فوائد السواك لصحة الفم والاسنان!

العديد من الاشخاص يمارسون عادة استخدام السواك في تنظيف أسنانهم، ومن المعروف بأن هذه العادة سنة موروثة عن النبي عليه الصلاه والسلام، فما رأي العلم في استخدام السواك؟ تعرفوا معنا على فوائد السواك للفم والاسنان!

فوائد السواك لصحة الفم والاسنان!

 عرف استخدام السواك قديما لتنظيف الفم والاسنان، واستخدامه عباره عن سنة من سنن نبينا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، ففي حديث صحيح قال صلى الله عليه وسلم :" السواك مطهرة للفم ومرضاة للرب" (البخاري). فهو بالاضافة لكونه عباده يعد ذو فوائد عديدة للفم والاسنان، والسواك هو عبارة عن غصن مأخوذ من شجرة الاراك، ويمتاز بأليافه الطرية وباحتوائه على مواد كيميائية ذات خصائص مكافحة للجراثيم.

ولقد أشارت العديد من الابحاث الى مدى أهمية العناية بالفم والاسنان، ووجود علاقة بين صحتها والتعرض للاصابة بالعديد من الامراض مثل أمراض القلب والسكتات الدماغية، وقد أثبتت الابحاث الطبية بالفعل أن فوائد السواك عديدة وقد تلعب دور كبير يشجعه طب الاسنان الوقائي، ويذكر بعض الاطباء بأن الالياف الطبيعية الطرية بالسواك هي أفضل بكثير للثة والاسنان من الألياف الصناعية لفرشاة الاسنان المتعارف عليها، كما ان المواد المطهرة التي يحتويها قد تتفوق في كثير من الاحيان على ما تحتويه معاجين تنظيف الاسنان.

ومن أهم فوائد السواك نذكر ما يلي:

- تبيض الاسنان وتنظيفها.

- مكافحة الجراثيم والبكتيريا.

- تقوية اللثة ومحاربة التهاباتها.

- يمنع الترسبات والتكلسات.

- مكافحة رائحة الفم الكريهة.

السواك مطهرة للفم 

بعض المستحضرات التي تباع في السوق كمستحضرات غسول للفم، قد تكون مفيدة في حل مشكلة رائحة الفم الكريهة، وذلك لانها تحتوي على الثيمول (الزعتر) والاكليبتول (من الاوكالبتوس - شجرالكينا). اضافة للزيوت العطرية التي ثبتت فاعليتها ضد البكتيريا.وهنالك زيوت عطرية اخرى (نظرا لخصائصها المضادة للبكتيريا) يتم استخراجها من عدة نباتات مثل: الشاي، الثوم، الكمون، النعناع والمريمية وغيرها، يمكننا استخدامها كمركبات وعناصر في اعداد مستحضرات غسول الفم او معجون الاسنان. لكن نظرا لمخاطر حدوث الحساسية، او الاثار الجانبية اذا ما تم ابتلاع بعض هذه الزيوت، فانه يوصى باستشارة مختص قبل الشروع بالعلاج بواسطة الزيوت العطرية التي تباع دون وصفة طبية لعلاج مشكلة رائحة الفم الكريهة. وقد وجدت الابحاث الحديثة بأن السواك يحوي خصائص مكافحة للجراثيم والبكتيريا أيضا وبطريقة امنة جدا ودون احداث أي نوع من الحساسية، بل بالعكس فقد يكون له اثار ابعد من ذلك على الصحة بشكل عام.وكل ذلك يعود الى ما يحتويه السواك من الياف طبيعية طرية  على اللثة ومعادن ومواد مهمة وفعالة، مثل : المادة المنظفة sinigrin، ومواد تساعد في تبيض وتنظيف الاسنان مثل: كلوريد الصوديوم، وبيكربونات الصوديوم، وكلوريد البوتاسيوم وأكسالات الكالسيوم، وبعض المواد التي تعزز صحة وأنسجة اللثة، مثل gallic acid، والعديد من الزيوت الطيارة التي تعطي الفم رائحة جيده. بالاضافة الى فيتامين C المعروف بمدى أهميته لصحة اللثة وانسجتها. كما واشارت بعض الابحاث الى احتواء السواك على مواد تعزز تخثر الدم مما يساعد على وقف نزيف اللثة والتئام الجروح، بالاضافة الى احتوائه على مادة التانين (tannin) التي تساعد في تقوية اللثة.

ومن هنا نشجع استخدام السواك كونه سنة وعباده ونظرا لفوائده العديده، ولكن هذا لا يعني ابدا الاستغناء عن فرشاة الاسنان والمعجون واستشارة طبيب الاسنان الخاص بك باستمرار، مع الحرص على نظافة السواك  وغسله، وعدم تناقل استخدام نفس السواك لاكثر من شخص، وبالتأكيد يفضل تجنب استخدامه أمام العامة.

من قبل شروق المالكي - الثلاثاء ، 25 نوفمبر 2014
آخر تعديل - الثلاثاء ، 16 يناير 2018