مقاس حذائك: هل يؤثر على صحتك؟

في بعض الأحيان، تكتشفين بعد شراء حذاء جديد أن قياسه أصغر قليلاً من قياس قدمك، وفي أحيانٍ أخرى تشترينه وأنت تعرفين ذلك، وتقررين احتمال ألم القدمين الناتج عن صغره لأن الحذاء يعجبك كثيراً ولا تجدين قياسك، ولكن احذري!

مقاس حذائك: هل يؤثر على صحتك؟

تجتهد العديد من النساء للحصول على مظهر جسدي جذاب يتماشى مع مقاييس الجمال الذي تفرضه عليها الشاشات العربية والعالمية، فتارة تجد المرأة منهمكة في محاولة خسارة بضعة كيلوجرامات، وتارة أخرى تجدها تسعى لاكتساب المزيد من الوزن عندما يغير صناع الموضة رأيهم، ليصبح الامتلاء هو الأكثر جاذبية بعد أن كان العكس! وعندما نقول موضة فإن هذا يمتد ليشمل ارتداء أحذية غير مريحة والتضحية بصحة القدم وراحة الجسد فداءً للجمال والموضة!

ربط الأقدام في الصين

تعد راقصة الباليه الصينية ياو نيانج (Yao Niang) التي ربطت قدميها برباط شديد الإحكام قبل وضعهما في زوج أحذية حريري ليصبحا على هيئة هلالين، من أشهر الأمثلة التاريخية على ما قامت به النساء على مر العصور ليظهرن أكثر جاذبية (اقرأ: ممارسة الجنس، ما يريده الرجل وما تريده المرأة!). وانتقل هذا التقليد بعد ذلك إلى غيرها من الراقصات ونساء الطبقات الاجتماعية الغنية في الصين، لينتشر تقليد ربط القدم برباط شديد الوثاق لتغيير هيئة القدم وتصغيرها على نطاق واسع.

مع مرور الوقت، أصبحت القدم الصغيرة مقياساً للجمال لدى نساء الصين واستمر ذلك لعصور طويلة، لدرجة أن قياس قدم العروس كان يحدد قيمة مهرها! ولم يمنع ذلك كل ما كانت تنطوي عليه هذه الممارسات من ألم وقسوة شديدين، في تقليد تبدأ الفتيات بالخضوع له في عمر 5-6 سنوات، لتبدأ العظام بالتكسر والأقدام بالنزيف وربما الاضطرار لإزالة بعض اللحم "الزائد" إذا لزم الأمر، في سبيل الوصول للصورة الجمالية المنشودة للقدمين!

كيف يؤثر ارتداء الأحذية الضيقة على صحة قدميك؟

قد يسبب ارتداء الأحذية الضيقة المشكلات الصحية التالية:

  1. ورم في إبهام القدم - إبهام القدم الأروح (Bunion): وهو نوع من تشوه العظام يطرأ على إبهام القدم لأسباب وراثية أو نتيجة لارتداء الأحذية الضيقة. وفي هذه الحالة، يحدث تضخم في العظام أو النسيج المحيط بالمفصل الخاص بأصبع القدم الكبير ويؤدي إلى ميله نحو الإصبع المجاور له. و من الممكن علاج هذه الحالة بارتداء أحذية طبية بها مساحة أكبر لإبهام القدم، ويتم اللجوء للجراحة إن لم تفلح هذه الطريقة.
  2. مسمار القدم(Corn): وهي أنسجة لينة تظهر بين أصابع القدم نتيجة الاحتكاك والضغط الشديد الناشئين جراء ارتداء أحذية ضيقة (اقرأ: نصائح لمرضى السكري للحفاظ على القدمين). ويتم علاج مسمار القدم عادة بواسطة مستحضرات طبية خاصة مع مراعاة ارتداء أحذية غير ضيقة من الأمام.
  3. أصابع القدم المطرقية (Hammer toe): وفي هذه الحالة تتحدب أصابع القدم وتعلو من منتصفها بدلاً من حالتها الطبيعية المستقيمة، ويحدث ذلك نتيجة ارتداء أحذية ضيقة أو ذات كعب عالي ولفترات طويلة. ويتم علاج هذه الحالة بطرق طبية طبيعية مع ارتداء أحذية أوسع، أو من الممكن اللجوء للحل الجراحي إن لم يفلح ذلك.
  4. الأصابع المتقاطعة (Crossover Toes): في هذه الحالة يأخذ إصبع القدم الثاني أو الثالث وضعية يكون فيها فوق الإصبع المجاور له، ويحدث هذا  نتيجة ارتداء أحذية ضيقة لفترة طويلة. وقد تظهر الأعراض المبكرة على هيئة تورم أو ألم أسفل الإصبع الصاعد أو التهاب في الإصبع المجاور له. ويتم اتباع طرق طبية طبيعية لعلاج هذه الحالة مع مراعاة ارتداء أحذية أوسع، أو عبر التدخل الجراحي إن لم تفلح العلاجات الطبيعية.
  5. الظفر الناشب (Ingrown Toenails): هنا، يغرز جانبي ظفر إصبع القدم الكبير في اللحم ما يسبب الالتهاب و الألم الشديد عند الضغط عليه. ويمكن علاج هذه الحالة بواسطة شخص متخصص في تقليم الأظافر في صالون التجميل بعد استشارة الطبيب أولاً.
  6. الورم العصبي (Neuromas): وهو عبارة عن نمو زائد في الأنسجة العصبية يسبب حساسية وألماً شديدين في القدم، وعادة ما يحدث في الإصبعين الثالث والرابع، ويتم علاجه جراحياً.

هل من الأسلم دائماً ارتداء الأحذية الواسعة؟

بالطبع لا! ينصح الخبراء باختيار القياس المناسب لقدميك بالضبط، وعدم اللجوء لقياسات أصغر أو أكبر. يميل العديد من الاباء والأمهات إلى شراء أحذية أكبر قليلاً لأطفالهم (اقرأ: أساسيات استخدام الأدوية مع الأطفال) في طور النمو، ليتمكنوا من ارتدائها لفترة أطول من عمرهم، ولكن ثبت علمياً أن هذا ليس الخيار الأفضل للأسباب التالية:

  1. الأحذية الواسعة ليست امنة للأطفال، خاصة من هم في مرحلة تعلم المشي، فهي قد تؤدي لتعثرهم على الدرج مثلاً، كما قد يفقدونها بسهولة أثناء سيرهم نتيجة اتساعها وعدم قدرتهم على ضبط خطواتهم.
  2. الأحذية الواسعة تسبب التهاب القدمين بسبب الاحتكاك، وقد تؤدي إلى ظهور مسمار القدم، خاصة مع بشرة الأطفال الحساسة. كذلك، يؤدي احتكاك الحذاء الواسع المستمر مع القدم من الخلف للشعور بالألم وعدم الراحة وقد يسبب جروحاً والتهابات.

كيف تعرفين أنك ترتدين المقاس الخطأ من الأحذية؟

هناك عدة علامات تشير إلى أنك ربما ترتدين المقاس الخطأ من الأحذية، أهمها:

  1. ألم في القدمين (اقرأ: الام أسفل القدم بين أسباب وعلاج).
  2. ظهور بثور فقاعية (Blisters) في القدمين.
  3. ضغط على الأصابع أثناء ارتداء الحذاء يجعلها تحتك ببعضها طوال الوقت.
  4. تخطي أصابع القدم أو كعبها لحافة الحذاء  المفتوح من الأمام أو الخلف.
  5. ارتداء ذات القياس منذ سنوات طويلة، فمن الطبيعي أن يتغير قياس القدم من مرحلة عمرية إلى أخرى، ولو بنصف درجة.

كيف تختارين الحذاء المناسب؟

هناك عدة نصائح يوصي بها الأطباء والخبراء لاختيار القياس المناسب للأحذية عند شرائها، منها:

  1. قياس القدم قبل التسوق أو تجربة الحذاء في المحل قبل شرائه.
  2. إذا كان قياس إحدى القدمين أكبر من الثانية، يجب اعتماد القياس الأكبر.
  3. التسوق لشراء حذاء جديد يفضل أن يتم في وقت المساء أو في نهاية اليوم، لأن القدم تتمدد في هذه الفترة.
  4. عند تجربة الحذاء في المتجر، يجب ارتداء نفس نوع الجوارب (خفيف أو سميك) الذي تنوي استخدامه لاحقاً مع الحذاء.
  5. يجب المشي بالحذاء في المتجر قليلاً قبل اتخاذ القرار بشرائه، للتأكد من أن القدم مرتاحة تماماً بداخله خاصة في منطقة الأصابع والكعب.
  6. عدم شراء الحذاء ضيقاً واعتماد فرضية أنه سوف يتمدد قليلاً مع الاستخدام، فبعض الأحذية لا تتمدد.

أخيراً، تذكري: راحة الجسم تبدأ من القدمين.

من قبل ويب طب - الخميس ، 12 يناير 2017
آخر تعديل - الخميس ، 26 يناير 2017