نصائح للحفاظ على التركيز والطاقة خلال الصيام

يقل التركيز والطاقة أثناء ساعات الصيام بشكل كبير، فكيف يمكننا الحفاظ عليهما لوقت أطول؟

نصائح للحفاظ على التركيز والطاقة خلال الصيام

هل تتساءلون من أين يحصل الجسم على الطاقة الكافية لمتابعة ساعات الصيام الطويلة أثناء شهر رمضان؟ الجواب بسيط، ولكن العملية معقدة.

كيف يحصل الجسم على الطاقة في رمضان؟

يلجأ الجسم بعد الانتهاء من هضم الطعام الموجود في المعدة إلى تفكيك الجلوكوز الموجود في الكبد والعضلات للحصول على الطاقة، وعند انتهاء مخزون الجلوكوز، تصبح الدهون مصدر الجسم الثاني للطاقة. 

من هنا يبدأ الصائم بالشعور بالتعب والنعاس، نظراً لهبوط مستويات السكر في الدم لديه، واستهلاك مخزون الغليكوجين بالجسم باعتباره مصدراً من مصادر الطاقة كما ذكرنا سابقاً.

كيف نحافظ على الطاقة في رمضان؟

حتى يستطيع الصائم مواجهة هذه التغييرات في الجسم خلال ساعات الصيام، عليه الاستفادة قدر الامكان من الوجبتين الاساسيتين خلال أيام الصيام، ألا وهما السحور والافطار.

بشكل عام هناك عدة نقاط يجب مراعاتها خلال شهر رمضان الفضيل، للحفاظ على الطاقة اللازمة في الجسم، والتي تشمل:

1- عدم تخطي أو اهمال وجبة السحور

تعتبر وجبة السحور بمثابة وجبة الفطور بالأيام العادية، لذا من المهم عدم تخطيها، فهي تساعدنا في تحمل ساعات الصيام، والحفاظ على أكبر قدر ممكن من الطاقة والتركيز.

2- تجنب مصادر الكافيين

يجب تجنب تناول الكافيين، مثل القهوة ومشروبات الطاقة، لأنها مدرة للبول، فيتخلص الجسم من السوائل بشكل أسرع عن طريق البول بسببها، ما يزيد إحساسكم بالعطش خلال الصيام، وبالتالي انخفاض التركيز.

3- عدم البقاء تحت أشعة الشمس مطولاً

يجب تجنب الشمس للتخفيف من فرص زيادة شعوركم بالعطش والتعب وفقدان التركيز، وإن كنتم مضطرين لذلك، عليكم اتباع أساليب الحماية، من لباس فضفاض وفاتح اللون، وارتداء النظارات الشمسية والقبعة.

4- الاستراحة خلال النهار

عليك أخذ قسط من الراحة في منتصف النهار إن أمكن، وتجنب أي مجهود جسدي خلال ساعات الصيام قدر الإمكان، وتأجيل الذهاب إلى النادي الرياضي وممارسة الرياضة بعد الإفطار ب 2-3 ساعات.

5- النوم بما فيه الكفاية

عليكم التأكد من الحصول على ساعات نوم كافية خلال الليل لزيادة النشاط في اليوم التالي، وتقليل الشعور بالتعب وعدم التركيز.

6- الحفاظ على الصلاة

عليكم الحفاظ على تأدية الصلاة، لما لها من دور كبير في مدنا بالصبر والطاقة، إضافة إلى كونها جزء من التمارين التي تساعد في كسر الخمول والكسل.

كيف يحافظ العاملون في المكتب على تركيزهم؟

إذا كنت ممن يعملون في نهار رمضان داخل مكاتب مغلقة، عليك مراعاة القواعد التالية للحفاظ على تركيزك:

  1. أخذ قسط من الراحة كل فترة والمشي قليلاً، لتجنب الشعور بالكسل وفقدان الطاقة، وذلك عن طريق تنشيط الدورة الدموية في الجسم.
  2. غسل الوجه والمضمضة مع التأكد من عدم بلع المياه، لزيادة الشعور بالانتعاش ورفع الطاقة خلال ساعات الدوام.
  3. التأكد من التواجد في مكان مكيف وبعيد عن الشمس قدر المستطاع.

كيف يحمي العاملون تحت الشمس أنفسهم؟

إذا كنت ممن يعملون في نهار رمضان في أماكن خارجية، عليك مراعاة القواعد التالية للحفاظ على تركيزك:

  1. ارتداء الملابس الفضفاضة وفاتحة اللون واعتمار قبعة الشمس ونظارات الشمس.
  2. محاولة البقاء تحت الظل وبعيداً عن أشعة الشمس قدر الإمكان.
  3. غسل الوجه والرأس باستمرار لتجنب الإصابة بالجفاف، بالإضافة إلى المضمضة.
  4. محاولة العمل بعد الإفطار وليس قبله إن أمكن.
من قبل رزان نجار - الأحد ، 14 يونيو 2015
آخر تعديل - الجمعة ، 20 أبريل 2018