فوائد جوزة الطيب أكثر من مجرد نكهة

فوائد جوزة الطيب ليست مجرد نكهة ورائحة زكية فقط، وانما العديد من الفوائد الطبية والصحية، اليكم أهم فوائد جوزة الطيب التي ستجعلكم تقبلون على اضافتها الى مختلف أطباقكم اليومية:

فوائد جوزة الطيب أكثر من مجرد نكهة

هل كنت تعلم مسبقاً بأن اضافتك للقليل من مبشور جوزة الطيب الى طعامك سيضفي الى طعامك ليس مجرد نكهة ورائحة زكية فقط، وانما العديد من المزايا والفوائد الصحية؟

تحوي جوزة الطيب العديد من المعادن ومضادات الأكسدة المهمة للجسم ولتعزيز مناعته، ومن اهم المعادن التي تعد غنية بها الكالسيوم والبوتاسيوم والنحاس والمنغنيز.

اليكم أهم فوائد جوزة الطيب التي ستجعلكم تقبلون على اضافتها الى مختلف أطباقكم اليومية.

1- فوائد جوزة الطيب للجهاز الهضمي

تعتبر جوزة الطيب طارد للغازات وتساعد في التخلص من نفخة البطن والتلبكات المعوية وما يرافقها من أعراض كالاسهال والامساك وعسر الهضم، وتعتبر مهدئة لالام المعدة.

2- فوائد جوزة الطيب للبشرة

تدخل جوزة الطيب في صنع أقنعة للبشرة تساعد على جعلها أكثر صفاءً وإشراقاً، وتساعد في ازالة البقع واثار حب الشباب.

3- فوائد جوزة الطيب للأسنان

وجد بأن لزيت جوزة الطيب وهو ما يعرف علمياً باسم "eugenol" دور مهدىء لألم الأسنان، بالاضافة الى أن لها تأثير جمالي في موضوع تبيض الأسنان.

تعد جوزة الطيب مضادة للجراثيم والبكتيريا وتعمل كمطهر يحمي اللثة والأسنان.

4- لتعزيز صحة الدماغ

لطالما استخدمت جوزة الطيب منذ العصور القديمة كمنشط للدماغ وزيادة التركيز ومكافحة التعب والاجهاد والاكتئاب.

كما وجدت العديد من الأبحاث أن احتواء جوزة الطيب على مركب عضوي يعرف باسم "myristicin" يساعد في مكافحة اضطرابات الدماغ وبشكل خاص الزهايمر.

5- مهدىء للالام

اشتهرت جوزة الطيب في الطب الصيني كمهدىء للالام المختلفة سواء الام البطن أو الالتهابات.

بالفعل أثبت بأن لها دور في تهدئة الام المفاصل والتهاباتها، والام العضلات والأسنان واللثة.

تنويه وتحذير

رغم فوائد جوزة الطيب العديدة التي تعود على الصحة الا أن الزيادة عن الحد في استخدام الشيء لطالما كانت سلبية.

هنا نذكركم باستخدامها كنوع من التوابل ولكن باعتدال، اذ وجد ان الزيادة في استخدام جوزة الطيب قد يؤدي الى بعض الأعراض الجانبية مثل:

  • زيادة معدل دقات القلب
  • التعرق الزائد
  • الهلوسة
  • زغللة العيون.

يقصد بالزيادة عن الحد المطلوب، والجرعة الكبيرة منها هي ما يزيد عن 15-20غم، والمسؤول عن تسببها بالنشوة والهلوسة هو احتوائها على مادة مريستيسين "Myristicin".

يعد تأثيرها مشابه لتأثير الحشيش عند تناولها بكميات كبيرة، وعادة ما يتم نصح مرضى القلب والحوامل والاطفال بتجنبها لما قد يشكله تناولها من خطر عليهم.

من قبل شروق المالكي - الأحد ، 12 أكتوبر 2014
آخر تعديل - الجمعة ، 20 أكتوبر 2017