إبرة العضل: أهم المعلومات

ما هي إبرة العضل؟ متى يتم اللجوء إليها؟ وما هي الحالات التي قد تستدعي اللجوء إليها؟ أهم المعلومات في المقال التالي.

إبرة العضل: أهم المعلومات

إبرة العضل (Intramuscular injection) هي عبارة عن أحد الأساليب العلاجية التي يتم من خلالها حقن الدواء في عضلات الجسم مباشرة بدلًا من حقنه في الأوعية الدموية.

استخدامات إبرة العضل 

يتم استخدام إبر العضل عند إعطاء المطاعيم واللقاحات، كما قد يلجأ إليه الأطباء في حالات خاصة قد يستعصي فيها إيصال المواد الدوائية بالطرق العلاجية الأخرى أو قد يكون هناك عوائق معينة تمنع اتباع الأساليب العلاجية الأخرى، كما في الحالات التالية:

  • العجز عن تحديد موقع واضح لوريد معين.
  • استعمال مادة دوائية قد تتسبب بتهيج الأوعية الدموية إذا ما حقنت فيها مباشرة.
  • استعمال مادة دوائية لا يستطيع الجهاز الهضمي هضمها وامتصاصها بالشكل الصحيح في حال تم تناولها عبر الفم.
  • الحاجة لإيصال مادة دوائية فعالة للجسم بشكل سريع، فإبرة العضل مثلًا أسرع مفعولًا من الإبر التي تعطى تحت الجلد.

والسبب في كون إبرة العضل أكثر فعالية كأسلوب علاجي في بعض الأحيان يعزى لما يلي:

  • احتواء النسيج العضلي على نسبة عالية من الدم المتدفق إليه.
  • قدرة النسيج العضلي على استيعاب جرعات دوائية عالية نسبيًا.

أمثلة على أدوية تعطى عبر إبرة العضل 

إليك قائمة ببعض الأدوية التي عادة ما يتم إدخالها للجسم عبر إبرة العضل:

مواقع حقن إبرة العضل

هذه هي المناطق العضلية التي عادة ما يتم حقن إبرة العضل فيها:

1- منطقة أعلى الذراع

حيث يتم حقن إبرة العضل في العضلة الدالية (Deltoid Muscle)، وهي العضلة التي تقع أسفل الكتف مباشرة.

قد لا يناسب موقع الحقن هذا بعض الأشخاص وبعض المواد الدوائية، خاصة في الحالات التالية:

  • إذا كان الشخص يعاني من النحافة الزائدة، فالعضلة الدالية هي عضلة صغيرة جدًا وقد يكون حجمها أصغر من المعتاد لدى الأشخاص ذوي الوزن المنخفض بشكل خاص.
  • إذا كان الشخص يرغب في أخذ الحقنة بنفسه، فموقع العضلة يستدعي الحصول على مساعدة شخص اخر.
  • إذا كانت كمية الدواء المراد حقنها في العضلة تتجاوز 1 ملليلتر.

يتم اختيار هذه العضلة بشكل خاص كمكان مناسب للحقن عند الحصول على التطعيمات واللقاحات.

2- منطقة الفخذ

حيث يتم حقن إبرة العضل في إحدى هاتين العضلتين: العضلة المستقيمة الفخذية، العضلة المتسعة الوحشية.

يعتبر هذا الموقع خيارًا مناسبًا للأشخاص الذين يرغبون في أخذ إبرة العضل في المنزل بالاعتماد على أنفسهم (حقن ذاتي)، كما أنه خيار مناسب للأطفال الذين لم تبلغ أعمارهم 3 سنوات بعد.

3- منطقة الورك

حيث يتم حقن إبرة العضل في عضلة الفخذ العلوية، والتي تعتبر أكثر مواقع حقن إبرة العضل أمانًا، وهي موقع مناسب للحقن للفئات التالية: البالغين، الأطفال الذين تجاوز عمرهم 7 أشهر.

ومن الجدير بالذكر التنويه إلى أن هذا الموقع ليس موقعًا ملائمًا للحقن الذاتي، بسبب صعوبة الوصول إليه وصعوبة السيطرة على الحقنة بشكل تام أثناء إدخالها فيه.

4- منطقة المؤخرة

حيث يتم حقن إبرة العضل في عضلة المقعدة، وقد كانت في مرحلة ما إحدى أكثر المواقع شيوعًا لحقن إبرة العضل قبل أن تصبح منطقة الحقن الأكثر شيوعًا في الوقت الحاضر هي منطقة الفخذ.

ولا تعتبر منطقة المؤخرة ملائمة للحقن الذاتي، كما أنها منطقة يجب تجنبها تمامًا عند محاولة حقن طفل رضيع لم يتجاوز عمره 3 سنوات بعد، إذ أن عضلات مؤخرة الطفل في هذه المرحلة تكون صغيرة نسبيًا ولا تناسب إبرة العضل وما قد تحتوي عليه من جرعة دوائية كبيرة.

طريقة حقن إبرة العضل 

هذه هي الخطوات المتبعة لحقن إبرة العضل:

  1. قم بغسل يديك بالماء والصابون ثم جففهما جيدًا قبل البدء.
  2. تأكد من سحب الكمية المناسبة من الدواء إلى سرنجة إبرة العضل.
  3. قم بتحديد العضلة التي سوف تقوم بإدخال الإبرة فيها بدقة.
  4. عقم سطح الجلد في منطقة الحقن جيدًا عبر مسحه بالكحول الطبي، واتركه إلى أن يجف تمامًا من الكحول.
  5. أمسك العضلة في منطقة الحقن باستخدام الإبهام والسبابة مع ترك فراغ بينهما.
  6. أمسك إبرة العضل بقبضة يدك الأخرى بقوة، ثم قم بإدخالها بسرعة في منطقة الحقن في زاوية 90 درجة.
  7. قم بتفريغ محتوى الحقنة من الدواء في العضلة بشكل كامل.
  8. أخرج الحقنة مباشرة بمجرد أن تصبح فارغة من الدواء.
  9. اضغط على موضع الحقن بقطنة واستمر بالضغط لبضعة دقائق.

في حال كان على المريض أخذ أكثر من إبرة عضل في نفس الوقت، يجب التنويع في مواقع الحقن مع كل إبرة عضل جديدة.

هل إبرة العضل مؤلمة؟

يعتمد الألم الذي قد يشعر به المريض أثناء وبعد أخذ إبرة العضل على عدة عوامل، مثل نوع الدواء المستخدم وموقع الحقن.

ورغم أن الشعور بألم أو انزعاج في منطقة الحقن هو أمر متوقع، إلا أن هناك بعض النصائح الواجب اتباعها عند استخدام إبر العضل:

  • حاول أن تكون درجة حرارة الدواء الذي يتم حقنه في العضل من درجة حرارة الغرفة.
  • حاول قدر الإمكان أن تحفز العضلة في موقع الحقن المنشود على الاسترخاء.
  • تخلص من أي هواء قد يكون عالقًا في سرنجة الحقنة قبل البدء بسحب الدواء إلى السرنجة.
  • حاول أن تقوم بإدخال الإبرة في العضل بقوة وبسرعة ودون تردد.
  • لا تغير من اتجاه أو من زاوية الإبرة بعد إدخالها أو أثناء إخراجها.
  • يجب استعمال حقنة جديدة في كل مرة.

متى عليك استشارة الطبيب؟ 

رغم أن الألم الطفيف والانزعاج هي أمور متوقعة بعد أخذ إبرة العضل، إلا أن عليك استشارة الطبيب بشكل فوري في حال ظهور أي من الأعراض التالية في منطقة الحقن:

  • ألم حاد.
  • وخز وتنميل.
  • احمرار أو تورم.
  • خروج سوائل من منطقة الحقن.
  • نزيف مستمر لا يتوقف.
  • ظهور مضاعفات تدل على رد فعل تحسسي، مثل: تورم الوجه، صعوبة التنفس.
من قبل رهام دعباس - الأربعاء ، 17 يونيو 2020