البكتيريا في الفم: الضارة والمفيدة

ما هو عدد البكتيريا في الفم؟ وكيف يُمكن تنظيف فرشاة الأسنان وحمايتها من البكتيريا الضارة؟ والعديد من الحقائق في المقال.

البكتيريا في الفم: الضارة والمفيدة

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز المعلومات والتفاصيل عن البكتيريا في الفم:

عدد البكتيريا في الفم

عدد البكتيريا في فم شخص يُقدر بحوالي المليار، وفي حال عدم الحفاظ على الأسنان بواسطة التنظيف بفرشاة الأسنان واستخدام غسول الفم، فأغلب الاحتمالات أن عدد البكتيريا في الفم تكون أضعاف وأضعاف الرقم المذكور.

قد اكتشف العلماء أكثر من 700 نوع مختلف من البكتيريا في فم الإنسان، لكن يجب العلم أن أغلب هذه الانواع تُعدّ ساكن طبيعي أي أنها لا تتسبب بأي مشكلات صحية للفم، بل إن بعضها يُعدّ مفيد ويُحافظ على الأسنان من تكون طبقة البلاك.

بالمقابل يوجد أنواع بكتيريا تُسبب العديد من المشكلات الصحية مثل: التهاب اللثة والتقرحات في حال عدم مقاومتها بالأدوية.

طرق انتقال البكتيريا في الفم

إن انتقال البكتيريا في الفم يكون من خلال:

1. تناول الأطعمة الملوثة بالبكتيريا

في حال تناول طعام ملوث بالبكتيريا أو شرب سائل ملوث كذلك بالبكتيريا فإن الفم سيكون بيئة مناسبة لتبقى به، لذا يجب التأكد من نظافة الطعام المتناول وكذلك المشروبات قبل تناولها.

2. التقبيل

إن التقبيل ينقل البكتيريا من خلال اللعاب إلى فم الشخص غير المُصاب، لكن قد تكون مقاومة جسم المتلقي قوية فلا يتأثر بهذا الانتقال، كون الجسم قام بالتخلص من هذه البكتيريا فور دخولها له.

أما إن كان المُتلقي لا يملك الجهاز المناعي القوي فإنه قد يُصاب ببعض الالتهابات الفموية، حيث أن أمراض اللثة عادةً تتطور إذا كانت الأسنان واللثة غير سليمة أو تُعاني من مشكلة مرضية معينة.

لذا يُنصح الابتعاد عن التقبيل من الفم بشكلٍ خاص بين الأزواج في حال كان أحدهما يُعاني من أمراض في الفم، ويُمكن العودة لذلك في حال التأكد من الشفاء التام.

3. وضع الأدوات الملوثة في الفم

إن البعض يضع الأدوات في فمه دون الشعور بمخاطر ذلك، وأبرز مثال على ذلك وضع القلم في الفم.

في حال كانت هذه الأدوات ملوثة بأحد أنواع البكتيريا فإنها قد تنتقل إلى الفم مُسببة أحيانًا العديد من المشكلات الصحية.

الأدوات لا تنقل البكتيريا فقط، وإنما قد تنقل الفطريات والفيروسات، لذا يجب التنبه على وضعها في الفم، كما يجب تعقيمها بالكحول بين كل حين وآخر.

كيفية التخلص من أنواع البكتيريا في الفم

إن التخلص من أنواع البكتيريا في الفم يتم من خلال:

1. تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون بروتين ثابت

يجب تنظيف الأسنان يوميًا بالفرشاة والمعجون مرتين على الأقل، كما يجب اختيار أنواع جيدة من المعجون وكذلك الفرشاة.

توصي جمعية أطباء الأسنان الأمريكية بكل مما يأتي بما يخص فرشاة الأسنان:

  • غسل فرشاة الأسنان بالماء بعد الاستعمال وتركها لتجف في الهواء الطلق.
  • حفظ الفرشاة في علبة مغلقة يخلق بيئة رطبة مثالية لتكاثر البكتيريا.
  • عدم استخدام الميكروويف أو مجفف الأواني لتجفيف فرشاة الأسنان قد يُسبب ضررًا لها. 
  • الامتناع قطعًا عن استخدام فرشاة الأسنان من شخص لآخر، حيث أن المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض (CDC) حذر من أن تبادل فرشاة الأسنان يزيد من خطر الإصابة بتلوثات الفم بشكل كبير.

كما يُوصي خبراء صحة الفم باتباع هذه التوجيهات أيضًا بشأن وسائل علاج الأسنان الأخرى، مثل: جسر الأسنان، والسلك وغير ذلك.

2. استخدام غسول الفم المعقم

غسول الفم المعقم يُقلل من مستويات طبقة البلاك على الأسنان ويقتل البكتيريا في الفم، وخاصةً التي تُسبب رائحة الفم الكريهة.

رائحة الفم الكريهة قد تكون بالطبع ناجمة عن أسباب أخرى، مثل: تناول الثوم أو الأطعمة العطرية الأخرى، أو بسبب سوء نظافة الفم أو أمراض الفم.

البكتيريا المسببة للرائحة الكريهة تختبئ في كل مكان في الفم، لذلك لا يُمكن الاكتفاء بتنظيف الأسنان بالفرشاة فقط، ويجب التنظيف بغسول الفم الذي يصل لجميع أنحاء الفم مما يُساعد على تجنب الإصابة بأمراض اللثة والقضاء على البكتيريا.

من قبل ويب طب - الأحد 29 حزيران 2014
آخر تعديل - الاثنين 6 أيلول 2021