سرطان العمود الفقري: تصنيفات وأعراض وعلاجات

هل سبق وسمعت بسرطان العمود الفقري؟ ما هو هذا المرض تحديداً؟ وما هي أنواعه؟ إليك أهم المعلومات والتفاصيل في المقال التالي.

سرطان العمود الفقري: تصنيفات وأعراض وعلاجات

سرطان العمود الفقري هو أحد أنواع السرطانات التي ربما لا يعرف عنها أشخاص كثر، وهنا سوف نتناول أهم المعلومات والتفاصيل التي عليك معرفتها عن هذا النوع من السرطانات.

ما هو سرطان العمود الفقري؟

سرطان العمود الفقري هو نوع من السرطانات يصيب العمود الفقري بأجزائه وأنسجته المختلفة من أعصاب وعظام وغيرها، ويأتي سرطان العمود الفقري بعدة هيئات وأشكال.

غالباً ما يكون سرطان العمود الفقري والأورام المختلفة التي قد تنشأ في العمود الفقري خبيثة، إلا في حالات نادرة جداً.

وفي حالات كثيرة يكون سرطان العمود الفقري امتداداً لنوع اخر من السرطان الذي قد سبق وأصاب الجسم وتفشى فيه.

تصنيفات سرطان العمود الفقري

يتم تصنيف سرطان العمود الفقري عادة تبعاً لما يلي:

  • المنطقة الفقرية المصابة من العمود الفقري، مثل: الفقار الرقبية، الفقار الصدرية، الفقار القطنية، الفقار العصعصية.
  • طبيعة الأنسجة المتأثرة وموقعها من العمود الفقري، مثل: داخل الحبل الشوكي، خارج الحبل الشوكي، بين الحبل الشوكي والجافية.

كما من الممكن تصنيف سرطان العمود الفقري وأورامه إلى أنواع تبعاً لدرجات حدة كل نوع وخطورته كما يلي:

  • أورام خبيثة قد تنتشر إلى باقي الجسم.
  • أورام حميدة ليست خطيرة بحد ذاتها ولكن هذا لا يعني أنها غير مؤذية، فهي قد تضغط على أعصاب المنطقة والحبل الشوكي مسببة العديد من المشاكل للشخص المصاب.
  • كيسات تبدو للوهلة الأولى أوراماً، ولكنها مجرد أكياس تجمعت فيها دهون أو سوائل وهي غير سرطانية.

أعراض سرطان العمود الفقري

هذه هي أهم الأعراض التي قد تظهر على المصاب بسرطان العمود الفقري:

  • ألم ملحوظ يشعر به المصاب في جسمه ويزداد حدة عند محاولة الوقوف والجلوس، خاصة في فترات الصباح الباكر أو في الليل، ويخف الألم مع الحركة.
  • مشاكل مختلفة في أعصاب الجسم، مثل: التنميل والخدر، مشاكل في التحكم بالتبول أو الإخراج، مشاكل في المشي والتوازن.
  • إذا ما نمت أورام العمود الفقري بشكل كبير فإنها قد تتسبب بخلل في اصطفاف فقرات العمود الفقري، مما قد يسبب تشوهات في القامة، كما في حالة الجنف أو حدبة الظهر.
  • ضعف عام في عضلات الجسم.
  • ضعف عام في القدرة على الشعور والإحساس، مع شلل جزئي.

أسباب سرطان العمود الفقري

أسباب هذا النوع من السرطانات لا زالت غير معروفة حتى اليوم، ولكن هناك بعض العوامل والأمور التي قد ترفع من فرص الإصابة بسرطان العمود الفقري، مثل: 

  • ضعف جهاز المناعة في الجسم.
  • الوراثة والجينات، خاصة عند وجود أمراض معينة في تاريخ العائلة، مثل الورم العصبي الليفي من النمط الثاني تحديداً.
  • التعرض لمواد مسرطنة.

تشخيص سرطان العمود الفقري

عادة ما يتم اللجوء لتشخيص سرطان العمود الفقري عبر اتباع الخطوات التالية:

  • أخذ مجموعة من الصور المختلفة للعمود الفقري مع إخضاع المريض لمجموعة من الفحوصات الطبية الضرورية، وذلك لتحديد وجود ورم من عدمه في منطقة العمود الفقري.
  • ثم يتم تحديد ما إذا كان هذا الورم قد نشأ من الأصل في العمود الفقري أم امتد إليه من منطقة أخرى في الجسم باستخدام فحوصات طبية معينة.
  • ثم يتم عمل تقييم كامل لصحة الجسم وأعضائه المختلفة، وهذا التقييم يشمل فحوصات عديدة ومتنوعة، مثل:

علاج سرطان العمود الفقري

يختلف العلاج المتبع هنا تبعاً لعدة عوامل، بما في ذلك نوع الورم ومنطقة الإصابة ومدى حدته وخطورته، وهذه بعض خيارات العلاج المطروحة:

  • استئصال الورم بشكل كلي أو جزئي من العمود الفقري.
  • العلاج بالإشعاع.
  • العلاج الكيميائي.
  • الستيرويدات التي تساعد على احتمال المريض للألم.
من قبل رهام دعباس - الخميس ، 27 فبراير 2020