الإسهال في الأعياد: تعرف على الأسباب وطرق العلاج

هل تُعاني من مشكلة الإسهال في الأعياد؟ إذًا قد يكون السبب هو ممارستك لعادات خاطئة. أقرأ المقال لمعرفة المزيد.

الإسهال في الأعياد: تعرف على الأسباب وطرق العلاج

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز المعلومات المختصة بمشكلة الإسهال في الأعياد:

الإسهال في الأعياد

الأعياد هي لحظات سعيدة على الأغلب إلا أن طقوسها وعادتها قد تجلب بعض الألم والمشاكل لصحتك، فالإفراط في تناول الطعام، وإنهاء العديد من ليالي العيد بالوجبات الدسمة والحلويات أو إمضاء اليوم في شرب القهوة، قد يؤرق معدتك ويسلب نومك.

كما أن هذه العادات تسبب مشكلة الإسهال بشكل كبير إضافة لكل من: حرقة المعدة، والام البطن، والتلبكات المعوية المختلفة.

أسباب الإصابة الإسهال في الأعياد

تمثلت أسباب الإصابة بالإسهال في الأعياد بكل مما يأتي:

1. تخطي وجبة الفطور

للأسف إن الأعياد تفقد أهم العادات اليومية السليمة، وخاصةً ما يتعلق بتناول وجبة الإفطار التي عادةً للأسف ما يتم إهمالها.

إهمال وجبة الفطور عادةً يربط بزيادة الإقبال على تناول الأغذية السريعة والعالية بالسكريات لرفع الطاقة لسد الجوع، ومن هنا تبدأ مشكلات التلبكات المعوية والإصابة بالإسهال.

الجدير بالذكر أنه وجد أن عدم تناول وجبة الإفطار يؤثر على هرمونات الاكتئاب والمزاج بالسلب في الجسم، مثل: الكورتيزول، وهذا يؤثر على الشهية والأعصاب.

2. تناول العديد من الوجبات الدسمة

تمتاز الأعياد بزيادة الإقبال على تناول اللحوم والأغذية الدسمة والمقالي العالية بالدهون والزيوت، ومن المعروف أن تناول الأغذية العالية بالدهون قد يكون سببًا في الإصابة بالإسهال، فهي تبطئ الهضم، وتعمل كمادة مسهلة.

وفقًا للمعهد الوطني للسكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى "إن تناول الأطعمة الدهنية والدسمة، مثل: المقالي حتى لو بكميات معتدلة، يمكن أن يؤدي إلى تفاقم أعراض القولون العصبي، ومن بين هذه الاعراض الإصابة بالإسهال الشديد".

3. تناول الحلويات بكثرة

تعد الحلويات وخاصةً الشرقية مصدر غني جدًا بالسعرات الحرارية والدهون والسكريات البسيطة، مما يجعلها ذات تأثير ملين وستؤدي إلى الإصابة بالإسهال في الأعياد، وخاصةً في حال تناولها بكثرة.

4. الإقبال على مصادر الكافيين

القهوة، والشوكلاتة، والمشروبات الغازية جميعها أغذية ترفع من حموضة المعدة وفرص الإصابة بالإسهال، فهي مصدر غني بالكافيين الذي يعد مادة مهيجة للمعدة والأمعاء ومسهلة.

كما يعد الكافيين مادة منبهة للعضلات في جدران الأمعاء والجهاز الهضمي مما قد يؤدي إلى زيادة حركتها وتموجاتها مما يجعل حركة السوائل والأطعمة سريعة في الجهاز الهضمي وبالتالي عدم هضمها وامتصاصها بشكل جيد مما يقود إلى الإصابة بالإسهال الخفيف أو الإسهال الحاد عند الأشخاص الأكثر حساسية للكافيين.

كما وجد أن القهوة منزوعة الكافيين أيضًا قد تقود للإصابة بالإسهال وهذا قد يعود إلى محتواها من الحمض الذي قد يكون له تأثير ملين.

5. الإجهاد

قد يتم التعرض خلال الأعياد للإجهاد والضغوطات جراء ضيق الوقت بسبب الالتزامات الاجتماعية والعائلية.

الإجهاد والضغوطات عادةً تؤثر على المعدة والقولون مؤدية إلى تهيجهما مما يسبب التلبكات المعوية والإسهال في الأعياد.

6. تناول الأغذية الملوثة والمكشوفة 

عادةً من المهم مراعاة سلامة الأغذية، إذ أن أحد الأسباب الرئيسة للإسهال هو تناول الأغذية الملوثة والإصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية تؤدي إلى التسمم الغذائي الذي قد ينتج عنه الإسهال.

للأسف في الأعياد من الشائع التعرض لتناول الحلويات المكشوفة والملوثة أو التي قد تعرضت للجراثيم والميكروبات المسببة لخطر التسمم وبالتالي زيادة فرص الإصابة بالإسهال.

حلول لتخطي الإسهال في الأعياد

تمثلت طرق الوقاية من الإصابة بالإسهال في الأعياد بكل مما يأتي:

1. تنظيم تناول الوجبات 

ينصح بوضع استراتيجية خاصة بأيام الأعياد فقط، بحيث يتاح فيها تناول بعض الممنوعات مثل الحلويات بكميات محسوبة ومضبوطة، ودون أن تزيد من مدخول السعرات الحرارية للجسم. 

2. تجنب الأغذية الدسمة والمقالي 

تجنب تناول مصدر السكريات البسيطة والدهون سيساهم بشكل كبير في التقليل من التلبكات المعوية والإسهال المصاحب لها، والتقليل منها بشكل عام يعني التقليل من فرصة الإصابة بالسمنة.

ينصح دائمًا بإيجاد بدائل أقل بالدهون، مثلا: استبدال منتجات الحليب العالية بالدسم بقليلة الدسم أو الخالية منه.

كما يجب تجنب كل من الأطعمة الاتية:

  • الأطعمة المقلية.
  • المأكولات السريعة.
  • مصادر البروتين كاللحوم العالية بالدهون المشبعة.

3. تناول الخضراوات والوجبات العالية بالألياف

تناول كمية كافية من الألياف يوميًا ومصادرها من حبوب كاملة والخضار والفواكه يساعد بشكل عام في الحفاظ على جهازك الهضمي وتعزيز مناعته، والتقليل من خطر الإصابة بالتلبكات المعوية والإسهال في الأعياد.

4. تقليل حصص الكافيين المتناولة 

ينصح بتجنب شرب القهوة وغيرها من المشروبات التي تحتوي على الكافيين في الأعياد. 

5. تجنب إهمال وجبة الإفطار

يجب الحرص على تناول وجبة الإفطار أيام العيد بحيث تكون وجبة صحية ومتوازنة، بحيث تحوي كل من الكربوهيدرات المعقدة والبروتينات قليلة الدهن والخضار، فهي ستساعد في إمداد الجسم بالطاقة وزيادة الشعور بالشبع وتقليل الوجبات اللاحقة السريعة المتناولة وغير الصحية.

كما يجب مراعاة تقسيم باقي الوجبات خلال اليوم لتنظم عمل الجهاز الهضمي، فمثلًا يجب الحرص على أن يكون هناك 3 وجبات رئيسة ووجبتان خفيفتان خلال اليوم.

6. تلقي المعالجة الطبية المناسبة

يجب زيارة الطبيب في حال كان الإسهال قد استمر لأكثر من يومين أو اتصف بأحد الصفات الاتية:

  • مؤلم.
  • مترافق مع الدم أو الصديد.

قد يصف الطبيب بعض الأدوية والمحاليل التي تساهم في العلاج والمعروفة بفعاليتها في علاج الإسهال والوقاية من أعراضه ومضاعفاته الخطرة.

من قبل شروق المالكي - الخميس ، 27 أكتوبر 2016
آخر تعديل - الأحد ، 29 أغسطس 2021