ألأمراض المهنية

Occupational diseases
محتويات الصفحة

تسمى الأمرض التي يصاب بها الشخض نتيجة لعمله أو مهنته الأمرض المهنية. يمكن للإصابة أن تكون ناتجة عن التعرض لعوامل ضارة مختلفة، قد تكون كيميائية، فيزيائية، بيولوجية، مسرطنة أو مشعة (radioactive). وخلافا لاٍصابة العمل التي تكون ناتجة بالعادة عن وقوع حادث لمرة واحدة، فاٍن المرض المهني عادة ما يكون ناتجا عن التعرض الدائم والمتكرر لمسبب الضرر على امتداد فترة زمنية معينة.

الشخص الوحيد القادر على تحديد موعد ظهور الإصابة بالمرض المهني، هو الطبيب المهني (الصناعي) المختص بفحص العضو (جهاز الجسم) المصاب. وعلى سبيل المثال، بالإمكان إطلاق اسم " مرض مهني " على حالات التسمم بالرصاص، السحار السيليسي (silicosis)، وكذلك على داء الأميانت (asbestosis).

عند الإصابة بداء الأميانت مثلا،  يتعرض المريض لمركبات الأميانت (asbestos) التي تدخل الى الشعب الهوائية، مما يؤدي للإصابة بالالتهاب الرئوي المزمن. كما أن استمرار التعرض لهذه المركبات مستقبلا، قد يؤدي للإصابة بنوع معين من السرطان يصيب غشاء الرئتين (الجنبة - pleura) ويسمى بـ " ورم المتوسطة " (mesothelioma).

يتم إطلاق اسم " العدوى المهنية " على الإصابة بالأمراض المعدية التي يسببها مُمرِض ميكروبي (microbial pathogen).