طرق علاج الترهلات بعد تكميم المعدة

تُسبب ترهلات الجلد التي تنتج بعد عملية تكميم المعدة الكثير من المشاكل، فكيف يمكن علاجها أو التقليل من ظهورها؟

طرق علاج الترهلات بعد تكميم المعدة

يلجأ الكثير لعملية تكميم المعدة، لسرعتها وسهولتها، إلا أنها قد تؤدي للعديد من الترهلات في الجلد وهو أمر طبيعي نتيجة خسارة الوزن الزائد، لكنها تسبب الألم والازعاج والطفح.

طرق علاج الترهلات بعد تكميم المعدة

يتم علاج الترهلات بعد التكميم، والتخفيف من ظهورها بعدة وسائل، نذكر منها:

1. تقليل التعرض لأشعة الشمس

يجب التقليل من وقت التعرض للشمس، إذ أن أشعة الشمس تسبب جفاف الجلد وتؤثر على مرونته، ويجب الحد من الجلوس في برك السباحة، لأن الكلور الموجود في برك السباحة يضر الجلد ويسبب الجفاف. 

2. الفرك بالملح

فرك الجلد بالملح يزيد من تدفق الدم ويزيد من مرونة الجلد، مما يعمل على شد البشرة والتقليل من الترهلات بعد التكميم. يمكن استخدام الملح البحري، أو أي نوع من أنواع الملح وفرك الجلد به أثناء الاستحمام. 

3. الإكثار من شرب المياه وتناول الخضراوات والفواكه

للحفاظ على رطوبة البشرة ومرونتها، إذ أن مرونة البشرة تقلل من ظهور الترهلات بعد التكميم. 

4. المكملات الغذائية

قد تفيد بعض المكملات التي تؤخذ عن طريق الفم في التقليل من الترهلات بعد التكميم، مثل:

  • الجيلاتين: وهو مصدر غني بالجلايسين الذي يعد وحدة بناء للكولاجين في أجسامنا.
  • حبوب الكولاجين وحمض الهيالورونيك: اللذان يحميان الجلد من الترهلات.
  • فيتامين سي: يحتاج الجسم كميات من فيتامين سي لصنع الكولاجين. 
  • البروتينات: الأحماض الأمينية الموجودة في البروتينات ضرورية لصنع الكولاجين.

5. التمارين الرياضية

قد تقلل التمارين الرياضية التي تبني أو تشد العضلات، من الترهلات الجلدية. ومن هذه التمارين:

  • تمارين المقاومة ورفع الأوزان: التي تزيد من كتلة العضلات وبالتالي تقلل من الترهلات بعد التكميم. 
  • تمارين البيلاتيس: تركز تمارين البيلاتيس على استخدام عضلات البطن وأسفل الظهر والفخذين والوركين مما يقلل من الترهلات بعد تكميم المعدة في تلك المناطق.

6. ممارسة اليوغا

اليوغا تساعد الجسم على التخلص من التوتر، وتزيد من مرونة الجسم، مما يقلل من الترهلات الناتجة عن التكميم. 

7. المنتجات الموضعية التي تساعد على شد البشرة

بعض الكريمات والمراهم والأمصال والزيوت قد تساعد في شد البشرة والتقليل من الترهلات بعد التكميم، مثل:

  • الكريمات التي تحتوي على الريتينويدات: فهي تساعد على إنتاج الكولاجين، و تحمي من الجذور الحرة التي تؤثر سلبًا على إنتاج الكولاجين.
  • زيت بذور العنب: له القدرة على زيادة مرونة البشرة، وشد الجلد.

8. العلاج بالتدليك

فالتدليك يزيد من تدفق الدم. ويمكن التدليك باستخدام الملح أو زيت بذور العنب للحصول على فائدة مضاعفة. 

9. العمليات التجميلية

بعض العمليات التجميلية غير الجراحية قد تساهم في التقليل من الترهلات بعد التكميم، مثل:

  • التقشير الكيميائي: إزالة الطبقة الخارجية من الجلد قد تقلل من الترهلات بعد التكميم، وتجعل الجلد أنعم وأقل تجعيدًا. 
  • التقشير بالليزر: يقوم بإزالة الطبقة الخارجية من الجلد، و يرسل الحرارة إلى الطبقات الداخلية مما يحفز من إنتاج الكولاجين. 
  • شد البشرة بالموجات فوق الصوتية: يتم فيها إرسال الحرارة إلى طبقات الجلد الداخلية، لتحفيز إنتاج الكولاجين. 
  • العلاج بالترددات الراديوية: تنقل الحرارة إلى طبقات الجلد الخارجية لتحفز إنتاج الكولاجين. 
  • مزيج العلاج بالضوء النبضي المكثف/الترددات الراديوية: يتم من خلاله إرسال الحرارة إلى طبقات الجلد الخارجية والداخلية لتحفيز إنتاج الكولاجين. 
  • البوتوكس: يتم حقن توكسين البوتولينوم في الجلد، لإزالة التجاعيد. ويخفف من الترهلات بعد التكميم. 
من قبل د. جود شحالتوغ - الاثنين ، 15 يونيو 2020