العادة السرية والاستمناء: سؤال وجواب

ماذا تعرف عن العادة السرية وعن الاستمناء؟ هل من مضار أو ايجابيات لذلك؟ سنقدم لكم كل الاجابات فيما يلي:

العادة السرية والاستمناء: سؤال وجواب

تنتشر الكثير من المزاعم حول طبيعة الاستمناء فيقال مثلا أنه يسبب العمى أو الجنون أو حب الشباب أو زيادة الشعر بالجسم. ولهذا قمنا بالبحث وراء حقيقة الموضوع واستطعنا التفريق بين الحقيقة والخرافة حتى يتسنى لنا الرد على أسئلتكم بشان موضوع يعتبر من أهم الأنشطة الجنسية الأكثر شيوعاً على ظهر هذا الكوكب.

ماذا يقصد بالاستمناءأو بالعادة السرية؟

إن الاستمناء هو عبارة عن حالة من الاستثارة الجنسية التي يتعرض لها الأشخاص عند لمس أعضائهم التناسلية، ويمكن للرجال والنساء القيام بالاستمناء، كما يمكنك ممارسة العادة السرية لنفسك أو لأي شخص أخر.

هل الاستمناء أمر طبيعي؟

نعم إنه كذلك، فبصرف النظر عن المتعة التي يمنحها للشخص إلا أن الاستمناء يساعدك على معرفة ما تفضله وما لا تفضله في الجنس. ويمكن للرجال استخدام الاستمناء ليتعلموا كيفية السيطرة على هزات الجماع، في حين أنه يساعد النساء على معرفة كيفية الوصول لهزة الجماع. ويمكن للأزواج ممارسة الاستمناء معاً وقد يجدون أن ذلك جزء جميل في علاقتهم. وهناك أشخاص أخرون لا يفضلون ذلك وهذا جيد فهو في النهاية قرار شخصي.

كيف يمكن ممارسة العادة السرية؟

لا توجد طريقة صحيحة وطريقة خاطئة لممارسة العادة السرية، فالرجال يمارسونها في الغالب عن طريق فرك القضيب أما السيدات فيمارسن العادة عن طريق لمس البظر والمنطقة المحيطة بالمهبل. والبظر هو عبارة عن نتوءة صغير لين يقع عند مقدمة المهبل وهذه المنطقة حساسة للغاية ويمكنها أن تحفز أقدر قدر ممكن من المتعة الجنسية. وتعتمد النساء على البظر للوصول لهزة الجماع أثناء ممارسة الجنس أو ممارسة العادة السرية

ما هو القذف؟

يحدث القذف عند خروج السائل المنوي من القضيب عند الرجل عندما يكون الرجل في هزة الجماع.  ويكون في العادة 5 مل من السائل ولكن قد يخرج أكثر من ذلك خاصة عندما لا يكون الرجل قد قذف منذ فترة طويلة. ويمكن للمرأة أيضا أن تنزل السائل ولكن أقل شيوعا مقارنة بالرجال.

هل العادة السرية خطرة؟

نعم إنها خطرة. بالرغم من أنه لا يوجد ما يؤكد على أن العادة السرية تؤدي إلى الإصابة بالعمى أو الجنون أو حب الشباب أو نمو الشعر بكثرة، وأنه لا يحمل أي مخاطر على الحمل ولا يحمل أي إصابة بعدوى جنسية إلا أنه قد يكون الإنسان عرضة للإصابة بالأمراض عند تلامس الأعضاء الجنسية شخص أخر وذلك لأن الأمراض المنقولة جنسيا قد تنتقل عن طريق السائل المنوي أو السائل المهبلي.

 ويمكن أن تنتقل العدوى عند استخدام الألعاب الجنسية أثناء ممارسة العادة السرية أو عندما يقوم شخص أخر مصاب بأمراض جنسيه باستخدامهم قبلك. ويطلق على أي شيء يستخدم خلال ممارسة الجنس يعرف بالألعاب الجنسية سواء صممت لهذا الغرض ام لا، ومن الضروري حفظ هذه الألعاب نظيفة دائما، فلو كنت تتشارك هذه الألعاب مع غيرك فلابد من غسلها بعد الاستخدام، وإن أمكن يمكنك وضع الواقي الذكري في كل مرة.  

هل يمكن أن تصاب بأذى أثناء ممارسة العادة السرية؟

هذا ليس امرا محتمل، بالرغم من وجود مخاطر لحدوث جروح أو وجع أو كدمات في حالة كان الاستمناء تم بطريقة حادة أو تم استخدام شيء صلب قد يصيبك بالضرر. فالرجال يشعرون بالقلق أحيانا حول إمكانية كسر القضيب، ولكن هذا أمر نادر الحدوث ويحدث فقط في حالة التواء إقامة القضيب بعنف من قبل شخص أخر. يمكنك معرفة المزيد في خمس حقائق عن القضيب.

هل يؤثر الاستمناء على عدد الحيوانات المنوية؟

إن الاستمناء لا يؤثر على قدرة الرجل في إنتاج الحيوانات المنوية. فلن يستنفذ الرجل أبدا الحيوانات المنوية حيث أنها تنتج بشكل مستمر، فبعد إنزال الرجل قد يستغرق بعض الوقت لكي يتمكن من القذف مرة أخرى وهذا أمر طبيعي ولا يعني أنه يعاني من مشكلة مع حيواناته المنوية

هل تمارس العادة السرية كثيرا؟

إن ممارسة العادة السرية غير ضار ولكن إن قمت بممارستها أكثر من اللازم فقد يؤدي إلى ظهور تقرحات على أعضائك التناسلية. فلو مارسها الأشخاص لفترات طويلة فإنه قد يشعر بتورم في القضيب وهذا ما يطلق عليه وذمة تنتج عن تزايد السوائل في الأنسجة. وهذا التورم لا يختفي في غضون يوم أو اثنين، فلو كنت تشعر أن ممارسة العادة السرية فإنك الذهاب إلى الجيم سوف يساعدك على التخلص من ذلك.

من قبل ويب طب - الأربعاء,22يوليو2015