كل ما تريد معرفته عن فيتامين ب17

هل تصدق أن هناك علاج لمرض السرطان؟ بالتأكيد أجبت لا، لكن هناك أقوال تتحدث عن قدرة فيتامين ب17 في ذلك، لذا تابع المقال لمعرفة الحقيقة.

كل ما تريد معرفته عن فيتامين ب17

هناك كثير من الفيتامينات التي قد تساعد في التخفيف من أعراض السرطان وعلاجه، ومنها فيتامين ب17 والذي يُعرف أيضًا باسم نيتريلوزيد (Nitriloside)، وبراسين (Purasin)، فما هو؟ وكيف يؤثر على الجسم؟ التفاصيل كاملةً في ما يأتي:

ما هو فيتامين ب17؟

فيتامين ب17 هو فيتامين يتواجد في العديد من الأطعمة، وقد تم تصنيعه بالعديد من الأشكال الدوائية.

تكمن آلية عمل فيتامين ب17 عند دخوله في الجسم بأحد أشكاله الطبيعية أو الصناعية بأنه يتحول إلى سيانيد الهيدروجين (Hydrocyanic acid)، وهو مركب يُعتقد بأن له دور في محاربة مرض السرطان.

ما هي مصادر فيتامين ب17؟

يوجد فيتامين B17 في العديد من النباتات، ومن أبرزها:

  • بذور النباتات، مثل: المشمش، والكرز، والخوخ، والتفاح.
  • المكسرات، مثل: اللوز المر، والكاجو.
  • بعض البقوليات، مثل: الحمص، والحنطة السوداء، والفاصوليا.
  • النباتات الورقية، مثل: السبانخ، والبرسيم.
  • بذور المشمش، وبذور الكتان.

كيف يمكن الحصول على فيتامين ب17؟

يتم الحصول على فيتامين ب17 طبيعيًا عن طريق الأطعمة التي ذُكرت أنفًا، أو عن طريق الأشكال الدوائية الآتية:

  • حُقن وريدية أو عضلية أو شرجية.
  • أقراص دوائية، يتم تناولها عن طريق الفم.
  • مستحضرات جلدية، ومنها: المراهم، والجل.

لكن يجب الحذر من تناول أقراص فيتامين ب17؛ لأن لها آثار جانبية أقوى من أخذها كحقن؛ ذلك بسبب مرورها بالجهاز الهضمي.

فوائد فيتامين ب17 على صحة الجسم؟

يوجد العديد من الفوائد لفيتامين ب17 للجسم، ومن أبرزها الآتي:

  • تقوية الجهاز المناعي، وبالتالي زيادة قدرة الجسم على محاربة العديد من الأمراض.
  • المساهمة في علاج بعض أمراض العظام، مثل: التهاب المفاصل.
  • المساعدة في خفض ضغط الدم المرتفع.

هل يحارب فيتامين B17 السرطان حقًا؟

يرجح بعض الباحثين أن نقص فيتامين ب17 هو من أحد المسببات للسرطان، لذلك يُعتقد أيضًا أن تناوله يُشفي ويعالج السرطان، وكان المبدأ العلمي لعمل فيتامين ب17 قائم على مبدأ حدوث الخطوات الآتية:

  1. ينقسم فيتامين ب17 في الجسم إلى مركبات، مثل: البانزلديهايد ( Benzaldehyde)، وسيانيد الهيدروجين، حيث إن المركب الأخير يُعتقد أن له دور أساسي في محاربة السرطان.
  2. يعمل مركب سيانيد الهيدروجين على محاربة السرطان من خلال إنزيمات في الجسم تقوم بتحويل مركب سيانيد الهيدروجين إلى مركب أقل سمية يسمى ثيوسيانات (Thiocyanate)، بالتالي يقلل خطورة الإصابة بالسرطان.
  3. يعمل سيانيد الهيدروجين الناتج من تحطيم فيتامين ب17 في جعل الخلايا السرطانية أكثر حمضية مما يتسبب في موتها، لكنه لا يفرق الخلايا السليمة أو المصابة مما يتسبب في موت بعض الخلايا السليمة.

هذه النتائج والمعلومات السابقة قد تم تصديقها لعدة سنوات، إلا أنه نهايةً تم إيقاف ومنع تناول أدوية فيتامين ب17 في الولايات المتحدة كونها لم تنجح إلا من أعداد قليلة إضافةً لسمية فيتامين ب17 على الجسم التي ستُذكر لاحقًا.

ما هي محاذير استخدام فيتامين ب17؟

على الرغم من أهمية فيتامين ب17 المحتملة في معالجة السرطان إلا أنه ينبغي الحذر من تناوله؛ لأنه لا توجد هناك أي دراسة علمية تثبت مدى فاعليتها في علاج السرطان.

لذلك لا بد من مراجعة الطبيب الخاص عن استخدام تلك المواد لتجنب حدوث أي مضاعفات.

والجدير بذكره أن أحد المواد الناتجة من تفكك فيتامين ب17 في الجسم هي السيانيد ( Cyanide)، فمن المحتمل أن تظهر آثار التسمم بالسيانيد الآتية:

  • الصداع والحمى.
  • الدوخة والغثيان.
  • تلف الكبد.
  • تدلي الجفون العلوية.
  • نقص الأكسجين في خلايا الجسم.
  • انخفاض في ضغط الدم.
  • تلف الأعصاب، مما يتسبب في فقدان التوازن.
  • صعوبة في المشي.
  • الارتباك والغيبوبة والموت في بعض الأحيان.
من قبل مجد حثناوي - الجمعة 15 آذار 2019
آخر تعديل - الثلاثاء 8 شباط 2022