علاج تعرق اليدين: أهم الطرق الطبية والطبيعية

تعرق اليدين هو حالة مزعجة ومحرجة بعض الشيء. فما هي أسبابها؟ وما هي أهم الطرق التي قد تساعد على علاج تعرق اليدين لديك؟ اقرأ المقال لتعرف أكثر.

علاج تعرق اليدين: أهم الطرق الطبية والطبيعية

فلنتعرف على تعرق اليدين وطرق علاجه المختلفة فيما يلي.

متى يكون تعرق اليدين غير طبيعي؟

قد يكون تعرق اليدين عابرًا ومؤقتًا بل وطبيعيًا حتى في حال كان التعرق بسيطًا وفي الظروف التي تجعل الجلد يتعرق، مثل: الأجواء الحارة، ممارسة التمارين الرياضية، التعرض لموقف يسبب التوتر والقلق.

ولكنه وفي أحيان أخرى قد يكون حالة مرضية يجب علاجها، إذ تبدأ اليدان بالتعرق رغم تواجد الشخص في ظروف لا تحفز إنتاج العرق في الحالات الطبيعية، مثل: الجلوس في غرفة مكيفة، الجلوس في بركة السباحة.

في الحالة الثانية غالبًا ما يكون التعرق غير الطبيعي ناجم عن حالة مرضية تسمى فرط التعرق (Hyperhidrosis)، وهي حالة قد تظهر نتيجة الإصابة بأمراض يجب عدم تجاهلها.

أسباب تعرق اليدين

قد لا يكون هناك سبب واضح لتعرق اليدين الحاصل في بعض الحالات، ولكن وفي حالات أخرى قد تلعب مجموعة من الأمراض والعوامل المختلفة دورًا في الإصابة بهذا النوع من التعرق. وهذه قائمة بأهمها:

  • الإصابة بإحدى هذه الأمراض: السمنة، النقرس، فرط نشاط الغدة الدرقية، السكري، السرطان، مرض باركنسون، أمراض القلب.
  • القلق والتوتر.
  • الجينات والوراثة.
  • مشاكل الجهاز التنفسي.
  • الحمل.
  • تعرض الحبل الشوكي لإصابة أو حادث ما.
  • الوصول لسن اليأس، أو سن انقطاع الطمث.
  • التعرض للتسمم بالزئبق.
  • إدمان الكحول أو إدمان بعض المواد الكيميائية الضارة.
  • تناول أدوية معينة، مثل مضادات الاكتئاب.

علاج تعرق اليدين

هناك عدة طرق مختلفة تساعد على علاج تعرق اليدين، منها الطبي ومنها الطبيعي، فلنتعرف على أهمها.

أولًا: علاج تعرق اليدين بطرق طبية 

هناك عدة طرق طبية تساعد على علاج تعرق اليدين، مثل:

1- مضادات التعرق (Antiperspirants)

هناك نوع خاص من مضادات التعرق لا يتم صرفه إلا بوصفة طبية ويستخدم عادة لعلاج فرط التعرق في اليدين أو في أجزاء الجسم الأخرى.

يحتوي هذا النوع من مضادات التعرق على مكونات تعتبر أكثر قوة وتأثيرًا من تلك التي تحتوي عليها مضادات العرق العادية، مثل مادة سداسي هيدرات كلوريد الألمنيوم (Aluminum chloride hexahydrate)، وهي المادة الفعالة والتي تعتبر خيار العلاج الأول في حالات التعرق المفرط.

يتم دهن الجلد في منطقة التعرق، مثل اليدين والإبطين، بهذه المضادات ليلًا فقط، وقد يتسبب هذا النوع من العلاجات بظهور أعراض مزعجة طفيفة، مثل الحرقان والحكة في الجلد.

2- حقن البوتكس (Botulinum toxin)

تساعد حقن البوتكس على إيقاف التعرق المفرط الحاصل أو التخفيف منه، وتستخدم عادة لعلاج تعرق اليدين والإبطين والقدمين.

قد يتسبب هذا النوع من العلاجات بظهور مضاعفات جانبية مثل: أعراض شبيهة بمرض الإنفلونزا، ألم في منطقة الحقن.

ولكن يجدر بنا التنويه إلى أن مفعول هذا النوع من العلاجات غالبًا ما يكون مؤقتًا.

3- جراحة قطع الودي (Sympathectomy)

في بعض الحالات وعندما لا يستجيب المصاب بالتعرق المفرط في اليدين للحلول المذكورة أعلاه، قد يتم اللجوء لعملية جراحية بسيطة، اسمها جراحة قطع الودي.

يتم خلال هذه العملية الجراحية تعطيل العصب المسؤول عن نقل الإشارات العصبية التي تحفز الجسم على إنتاج العرق. وهذه الجراحة مجدية بشكل خاص لمن يعانون من تعرق اليدين، ولكنها قد لا تكون مجدية للمصابين بفرط تعرق الإبطين.

4- العلاج بالإرحال الأيوني (Iontophoresis)

يتم إخضاع المريض لعدة جلسات من الإرحال الأيوني للحصول على النتائج المنشودة، ويتم في كل جلسة تمرير تيار كهربائي ضعيف أسفل الجلد لتقليل التعرق.

تتراوح مدة الجلسة الواحدة بين 10-30 دقيقة، ويتم في كل جلسة رفع حدة التيار الكهربائي تدريجيًا إلى أن يبدأ المريض بالشعور بوخزات خفيفة.

نادرًا ما يتسبب هذا العلاج بأي مضاعفات أو اثار جانبية.

ثانيًا: علاج تعرق اليدين بوصفات طبيعية 

هناك مجموعة من المواد الطبيعية التي قد تساعد على علاج تعرق اليدين والتعرق المفرط الحاصل في أجزاء مختلفة من الجسم، وهذه أهمها:

  • صودا الخبز: كل ما عليك القيام به هو مزج القليل من صودا الخبز مع الماء لتكوين معجون، ثم قم بفرك باطن الكفين بهذا المعجون لعدة دقائق قبل غسلهما جيدًا.
  • خل التفاح: تستطيع علاج تعرق اليدين الخفيف في بعض الحالات عبر مسح باطن الكفين بالقليل من خل التفاح ليلًا ومن ثم غسل اليدين في الصباح.
  • المريمية: قد يساعد قبض كفة اليد على حفنة من أوراق المريمية على امتصاص عرق اليدين، أو قد يساعد تناول منقوع أوراق المريمية الساخن بانتظام على تخفيف وعلاج تعرق اليدين.
من قبل رهام دعباس - الخميس ، 7 مايو 2020