شاي النعناع: ما حقيقة فوائده؟

شاي النعناع هو من المشروبات الدافئة التي يحبها الكثيرون، فما هي فوائد شاي النعناع الصحية؟ وهل لهذا النوع من المشروبات الدافئة أية أضرار؟ أهم المعلومات تجدونها في المقال الآتي.

شاي النعناع: ما حقيقة فوائده؟

فلنتعرف فيما يأتي على أهم المعلومات المتعلقة بشاي النعناع وفوائده المحتملة:

فوائد شاي النعناع 

إليك قائمة بأهم الفوائد المحتملة لشاي النعناع:

1. علاج بعض أنواع الصداع 

تحتوي أوراق النعناع وزيت النعناع العطري بطبيعتهم على مركبات كيميائية قد تساعد على تخفيف الام الصداع، لا سيما صداع التوتر والشقيقة.

لذا فمن الممكن لاستنشاق الرائحة العطرة المتصاعدة من شاي النعناع أن تساعد على تخفيف حدة أنواع الصداع المذكورة انفًا، وذلك لاحتواء هذا النوع من المشروبات على ذات المركبات الفعالة الموجودة في زيت النعناع العطري ولكن بتراكيز أقل.

2. تحسين الهضم 

بسبب احتواء النعناع على نسبة عالية من مادة المنثول (Menthol) فإن تناول شاي النعناع الدافئ قد يساعد على تحسين الهضم وتحسين صحة الجهاز الهضمي بشكل عام، وذلك بسبب قدرته المحتملة على الاتي:

  • تحفيز عضلات البطن والقولون على الاسترخاء، والوقاية من التشنجات العضلية في الجهاز الهضمي.
  • الوقاية من بعض المشكلات الهضمية، مثل: النفخة، والغازات، وحرقة المعدة، وعسر الهضم.
  • تخفيف الالام المختلفة في القناة الهضمية. 

3. تحسين جودة النوم 

أظهرت إحدى الدراسات أن تناول شاي النعناع قد يساعد على تحسين جودة النوم، خاصةً عند تناوله قبل الخلود للنوم ليلًا.

لذا ينصح بهذا النوع من المشروبات الدافئة بشكل خاص للأشخاص المصابين باضطرابات النوم مثل الأرق.

4. تحسين رائحة الفم 

قد يساعد تناول شاي النعناع بانتظام على تحسين رائحة الفم، وذلك بسبب احتواء النعناع على مركبات كيميائية قد تساعد على تخليص الفم من بعض العوامل التي تسبب ظهور رائحة كريهة له.

إذ قد تساعد هذه المركبات على مكافحة وقتل البكتيريا المسببة لتكون وتراكم البلاك على الأسنان، بالإضافة لمكافحة أنواع أخرى من البكتيريا الفموية التي قد تسبب صدور الرائحة الكريهة.

5. الوقاية من الغثيان والتقيؤ 

تحتوي أوراق النعناع وزيت النعناع على مركبات كيميائية قد تساعد على الوقاية من الغثيان وتخفيف الرغبة بالتقيؤ، وهي أعراض مزعجة قد تظهر لدى بعض الأشخاص نتيجة أمور مثل الإصابة بدوار الحركة.

من هذا المنطلق ونظرًا لاحتواء شاي النعناع على ذات المركبات الفعالة المذكورة وإن كان ذلك بتراكيز أقل فإن تناول شاي النعناع قد يكون له تأثير مشابه في مكافحة الغثيان والتقيؤ.

6. تخفيف احتقان الأنف 

أظهرت إحدى الدراسات أن أوراق النعناع وزيتها قد يكون لهم خصائص مضادة للبكتيريا، لذا فإن استنشاق رائحة أوراق النعناع وزيت النعناع العطري قد يساعد على تخفيف حدة احتقان الأنف الذي قد يرافق بعض الأمراض والالتهابات البكتيرية التي قد تصيب الجهاز التنفسي.

من هذا المنطلق فإنه من الممكن كذلك لاستنشاق البخار المتصاعد من شاي النعناع أن يساعد على تخفيف حدة احتقان الأنف الذي قد يرافق بعض أمراض الجهاز التنفسي، مثل: نزلات البرد.

7. فوائد أخرى

قد يكون لشاي النعناع بعض الفوائد المحتملة الأخرى، مثل:

الأبحاث والدراسات لا زالت غير كافية 

قبل البدء بتضمين شاي النعناع في حميتك الغذائية عليك أن تدرك أن معظم الدراسات والأبحاث التي خرجت بنتائج إيجابية عن فوائد النعناع العديدة تم إجراؤها على زيت النعناع، فهو المنتج الذي يحتوي على تركيز عالي من بعض المركبات المفيدة المتواجدة في النعناع، أما الدراسات التي بحثت في فوائد شاي النعناع الفعلية فلا زالت شحيحة وغير كافية.

لقد وجدت الدراسات التي أجريت على زيت النعناع أنه قد يساعد على الاتي:

من قبل رهام دعباس - الخميس ، 23 يوليو 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 8 مارس 2021