عادات يومية تضر بالعمود الفقري: تعرف عليها

هل تُعاني من ألم الظهر؟ إذًا لربما تمارس عادات يومية تضر بالعمود الفقري، تعرف على أبرز هذه العادات لكي تتجنبها، وذلك من خلال قراءة المقال.

عادات يومية تضر بالعمود الفقري: تعرف عليها

فلنتعرف في ما يأتي على قائمة عادات يومية تضر بالعمود الفقري:

عادات يومية تضر بالعمود الفقري

العمود الفقري هو المفصل الأكثر تعقيدًا وأهمية في الجسم، ومع هذا يهمل بعض الأشخاص العناية به والحفاظ عليه من الإصابات، مما يزيد من مخاطر الإصابة بمشكلات العمود الفقري الخطيرة.

في ما يأتي قائمة عادات يومية تضر بالعمود الفقري:

1. عدم تناول الكفاية من العناصر الغذائية الأساسية

يحتاج العمود الفقري للعديد من العناصر الغذائية ليبقى قوي، ومن أهم هذه العناصر الاتي:

  • الكالسيوم: حيث أن من أهم العناصر الغذائية اللازمة لصحة العظام، والتخلي عنه يؤثر بالسلب على كافة عظام ومفاصل الجسم بما فيها العمود الفقري.
  • فيتامين د: حيث أن نقص فيتامين د يسبب قلة امتصاص الكالسيوم في الجسم بطريقة صحيحة، وبالتالي يؤدي إلى مشكلات عديدة في الفقرات.

لذلك من المهم الحرص على اتباع النصائح الاتية:

  • تناول كل من:
    • منتجات الألبان بشكل يومي.
    • الخضروات الورقية.
    • السردين.
    • السلمون.
  • التعرض لأشعة الشمس الخفيفة لمدة 15 دقيقة يوميًا.
  • تناول المكملات الغذائية للكالسيوم وفيتامين د إن كان يوجد بهما نقص حاد، لكن ذلك يجب أن يكون باستشارة الطبيب.

2. ممارسة بعض أنواع الرياضة

عادات يومية تضر بالعمود الفقري أحدها ممارسة بعض أنواع الرياضة، حيث أنه بالرغم من ان الرياضة تساعد بشكل عام في مرونة الجسم وصحته، وتبقي العمود الفقري أكثر قوة، لكن يوجد بعض التمارين التي يمكن أن تضر بالعمود الفقري مثل:

  • رياضة حمل الأوزان الثقيلة

حمل الأوزان الثقيلة يجب أن يكون تحت إشراف مدرب حتى يخبر الشخص بالأوزان المناسبة له، كما يحتاج هذا إلى تدرج، لكن في حالة حمل وزن ثقيل بشكل مفاجىء فحتمًا ستتضرر الفقرات.

  • رياضة ركوب الدراجات

يوجد أنواع من الدرجات مصنعة بتصميم يضطر الشخص للبقاء منحني إلى الأمام، مما يسبب ذلك مشكلات في الظهر والرقبة، وخاصةً عند قيادتها لفترات طويلة في المسابقات والمنافسات الفردية.

3. التدخين

بالإضافة إلى كل المخاطر الصحية المرتبطة بالتدخين، فهذه العادة الخاطئة هي أحد عادات يومية تضر بالعمود الفقري.

كثير من الأشخاص لا يدركون أن التدخين يمكن أن يؤثر على العظام، ويمكن أن يسرع من الإصابة بالانزلاق الغضروفي، إذ أن التدخين يمنع أقراص الظهر من امتصاص العناصر الغذائية التي تحتاجها للبقاء بصحة جيدة.

4. الانحناء المتكرر إلى الأمام

الأجهزة اللوحية تأخذ بالأشخاص إلى عالم مثير يجعلهم يتجاهلون صحتهم، ويستقرون في وضعية خاطئة لفترات طويلة، وهي الانحناء إلى الأمام والتحديق في هذه الأجهزة.

كما أن العمل على الحاسب الالي لفترات طويلة أحد أبرز الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى مشكلات في العمود الفقري، لأنه يبقى في وضع خاطىء لفترات طويلة، دون أخذ راحة، لذا يجب اتباع النصائح الاتية:

  • البقاء في وضع مستقيم حتى أثناء العمل، وذلك من خلال وضع الأجهزة بالقرب من مستوى النظر
  • أخذ فترات من الراحة كل ساعة على الأكثر من الجلوس أمام الحاسوب.
  • تحريك عضلات ومفاصل الجسم بين كل حين واخر.

5. تنظيف المنزل

عادات يومية تضر بالعمود الفقري أحدها تنظيف المنزل.

تحرص كل إمرأة على بقاء منزلها نظيفًا ومرتبًا، لكن لا يجب أن يكون هذا على حساب صحتها.

فكثير من النساء يقمن بأوضاع خاطئة أثناء تنظيف المنزل وخاصةً الأرضيات، فالانحناء الكلي إلى الأمام سوف يسبب عواقب شديدة في ما بعد.

كما أن حمل الأشياء الثقيلة بطريقة خاطئة أثناء ترتيب المنزل سوف يؤدي للضغط على الفقرات والإصابة بالالام والالتهابات بها.

لذلك يفضل إستغلال الأجهزة الحديثة الخاصة بتنظيف المنزل بدلًا من الانحناء بالجسم، فهي توفر الراحة للمرأة وتضمن الحفاظ على صحتها.

6. تناول الكافيين

قد يتساءل البعض عن العلاقة بين الكافيين وصحة العمود الفقري، والإجابة تكمن في الكالسيوم، حيث أن المشروبات التي تحتوي على الكافيين تعيق امتصاص الجسم للكالسيوم.

بالتالي فإن الإكثار من هذه المشروبات سوف يجعل الجسم أكثر تعرضًا لمشكلات الفقرات.

7. طريقة حمل الأطفال

عادات يومية تضر بالعمود الفقري أحدها طريقة حمل الأطفال بأسلوب خاطئ.

يحتاج الطفل الصغير إلى عناية شديدة، لكن هذا لا يعني التقصير في حق صحة الأم، فالأم يجب أن تنتبه إلى صحتها في التعامل مع المولود، وخاصةً خلال فترة الرضاعة.

حيث أن طريقة حمل الطفل لإرضاعه يمكن أن تؤدي إلى الام ومشكلات في الفقرات، حيث تيقى بعض الأمهات في وضع انحناء للأمام لفترة طويلة.

كما أن طريقة حمل الطفل بشكل عام يمكن أن يؤثر على الظهر، ولذلك يفضل أن يعتاد الطفل على عدم حمله بشكل دائم.

8. حمل حقائب الظهر

تساعد حقيبة الظهر في بقاء اليد حرة، ولذلك يلجأ لاستخدامها كثير من الأشخاص، كما أن ماركات الإكسسوارات تقدم تصاميم جذابة لهذه الحقائب، مما يجعلها محط أنظار لكثير من النساء الشغوفات بعالم الموضة.

لكن عندما تكون حقيبة الظهر ثقيلة وممتلئة بالكثير من الأغراض، فهذا يعني حمل إضافي على الظهر، وضغط على الفقرات، ومع الوقت سيؤدي إلى مشكلات صحية بالعمود الفقري.

9. ارتداء الكعب العالي

تساعد الأحذية بالكعب العالي في إكساب المرأة أناقة وثقة بالنفس، لكن في المقابل فهي من عادات يومية تضر بالعمود الفقري، فالأحذية العالية تسبب الام في الظهر والعضلات. 

السبب في ذلك أن الكعب العالي يجعل قدم المرأة تنحني للأمام، وهكذا يكون جسمها في وضعية غير صحيحة طوال ارتداءها له، ولا يؤثر هذا على العمود الفقري فحسب، بل على القدمين والساقين والرقبة أيضًا.

الحل هو اقتصار هذه الأحذية على الأوقات التي تتطلب ارتداءها فقط، ويمكن إختيار الحذاء بالكعب العالي المستوي والذي لا يعرض القدم للانحناء.

من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 31 يناير 2019
آخر تعديل - الأحد ، 25 أبريل 2021