زيت الشبت: فوائد أولية واعدة

زيت الشبت هو زيت عطري يتم استخراجه من نبات الشبت، فما هي فوائد زيت الشبت؟ وما الذي عليك معرفته عن هذا النوع من الزيوت العطرية؟ أهم التفاصيل والمعلومات في المقال التالي.

زيت الشبت: فوائد أولية واعدة

يتم استخراج زيت الشبت عادة من بذور وأوراق الشبت، ورغم أن الدراسات بشأن فوائد زيت الشبت لا زالت شحيحة، إلا أنه قد يكون لهذا الزيت فوائد محتملة للصحة. 

فوائد زيت الشبت 

إليك قائمة بأهم الفوائد المحتملة لزيت الشبت:

1- علاج التشنجات

التشنجات العضلية في أي مكان في الجسم ليست حالة مسببة للإزعاج فحسب، بل قد تسبب العديد من المضاعفات الصحية والتي تتراوح حدتها بين الطفيف والخطير، مثل: السعال المستمر، الحازوقة، العجز عن التنفس، الام مزمنة في الأمعاء.

قد يساعد استخدام زيت الشبت على تسكين التشنجات العضلية المختلفة، وتوفير راحة فورية للشخص المصاب بالتشنجات.

2- مكافحة التهابات المسالك البولية 

قد يساعد زيت الشبت على علاج التهابات المسالك البولية أو تخفيف حدة الأعراض المرافقة لها، وذلك بسبب احتوائه على مركبات كيميائية قد تساعد على إدرار البول وتسهيل عملية التبول على الشخص المصاب بهذا النوع من الالتهابات.

3- تحسين الهضم 

يشيع استخدام زيت الشبت لتحسين الهضم، إذ أظهرت تجارب بعض الأشخاص أن استعمال زيت الشبت قد يساعد على مكافحة بعض الاضطرابات الهضمية، مثل عسر الهضم والغازات والإمساك، والسبب في ذلك يعزى غالبًا لقدرة هذا الزيت المحتملة على:

  • تحفيز إنتاج اللعاب في الفم.
  • تحفيز إنتاج بعض العصارات الهاضمة.
  • تحفيز حركة الأمعاء وبالتالي دفع الطعام المهضوم ومنع توقفه وبقائه مطولًا في منطقة معينة من القناة الهضمية.
  • منع تكون الغازات في الأمعاء.

4- إدرار حليب الثدي

يحتوي زيت الشبت على مركبات مدرة للبن اسمها باللغة الإنجليزية (Galactagogue)، وهي مركبات قد تلعب دورًا في تحفيز إنتاج حليب الثدي، لذا فإن استخدام هذا الزيت من قبل الأم المرضعة قد يساعد على تحسين وزيادة إنتاج حليب الثدي لديها.

كما قد يكون زيت الشبت مفيدًا للرضيع، فوجود نسبة صغيرة منه في حليب الثدي لدى الأم قد يساعد على مكافحة مغص البطن والاضطرابات الهضمية المختلفة التي قد يعاني منها الرضيع.

ولكن على الأم المرضعة أن تأخذ حذرها من هذا النوع من الوصفات الطبيعية، فرغم أنها قد تكون مفيدة، إلا أنها ليست مدعومة بالعديد من الدراسات العلمية.

5- فوائد أخرى 

قد يكون لزيت الشبت العديد من الفوائد المحتملة الأخرى والتي لا زالت قيد البحث والدراسة، مثل:

  • تعقيم الجروح وتسريع التئامها عند تطبيقه موضعيًا على الجلد.
  • مكافحة الأرق وتحسين جودة النوم.
  • مكافحة بعض الأمراض التي تسببها الفطريات.
  • تخفيف حدة الالتهابات التي قد تصيب الفم والحلق.
  • طرد الحشرات، مثل الناموس والقمل.
  • تحسين المزاج، وتخفيف حدة أعراض بعض الاضطرابات النفسية، مثل: الاكتئاب، القلق، التوتر.
  • تسكين الألم والتخدير.
  • مكافحة بعض أنواع البكتيريا.
  • مكافحة علامات شيخوخة البشرة.

مخاطر وأضرار 

رغم أن الفوائد المحتملة لزيت الشبت عديدة ومتنوعة، إلا أن استعمال هذا النوع من الزيت قد يكون له بعض الأضرار، مثل:

  • الإصابة برد فعل تحسسي، فتظهر على المصاب أعراض مثل: التقيؤ، الإسهال، تورم الحلق، طفح جلدي.
  • مضاعفات وأضرار محتملة للمرأة الحامل والمرضعة على الرغم من عدم وجود دراسات علمية كافية حول هذا الأمر.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 28 يوليو 2020