أعشاب للتخسيس: ما هي وكيف تعمل؟

هل تُعاني من زيادة الوزن؟ وهل تريد معرفة أبرز أعشاب للتخسيس تُفيدك في إنقاص وزنك؟ إذًا تابع المقال، ليخبرك عن تلك الأعشاب وآثارها الجانبية.

أعشاب للتخسيس: ما هي وكيف تعمل؟
محتويات الصفحة

مع زيادة الوعي والمعرفة أصبحنا على دراية أكبر بالنهج الأفضل الذي يجب اتباعه لإنقاص الوزن والتخلص من السمنة، ولا بد لنا من إدخال بعض أنواع الأعشاب للتخلص من الوزن الزائد بالإضافة للحمية المُتبعة.

أعشاب للتخسيس وخسارة الوزن

من اتباع نمط الحياة الصحي والنزول التدريجي للوزن عن طريق ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي ملائم، والأهم من كل ذلك التحلي بالصبر لرؤية النتائج.

إلا أنه وللأسف لا زال الكثيرون ورغم درايتهم بمضار الطرق الأخرى على صحتهم، إلا أن صبرهم القليل وحاجتهم لرؤية النتائج السريعة، تجعلهم يستعجلون الأمور ويقومون بالبحث وتجريب طرق أخرى وجديدة، مثل:

  • الرجيم القاسي والسريع.
  • اللجوء لحبوب التنحيف والأدوية.
  • إجراء عمليات جراحية.

وبالطبع فإنهم يدركون الحقيقة لاحقًا وبعد مواجهة المضار المترتبة على سوء الاستخدام، وأقلها:

  • الاكتئاب.
  • الشحوب.
  • الإرهاق.
  • الوهن.
  • هبوط الضغط.
  • العودة إلى ضعف الوزن لاحقًا.

أحد الطرق التي أصبحت دارجة ومستخدمة ويتم إرفاقها بنمط غذائي أو رجيم معين هي أعشاب للتخسيس، والتي قد أثبت العلم وتأكد من إيجابيتها في إنزال الوزن، وصنف الآثار الجانبية المترتبة على استخدامها، وكيف يتم ذلك.

فيما يأتي ندرج بعضًا من هذه الأعشاب التي قد يكون لها أثرًا على عملية الأيض، وعلى الشهية:

  • القرفة.
  • الزنجبيل.
  • الشاي الأخضر.
  • بذور الكتان.
  • الجينسينج.

القرفة للتخسيس

من الأمور الإيجابية والتي جعلت القرفة أحد أعشاب للتخسيس هي أنها:

  • تمنع الالتهابات وتعد مضادة للعديد من الفطريات والطفيليات.
  • تشكل مصدرًا ممتازًا للألياف الغذائية، والحديد، والكالسيوم.
  • ناجحة في خفض مستوى السكر في الدم، فقد وُجد أن من فوائد القرفة أنها تؤدي إلى إبطاء سرعة الهضم وامتصاص الطعام في الأمعاء، مما قد يخفف من ارتفاع مستويات السكر في الدم.
  • تضيف نكهة حلوة إلى الأطعمة، والتي يمكن أن تساعد في تثبيط الرغبة الشديدة بتناول الأطعمة، وخاصةً ذات المذاق الحلو.
  • تساعد على نقل الدهون من الكبد، بحيث يستطيع الجسم استخدامها للحصول على الطاقة، وزيادة معدل عمليات أيض الدهون وحرقها بسهولة أكبر.
  • تخفيض الكولسترول السيء (LDL).

من هنا قد يكون لها دورًا كبيرًا في تقليل الشهية ومقاومة الدهون في الجسم، وبالتالي المساعدة على فقدان الوزن، لذا يمكن اعتبار القرفة بجدارة أحد أعشاب للتخسيس الفعالة.

الآثار الجانبية للقرفة

على الرغم من أن استخدام القرفة قد يكون أمنًا، إلا أنه في بعض الحالات علينا الانتباه وتجنب الاستخدام المنتظم والمفرط لها.

فالإفراط في استخدامها قد يؤدي إلى هبوط ضغط الدم، كما أنها قد تشكل خطورة على الآتي:

  • السيدة الحامل أو المرضع.
  • الأشخاص الذين يعانون الحساسية منها.

الزنجبيل للتنحيف

أحد أعشاب للتخسيس هو الزنجبيل، وهو أحد الأطعمة الصحية الفعالة في إنقاص الوزن.

أما فوائد الزنجبيل الصحية العديدة، فهي: 

  • يحتوي على نسبة عالية من الألياف وبهذا يسهل حركة الأمعاء، ويساعد على خفض مستويات الكوليسترول في الدم.
  • يساعد في الوقاية من قرحة المعدة عن طريق تعزيز إفراز المخاط.
  • يحسن ويساعد على الهضم؛ فهو يحتوي على الأنزيمات التي تعمل كمحفزات للبروتينات لإفراز الأنزيمات الهاضمة وزيادة درجة حموضة المعدة.
  • يستخدم الزنجبيل لمنع الغثيان، وخاصةً غثيان الصباح عند الحامل.
  • يسمح ويساعد الأوعية الدموية بالتوسع، وبالتالي يساعد على تحسين الدورة الدموية، وهذا يمكن أن يعزز بشكل كبير من عملية التمثيل الغذائي.

قد وُجد أن تناول الأشخاص للزنجبيل قد يُفقدهم ما يصل إلى 20% من الدهون أكثر من الذين لا يتناولونه.

الآثار الجانبية للزنجبيل

مع أن الزنجبيل أحد أعشاب للتخسيس الفعالة، إلا أن تناول الكثير منه له تأثير جانبي فهو قد يسبب الآتي:

  • الغثيان.
  • الحساسية.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي.

الشاي الأخضر لخسارة الوزن

لطالما اشتهر الشاي الأخضر بأنه رقم واحد في أعشاب للتخسيس، وذلك ليس لإدراره البول بكثرة كما يعتقد البعض فهذا ليس مرتبطًا بحرق الدهون وخسارتها، وإنما بسبب:

  • دوره وتأثيره في تسريع وتعزيز عمليات الأيض وحرق الدهون في الجسم.
  • احتوائه على مضادات الأكسدة التي ارتبطت مع زيادة عملية التمثيل الغذائي والقدرة على تحفيز حرق الدهون.
  • فعاليته في زيادة عملية التمثيل الغذائي، وذلك على الأرجح بسبب مادة الكافيين ومادة البوليفينول (Polyphenole) الموجودة في أوراق الشاي.
  • احتوائه على مواد تسمى الكاتيشين، وهى مواد كيميائية نباتية تؤثر على عملية الأيض. 

الآثار الجانبية للشاي الأخضر

بالرغم من أن الشاي الأخضر أحد أعشاب للتخسيس الشائعة إلا أنه يُسبب بعض الآثار الجانبية، فهو يُسبب:

  • الجفاف، كونه يُخفف من احتباس الماء، فهو مدر للبول ويحتوي على الكافيين، ولهذا قد لا ينصح به لمن يعانون الجفاف أو مرضى ضغط الدم.
  • الإسهال.
  • العصبية.

بذور الكتان لإنزال الوزن

تحتوي بذور الكتان كمية عالية من الألياف وكمية منخفضة من الكربوهيدرات، ومن هنا أصبحت تدرج ضمن أعشاب للتخسيس وخسارة الوزن وتدخل ضمن خطط تخفيض الوزن.

في حين أن محتوى الدهون في بذور الكتان هو في النهاية عالي إلا أنها من الدهون الجيدة للجسم، وهذا ما جعلها خيارًا ممتازًا سواء بالنسبة للصحة أو لفقدان الوزن.

بذور الكتان أحد أعشاب للتخسيس التي تُفيد في كل مما يأتي:

  • تحتوي على مادة صمغية، وعند نقعها بالماء وأكلها فهي تساعد على امتلاء المعدة، وبالتالي الإحساس بالشبع وتقليل كمية الطعام المتناولة خلال اليوم.
  • تساعد في الحد من خطر الإصابة بأمراض القلب، فهي مصدر غني للأوميغا 3 (Omega- 3)، والأحماض الدهنية، والألياف المفيدة لتعزيز صحة القلب وتقليل ضغط الدم وتخفيض نسبة الكولسترول السيء في الجسم.
  • تساهم قشرتها في مقاومة السرطان والوقاية منه.

الآثار الجانبية لبذور الكتان

على الرغم من أن بذور الكتان مفيدة للتخسيس إلا أنها قد تزيد من الوزن إن تم تناولها بكميات كبيرة، فهي سلاح ذو حدين، كما أن بذور الكتان قد تُسبب أيضًا الأضرار الآتية:

  • الحساسية.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي.

الجينسنغ للتخلص من الوزن

يعد الجينسنغ من أعشاب للتخسيس الطبية التي تساعد على زيادة إفراز الطاقة في الجسم والقدرة على التحمل وبالتالي محاربة التعب والإرهاق، وبهذا قد تساعد على الآتي:

  • زيادة معدل نشاطك البدني الضروري واللازم لتخفيف الوزن.
  • خفض مستويات السكر في الدم، وبالتالي المساعدة على فقدان الوزن.
  • المساهمة في نقل الدهون من الكبد، بحيث يستطيع الجسم استخدامها للحصول على الطاقة، وزيادة معدلات الأيض في الجسم، وتقليل نسبة الكولسترول السيء في الدم.

الآثار الجانبية للجينسنغ

قد يُسبب تناول الجينسينغ بكميات كبيرة ما يأتي:

  • اضطرابات النوم والأرق.
  • الحساسية.

الكركم لحرق الدهون

اشتهر الكركم بفوائده العديدة في علاج العديد من الأمراض والالتهابات، وقد يعود ذلك إلى مضادات الأكسدة القوية التي يحتويها، لكن ماذا عن كونه أحد أعشاب للتخسيس؟

وُجد أن للكركم أثر جيد في إنقاص الوزن، وذلك لأنه يتميز بالفوائد الآتية:

  • محفز لإنتاج الصفراء في الكبد، وإفرازها من خلال المرارة، مما يعزز من عمليات الهضم والأيض.
  • مضاد للالتهابات، وخاصةً التهابات الجهاز الهضمي والتنفسي.
  • طارد للغازات.
  • مساهم في علاج بعض مشكلات الجهاز الهضمي والتلبكات المعوية، مثل: الإسهال، والقولون العصبي.

الآثار الجانبية للكركم

على الرغم من فوائد الكركم إلا أنه يضر بالفئات الآتية:

  • مرضى المرارة.
  • الأشخاص الذين يُعانون حساسية منه.

نصائح هامة عند استخدام أعشاب للتخسيس

أعشاب للتخسيس يمكن أن تساعد في إنقاص الوزن، لكن بنسبة قد تكون بسيطة وغير سريعة وواضحة وبالأخص للأشخاص الذين يُعانون من السمنة بشكل مفرط، لذا يجب اتباع النصائح الآتية عند التفكير في استخدامها:

  • استخدم أعشاب للتخسيس بنسب صحيحة وألا تزيد عن حدها فهي سيف ذو حدين.
  • استشر الطبيب عند البدء بتناول أي نوع من الأعشاب.
  • اتبع نمط الحياة الصحي، ويجب دائمًا أن تدرك أن فقدان الوزن الحقيقي والدائم هو في تغيير نمط الحياة الكامل.
  • ابتعد عن بعض أعشاب للتخسيس إن كنت ضمن الفئات الآتية:
    • الأشخاص الذين يُعانون من ارتفاع ضغط الدم، والكولسترول.
    • مرضى السكري.
    • مرضى الكلى والكبد.

أخيرًا نقول اجعلوا من كل يوم هدف لكم ولا تركزوا على الأهداف البعيدة والنهائية فقط والتي قد تشعرك باليأس، اجعلوا من كل يوم وكل دقيقة وجهة للتركيز عليها لأجل التغيير، فبهذا لن تفقدوا إرادتكم وصبركم في التغيير الذي تطمحون له وسيصبح كل يوم عندكم بمثابة يوم جديد للتحدي، والموازنة ما بين الجسم والروح والعقل.

من قبل شروق المالكي - الأربعاء 5 شباط 2014
آخر تعديل - الخميس 8 نيسان 2021