شاهدوا بالصور: الرضاعة الطبيعية في رمضان

الرضاعة والصيام

الرضاعة والصيام

يمكن للمراة التي لا تعاني من مشاكل صحية وطفلها  في حالة صحية جيدة، أن تصوم في شهر رمضان، دون أي قلق. أما بالنسبة للأطفال الذين يعانون من مشاكل صحية أو الذين لديهم مشاكل في الرضاعة، فإن صوم الأم ينطوي على خطورة معينة،  نقدم لك نصائح مصورة عن الرضاعة الطبيعية في رمضان:

الصيام وحليب الام

الصيام وحليب الام

أظهرت الأبحاث فرقًا في تركيبة حليب الام المرضعة قبل الصوم وبين تركيبته خلال الصوم. هذا الاختلاف يتمثل بانخفاض كمية اللاكتوز (سكر الحليب) والفسفور خلال الصوم، وارتفاع كمية الكالسيوم والبروتين خلال الصوم ولم يظهر أي فرق بالنسبة للدهنيات. هذه الفروق تؤثر على الطفل الذي يعاني من مشاكل صحية.

الاعتماد على بدائل الحليب

الاعتماد على بدائل الحليب

في حال كان الطفل يتناول بدائل الحليب، بالإضافة إلى الرضاعة، او يتناول الاطعمة الصلبة، ينصح بالاعتماد على البدائل والأطعمة كغذاء أساسي خلال ساعات الصوم.

اخذ قسطاً من الراحة قدر المستطاع

اخذ قسطاً من الراحة قدر المستطاع

يجب الاهتمام بأن تحظى المرأة المرضعة بالراحة، قدر المستطاع، وألا تجهد نفسها، بل أن تستريح خلال ساعات الصوم لتجنب التأثير السلبي على إنتاج الحليب.

الاكثار من السوائل

الاكثار من السوائل

عليك شرب كمية كبيرة من السوائل قدر المستطاع، خلال ساعات الافطار وخاصة قبل الرضاعة. ومن المفضل تجنب العصائر التي تحتوي على السكر. علماً بأن الكمية الموصى بها يومياً من الماء هي 8-12 كوباً. لكن احرصي على شربها على دفعات لكي لا تشعري بالانتفاخ مما قد يجعلك تستهلكين غذاء أقل.

الارضاع على فترات متقاربة

الارضاع على فترات متقاربة

عند انتهاء الصيام، ينصح بالإرضاع على فترات متقاربة أكثر، لأن الجسم يقلل من إنتاج الحليب بعد الصيام، ومن أجل إعادة عملية إنتاج الحليب يجب تقريب الطفل من الثدي وإرضاعه على فترات متقاربة فهذه العملية تزيد من إدرار حليب الثدي.

الامتناع عن بعض المشروبات والاطعمة

الامتناع عن بعض المشروبات والاطعمة

على الام المرضعة تجنب قدر المستطاع تناول المشروبات والأطعمة، مثل: القهوة، الشاي والبطيخ. التي تؤدي إلى فقدان الجسم للسوائل.

وجبة السحور

وجبة السحور

يوصى بتأخير وجبة السحور بقدر الامكان، وجعلها قريبة من موعد الإمساك. يجب ان تحتوي وجبة السحور على الكربوهيدرات المعقدة والحرص على تناول الخضار والفواكه والأغذية العالية بالألياف والتي تقي من الإمساك وتمد الجسم بالعديد من المعادن. إضافة إلى التركيز على تناول بعض الأطعمة المحفزة لادرار الحليب، كالشوفان والحلبة.

التوقف عن الصوم

التوقف عن الصوم

ننصحك في هذه الحالات بالتوقف عن الصيام:

  • إذا شعرت بصداع شديد أو هبوط الضغط وإجهاد عام.
  • انخفاض واضح في سكر الدم ودوخة.
  • اذا شعرت ان كمية الحليب في الثدي قلة بشكل ملحوظ.
  • ملاحظة تغيير في نمو الرضيع ووزنه.
  • عند ظهور اي عرض صحي غير طبيعي، يجب عليك مراجعة الطبيب.
من قبل منى خير