الارتجاف الحزمي

Muscle Fasciculation

محتويات الصفحة

الارْتِجافَ الحُزْمِيّ (Muscle Fasciculation) هو انقباض لا إرادي لجزء من النسيج العضلي. يتكون النسيج العضلي من حزمات من الألياف. يتم تحديد عدد الحزمات وعدد الألياف في كل حزمة، وفقًا لحجم العضلة ووظيفتها. إن العضلة ذات الرؤوس الأربعة وهي العضلة المسؤولة عن تقويم (بسط) الركبة، مكونة من مئات الحزم، بينما تتكون العضلات المسؤولة عن حركة مقلة العين من حزم معدودة؛ كل حزمة تستقبل محفزات عصبية بشكل منفرد وتدعى الوحدة الحركية. إن الارْتِجافُ الحُزْمِيّ هو انقباض لا إرادي لوحدة حركية واحدة وتظهر للعين كحركة لجزء من نسيج العضلة.

قد تكون هذه الظاهرة جزءًا من وضع طبيعي، دون أي أهمية مرضية - سريرية، وأحيانًا تكون دلالة لاعتلال عصبي ذي أهمية؛ يتعلق ذلك بالمنطقة وتواتر الظاهرة.

غالبا ما يزداد أو يظهر الارتجاف الحُزْمِي الحميد، عند القلق، الضغط النفسي، بذل المجهود والتعب. أن الضمور (atrophy)، والوهن وأعراض عصبية أخرى في العضلة، إلى جانب الارتجاف الحُزْمي تدل على وجود مشكلة عصبية.

الأمراض والحالات التي قد تشمل ارتجافًا حُزْمِيًّا هي: اعتلالات العَصَبون الحركي، عدوى فيروسية بفيروس ال- polio (يؤدي إلى التهاب سنجابية النخاع - poliomyositis - المعروف بشلل الأطفال)، خلل موضعي في العصب المحيطي أو الجذر، اعتلال استقلابي (مثل انخفاض مستوى الصوديوم أو المغنزيوم في الدم)، جرعة - زائدة أو تأثيرات جانبية لأدوية، أمراض العضلة الالتهابية وفرط الدرقية (hyperthyroidism). يكون التشخيص سريريًّا وتأكيد التشخيص يتم بواسطة تخطيط كهربية العضلة (EMG).