الم فروة الرأس: أسباب وعلاجات

ألم فروة الرأس هو حالة مزعجة جداً قد تصيب البعض بسبب العديد من العوامل التي تتراوح بين العابر والخطير. فما هي أسباب ألم فروة الرأس؟ وما هي خيارات العلاج المتاحة؟

الم فروة الرأس: أسباب وعلاجات

قد يكون ألم فروة الرأس حالة عابرة ولا تستدعي أي قلق، ولكن وفي بعض الأحيان قد يدل هذا الألم على مرض يحتاج لعلاج فوري! إليك أهم المعلومات حول هذه الحالة المزعجة.

أسباب ألم فروة الرأس

هناك العديد من الأسباب والأمراض التي قد تسبب ألم فروة الرأس، وهذه أهمها:

1- التعرض لحادث أو إصابة

إذا ما تعرض الرأس لحادث ما أو لجرح أو لكدمة، فقد يتسبب هذا في ألم فروة الرأس، والذي قد يدل هنا على ضرر قد طال الدماغ أو الجمجمة أو حتى بعض الأعصاب في منطقة الرأس. 

وبالتالي فإن ألم الرأس هنا يأتي كإشارة تحذيرية على حالة قد تكون خطيرة، مثل:

  • نزيف في منطقة الرأس، على هيئة جرح داخلي أو خارجي.
  • ارتجاج الدماغ أو الإصابة برضة دماغية خفيفة.
  • كسر في عظام الجمجمة.
  • جرح في فروة الرأس.

2- الصداع بأنواعه

قد يكون السبب في ألم فروة الرأس هو الإصابة بصداع، خاصة الأنواع التالية من الصداع: صداع التوتر، الشقيقة، صداع العنق.

3- الأمراض الجلدية المختلفة

قد ينتج ألم فروة الرأس عن الإصابة بمرض جلدي أو بخلل ما في الجلد ناتج عن عامل خارجي، مثل: حروق الشمس، قمل الرأس، الصدفية، الطفح الجلدي، الهربس، التهاب الجلد التماسي، التهاب الجريبات، حب الشباب.

4- تساقط الشعر

في بعض الحالات الحادة قد يسبب تساقط شعر الرأس ألماً في فروة الرأس، وهذا التساقط غالباً ما تسببه العوامل والأمراض التالية: التوتر، الثعلبة، مشاكل الغدة الدرقية، سوء التغذية.

5- عادات خاطئة

قد تسبب بعض العادات الخاطئات المتبعة يومياً أثناء عملية تصفيف الشعر إحساساً ملحوظاً ومزعجاً بألم في فروة الرأس مع الوقت، خاصة ما يلي:

  • ربط الشعر بشكل مشدود.
  • ارتداء قبعات ضيقة.
  • الاستعمال المتكرر للصبغات وأدوات تصفيف الشعر الحرارية.

6- الأمراض المعدية والالتهابات 

من الممكن أن تتسبب الإصابة ببعض الأمراض المعدية أو أمراض المناعة الذاتية أو الالتهابات في الجسم بألم في فروة الرأس، مثل: الحزام الناري، الحصبة، الحساسية، التهاب الأوعية الدموية في الرأس.

7- أسباب أخرى

عدا عن كل ما ذكر فهناك أمور أخرى قد تسبب ألم فروة الرأس، مثل: التهاب الهلل، وجود ورم في الدماغ، مرض باجيت، سن انقطاع الطمث.

عوامل ترفع من فرص الإصابة

قد تزداد فرص إصابتك بألم فروة الرأس بشكل ملحوظ إذا ما توفرت لديك العوامل التالية:

  • شعور مستمر بالقلق والتوتر.
  • الاكتئاب وسوء الحالة النفسية.
  • الإصابة بالربو أو الحساسية.

أعراض مرافقة لألم فروة الرأس

في كثير من الأحيان قد يترافق ألم فرو الرأس مع ظهور أعراض أخرى على الشخص المصاب، خاصة إذا ما كان الألم الحاصل هو عرض جانبي لمرض اخر.

وهذه أهم الأعراض التي قد تظهر مع ألم فروة الرأس:

  • ألم حاد وشديد في منطقة العنق.
  • غثيان قد يصاحبه تقيؤ.
  • إرهاق وتعب عام.
  • التحسس من مصادر الضوء المختلفة.
  • حمى وارتفاع في درجة الحرارة.
  • دوخة ودوار.
  • تورم أو نزيف.
  • الرؤية المزدوجة.
  • فقدان الوعي أو الشعور بارتباك عام وعدم القدرة على التفكير.
  • حكة ملحوظة في فروة الرأس.
  • ألم في المفاصل.
  • طفح جلدي.

يفضل رؤية الطبيب دون تأخير في حال ظهور أي من الأعراض المذكورة أعلاه، فهذه قد تعني وجود سبب خطير لألم فروة الرأس يجب السيطرة عليه وعلاجه بشكل فوري!

علاج ألم فروة الرأس

يعتمد العلاج المتبع على السبب الرئيسي الذي يقف خلف ألم فروة الرأس، وهذه بعض الخيارات المطروحة:

  • تغيير العادات المتبعة أثناء تصفيف الشعر، مثل الابتعاد عن ربطات الشعر المشدودة وتجنب الصبغات.
  • مسكنات الألم العادية خاصة إذا ما كان سبب ألم فروة الرأس هو الصداع.
  • علاج بعض المشاكل الجلدية في فروة الرأس باستخدام الزيوت العطرية.
  • في حال كان سبب الألم الحاصل هو الحساسية، يجب الابتعاد عن مثيرات الحساسية وتناول الدواء اللازم لتخفيف الأعراض.
  • الحصول على العلاج الضروري للصدفية أو الأكزيما إذا كان أي منهما هو السبب في ألم فروة الرأس.

مضاعفات ألم فروة الرأس

لأن ألم فروة الرأس أحياناً قد يكون ناتجاً عن عدة أمراض وحالات خطيرة، فإنه يجب عدم إهمال زيارة الطبيب، لأن عدم الحصول على العلاج الضروري في الوقت المناسب قد يتسبب بمضاعفات خطيرة، مثل: الشلل، الصداع المزمن، العمى، تلف الدماغ!

من قبل رهام دعباس - الخميس ، 27 فبراير 2020