويحد من إنتاج الميلاتونين، وقد يجعل الشخص لا يشعر بالنعاس وهو إحساس غير صحيح له، كما قد يكون المحتوى المعروض على الإنترنت محفزًا للتوتر قبل النوم وهي من أسباب عدم القدرة على النوم رغم النعاس.

5. الأرق

الأرق يعرف بصعوبة الاستغراق في النوم أو الحفاظ على نوم متواصل خلال الليل أو في الصباح باكرًا، قد يستمر الأرق عدة أيام أو أسابيع أو قد يكون مزمنًا ويزيد عن 3 أشهر.

علاج عدم القدرة على النوم

بعد التعرف على أسباب عدم القدرة على النوم رغم النُعاس سنقوم بذكر خطوات عملية تساعدك، إضافة للعلاجات الطبية التي تحتاج لموافقة الطبيب.

تعرف على العلاج فيما يأتي: 

1.العلاج المنزلي

إليك بعضًا من خطوات العلاج المعرفي السلوكي التي قد تساعدك فيما يأتي:

  • التخلص من بعض العادات: مثل استهلاك الكافيين أو الكحول قبل النوم، أو أن تكون ضمن بيئة مزعجة أو درجة حرارة الغرفة غير ملائمة أو أن تُشاهد التلفاز في السرير.
  • العلاج المعرفي بالاسترخاء: الذي يتضمن تعلم معتقدات صحيحة عن النوم، مثل: تقليل التوتر والقلق، وممارسة تمارين الاسترخاء أو التأمل.
  • علاجات أخرى: ومنها: العلاج بالإبر الصينية أو تعلم تقنيات الاسترخاء.
  • تحديد وقت للنوم: إن قضاء وقت طويل في السرير قبل النوم قد يسبب عدم القدرة على النوم، لهذا يُنصح بتحديد وقت للنوم ثابت كل يوم.

2. العلاج الطبي

يحتاج هذا العلاج إلى موافقة الطبيب، مثل: 

  • مضادات الاكتئاب التي تساعد في التخلص من الأرق والقلق.
  • البينزوديازيبينات (Benzodiazepine).
  • دوكسيبين (Doxepine).
  • إزوبيكلون (Eszopiclone).
  • ليمبوركسانت (Lemborexant).
من قبل هناء جواد - الخميس 15 أيلول 2022
آخر تعديل - الخميس 15 أيلول 2022