رياضة الجري: كيف تمارسها بشكل سليم

اليك هنا مجموعة من النصائح لممارسة رياضة الجري بشكل سليم خارج المنزل أو على جهاز الجري الثابت.

رياضة الجري: كيف تمارسها بشكل سليم

في السنوات الأخيرة يبدو أنه وبالمقارنة مع أساليب التدريب الحديثة والمتعددة، فغن أسلوب التدريب الأساسي والمعروف بالجري، أصبح يصنف كرياضة بدائية ورديئة. في هذا المقال سنعرفكم على فوائد هذه الرياضة وكيف تمارسونها بشكل سليم:

هل تعد رياضة الجري خطرة؟

انتقادات المدربين الحديثة تدور حول أن رياضة الجري تعتبر خطرة، غير صحية، تهز العمود الفقري وجلد الوجه، لكن ما مدى صحة ذلك؟ 

العديد من الناس يختارون نسيان أو تجاهل الحقيقة البسيطة،وهي انه اذا تم الحفاظ على عدد من القواعد واتخاذ الاحتياطات البسيطة، كما هو الحال في كل الألعاب الرياضية، فإن رياضة الجري ليست فقط لا تضر، بل انها قد تفيد وتؤدي إلى الإنجازات.

قبل أن يتم اقناعكم بغير ذلك، لا تنسوا أن الجري هي الرياضة التنافسية، الأكثر فردية والجسدية. إذا كانت ألعاب القوى هي ملكة كل الألعاب الرياضية فان الجري هي ملكة العاب القوى نفسها.

كيف تمارس رياضة الجري بشكل سليم؟

بعض النصائح لأولئك الذين يعترفون بميزات رياضة الجري. بسبب قدوم فصل الصيف الحار وتعدد نوادي اللياقة البدنية، نقدم هنا نصائح للجري على الجهاز في صالة الألعاب الرياضية والجري في الخارج.

رياضة الجري في الخارج:

  1. ساعات الجري: يجب الجري في الساعات غير الحارة مثل ساعات الصباح الباكر أو عند الغروب.
  2. مكان الجري: يفضل الركض في مسارات معدة خصيصا وتجنب الجري بجوانب الطرق والأماكن الوعرة.
  3. على الشاطئ: الركض على شاطئ البحر أفضل بشكل خاص، لأن الرمل يعتبر ماص للصدمات، وبذلك يزول تماما الخطر على الركبتين الحساستين. عند الركض على الشاطئ، يفضل ارتداء الأحذية والعثور على سطح مستو بقدر الامكان.
  4. الانتباه للنبض: من المهم استخدام مقياس النبض، بعد التشاور مع شخص مهني. حددوا النبض المطلوب وكونوا متنبهين لنبض القلب الملائم بالنسبة لكم. مقياس النبض يساهم في المحافظة على نبض ثابت ومحدد.
  5. الملابس: ينصح بارتداء قميص ضيق مع تهوية (dry fit) مع مقدمة تمنع دخول الهواء لمنع اصابة الصدر بالبرد.
  6. الأحذية: احذية رياضة الجري يجب أن تكون مصممة للجري وليس لتدريب القوة. ينبغي أن تكون ثابتة  ومع ماص للصدمات، للحركة السلسة والمريحة.

صورة لرجل يرتدي حذاء مخصص للجري

رياضة الجري في النادي:

  1. تعرفوا على الجهاز: يجب معرفة الجهاز وصفاته، الأجهزة اليوم مزودة ببرامج غنية ومتنوعة.
  2. أعدوا برنامجا مناسباً: يوصى التشاور مع أحد المدربين من النادي لكي يلائم البرنامج المناسب لكم ولاحتياجاتكم وأهدافكم الشخصية.
  3. التركيز: من المهم الحفاظ على الركض في مركز المسار والحفاظ على التركيز.
  4. الأهداف: من المهم تحديد الأهداف على المدى الطويل بالنسبة للوتيرة، شدة الانحدار ومدة الركض.
  5. سلامة المسار: من المهم التدرب على مسار جديد بحيث تكون فيه ماصات الصدمات سليمة، والحد بذلك من الأضرار الجسدية.
  6. ضد الملل: حتى لا تشعرون بالملل، عليكم أن تحددوا مسارات مختلفة لأيام الأسبوع وحاولوا الحفاظ على فاصل واحد على الأقل خلاله. لكل تدريب على مسار الركض ايجابيات وتحديات مختلفة.

تأكيدات مهمة:

  • الاسترخاء: بعد ممارسة رياضة الجري، احرصوا على استرخاء الساقين. ابدؤوا من خلال المشي لمدة خمس دقائق واستمروا بشد العضلات. وفقط عندها اشربوا الماء واستريحوا.
  • التنفس السليم: احرصوا على الاستنشاق عن طريق الأنف والزفير عن طريق الفم أثناء الجري، حتى لو تطلب منكم ذلك في البداية التركيز وخفض وتيرة الركض.
  • التدرج: ابدؤوا  دائما الركض وانهوه  بالتدريج.
  • بحسب الوتيرة: إذا كنتم تركضون مع الموسيقى، حاولوا تحضير قرص ملائم لوتيرة الجري. الأغاني البطيئة في البداية، ثم أسرع ومن ثم أبطأ مرة أخرى في النهاية، حاولوا أن تكون الأغاني السريعة بنفس الوتيرة تقريبا، حتى لا تؤثر على وتيرة جريكم.
من قبل ويب طب - السبت ، 11 مايو 2013
آخر تعديل - الاثنين ، 5 يونيو 2017