سمك القد: فوائد عديدة لقلبك ولصحتك

لا تخفى فوائد المأكولات البحرية على أحد، وهنا سوف نخص بالذكر تحديدًا سمك القد، فما هي فوائد سمك القد؟ وهل هو صحي ومغذي أكثر من السلمون؟ أهم المعلومات تجدونها هنا.

سمك القد: فوائد عديدة لقلبك ولصحتك

لسمك القد (Cod fish) العديد من الفوائد الغذائية الهامة التي عليك معرفتها، فلنتعرف على أهم المعلومات حول فوائد سمك القد في ما يأتي:

فوائد سمك القد الصحية

لسمك القد العديد من الفوائد الصحية والجمالية، إليك أهمها:

1. تحسين صحة جهاز الدوران

يعد سمك القد مصدرًا رائعًا لأحماض أوميغا 3 والتي تساعد على تقوية وتدعيم جهاز الدوران من خلال قدرتها على الاتي:

  • تقليل الالتهابات الحاصلة في الأوعية الدموية.
  • تقوية الدورة الدموية.
  • الحماية من تصلب الشرايين.
  • الحماية من الجلطات وتخثر الدم.
  • خفض ضغط الدم المرتفع.
  • خفض مستويات الكولسترول السيء.
  • تقليل فرص الإصابة بالجلطات والنوبات القلبية.

2. الوقاية من مرض الزهايمر

تبين أن لزيت سمك القد القدرة على التقليل من فرص الإصابة بمرض الزهايمر عبر منع تلف الخلايا العصبية في الدماغ. 

كما من فوائد سمك القد بشكل خاص والأسماك بشكل عام المساهمة في الحفاظ على سلامة وصحة المادة الرمادية في الدماغ، لا سيما في مناطق الدماغ المسؤولة عن الذاكرة.

3. الوقاية من أمراض المفاصل

هناك علاقة عكسية بين الاستهلاك المنتظم لزيت السمك سواء على هيئة مكملات غذائية أو وجبات من السمك الطازج وبين أمراض المفاصل، خاصة تلك المتعلقة بالتهابات المفاصل.

حيث تبين أن الحصول على كميات كافية من زيت السمك وأحماض أوميغا 3 يساعد على الوقاية من التهابات المفاصل وتخفيف أعراضها بشكل ملحوظ.

4. نضارة للبشرة وقوة للشعر

من فوائد سمك القد احتوائه على نسب عالية من مضادات الأكسدة والفيتامينات الهامة لصحة البشرة والشعر، خاصة فيتامين هـ، والسيلينيوم، والتي تساعد وبشكل كبير في الاتي:

  •  الحفاظ على نضارة البشرة، وحمايتها من علامات تقدم السن.
  • تقوية الشعر.
  • الوقاية من تساقط الشعر وتحفيز نموه.

5. تقوية وبناء العضلات

يعد سمك القد من اللحوم البحرية الغنية بالبروتينات بشكل خاص، لذا فإن من فوائد سمك القد عند تناوله بانتظام المساعدة على تقوية العضلات وبنائها وزيادة كتلتها.

ومن هنا فإن سمك القد هام بشكل خاص للرياضيين، إذ إنه يوفر دعمًا إضافيًا لعضلاتهم، كما يساعد العضلات على التعافي السريع بعد ممارسة التمرينات الرياضية القاسية.

6. تقوية المناعة

بسبب احتواء سمك القد على نسب عالية من أحماض أوميغا 3 المفيدة فإن تناوله بانتظام أسبوعيًا يساعد وبشكل كبير على تدعيم جهاز المناعة وتقويته، وجعل الجسم أقل عرضة للأمراض والالتهابات المختلفة.

7. الوقاية من أمراض الجهاز التنفسي

قد يساعد تناول سمك القد بانتظام على الحماية من العديد من المشاكل التي من الممكن أن تصيب الجهاز التنفسي، مثل: الانصمام الرئوي.

ومن فوائد سمك القد المساعدة على الوقاية من الشوارد الحرة التي قد تسبب الإصابة بالربو وذلك بسبب محتواه من السيلينيوم، وتخفيف أعراضه لدى المصابين به من الأصل.

8. الوقاية من مرض السكري

يعد سمك القد وجبة غذائية مثالية لمرضى السكري بسبب احتوائه على نسب قليلة جدًا من الدهون والكربوهيدرات.

كما أن تناوله بانتظام يساعد على تقليل فرص الإصابة بمرض السكري لدى الأشخاص الذين لديهم فرصة مرتفع للإصابة بالمرض مستقبلًا.

9. فوائد سمك القد الأخرى

لسمك القد العديد من الفوائد الغذائية الأخرى، مثل:

  • تحسين الهضم.
  • تعزيز الشعور بالسعادة وتحسين المزاج.
  • الحماية من فقر الدم.
  • تقليل فرص الإصابة بمرض السرطان.

القيمة الغذائية لسمك القد

تنبع فوائد سمك القد الغذائية من غناه بمجموعة من العناصر الغذائية المتنوعة، إذ يحتوي كل 100 غرام من سمك القد على العناصر الغذائية المبينة في الجدول الاتي:

العناصر الغذائية الكمية/100 غرام
السعرات الحرارية 84 سعرة حرارية
البروتينات 20.42 غرام
الكالسيوم 17 مليغرام
البوتاسيوم 372 مليغرام
الصوديوم 134 مليغرام
المغنيسيوم 35 مليغرام
الحديد 0.16 مليغرام
الفسفور 205 مليغرام
النحاس 0.02 مليغرام
الزنك 0.43 مليغرام
الكولسترول 61 مليغرام

ويعد الزيت المستخرج من سمك القد تحديدًا رائعًا في فوائده وقيمته الغذائية، ويحتوي سمك القد كذلك على كميات جيدة من فيتامين ج، وفيتامين هـ، وفيتامين ب12، ومضادات الأكسدة المتنوعة.

مخاطر وأضرار سمك القد

رغم فوائد سمك القد المتعددة إلا أنه قد يكون له بعض الأضرار التي عليك أن تدركها قبل تناوله، نذكرها في ما يأتي:

  • تجنب تناول المرأة الحامل لسمك القد، خوفًا من احتوائه على نسب عالية من الزئبق أو خوفًا من احتوائه على الطفيليات.
  • يحتوي سمك القد على نسب عالية من الزئبق مثل الكثير من المأكولات البحرية، لذا يجب تناوله باعتدال ودون إفراط.
  • يحتوي سمك القد على كمية عالية نسبيًا من الصوديوم، لذا يجب تناوله باعتدال.
  • قد يسبب إثارة أعراض الحساسة لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه أنواع معينة من السمك بما في ذلك سمك القد.
من قبل رهام دعباس - الجمعة ، 27 مارس 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 8 مارس 2021