علاج التسلخات: طرق طبية ووصفات طبيعية

قد تظهر التسلخات الجلدية لدى أي شخص، لا سيما الرضع وكبار السن ومرضى السكري، فما أهم طرق علاج التسلخات؟ وما الذي عليك معرفته عنها؟ إليك أهم المعلومات في المقال التالي.

علاج التسلخات: طرق طبية ووصفات طبيعية

هناك العديد من العوامل البيئية والمرضية والتي قد تتسبب بارتفاع نسبة إصابتك بالتسلخات، فما هي التسلخات تحديداً؟ وكيف تستطيع علاج التسلخات والتخلص منها؟ كل هذا وأكثر فيما يلي:

ما هي التسلخات الجلدية؟

التسلخات الجلدية هي حالة شائعة قد تصيب الجلد، لا سيما في المناطق الأكثر عرضة للاحتكاك في الجسم والتي تحتوي على ثنيات وطيات، مثل: تحت الإبط، منطقة العانة، الثدي، المؤخرة.

ومن الجدير بالذكر أن التسلخات الجلدية ليست حالة معدية، وتظهر عادة على هيئة مناطق في الجلد يميزها ما يلي: 

  • احمرار ظاهر.
  • شعور مزعج بالحكة.
  • شعور بالألم.
  • شعور عام بالحرقان وعدم الراحة.
  • ظهور فقاعات أو بثور فيها.

ومن الممكن أن تتفاقم الحالة مع الوقت إن لم يتم احتواؤها، لتلتهب المنطقة ويبدأ الصديد بالخروج من الجلد في المناطق المصابة مع ظهور قشور واضحة ورائحة كريهة.

علاج التسلخات الجلدية للبالغين

تعتمد طريقة علاج تسلخات الجلد على العديد من العوامل، بما في ذلك درجة التسلخات ومدى تفاقم الحالة والسبب الرئيسي لظهورها، وهذه أهم طرق علاج التسلخات المتاحة للبالغين:

1- مراهم وكريمات لا تحتاج وصفة طبية

هناك العديد من الكريمات والمراهم والمستحضرات الطبية التي يتم عادة استخدامها لعلاج التسلخات، لا سيما الحالات الطفيفة منها والتي لم يلتهب فيها الجلد بعد، وخاصة: 

  • الستيرويدات.
  • الكريمات المصنوعة من أكسيد الزنك.
  • شامبو مضاد للفطريات.
  • جل البترول.
  • مضادات التعرق التي تمنع خروج العرق، خاصة في منطقة تحت الإبط.
  • بودرة التلك.

2- أدوية تحتاج وصفة طبية

تبعاً لسبب التسلخات الجلدية، فقد يضطر الطبيب لوصف:

  • نوع خاص من المضادات الحيوية أو مضادات الفطريات الموضعية لعلاج التسلخات، خاصة في حال كانت أسباب الإصابة فطريات أو بكتيريا معينة.
  • كبسولات أو حبوب دوائية معينة تسرع من عملية الشفاء، مثل البنسلين والذي يستعمل في بعض الحالات غير الطفيفة.

3- وصفات طبيعية وطرق أخرى

هناك العديد من المواد الطبيعية والطرق المنزلية البسيطة التي قد تساعد في علاج التسلخات والتخفيف من حدتها، خاصة المكونات التالية:

  • زيت شجرة الشاي المخفف وزيت جوز الهند لتخفيف الحكة والالتهاب.
  • استخدام الكمادات الباردة الجافة.
  • الفصل بين طيات الجلد عبر استخدام أقمشة خاصة من القطن والمواد الصحية التي تمنع احتكاك الجلد وتفاقم الحالة.
  • مكونات طبيعية أخرى تتميز بقدرتها على التعقيم، مثل: جل الصبار، الثوم، صودا الخبز، خل التفاح، النيم، الشوفان، الكركم.

ولكن يجدر بنا التنويه هنا إلى أن رد فعل الجلد تجاه هذه الحلول الطبيعية قد يختلف من شخص لاخر ومن حالة لأخرى لذا يفضل دوماً اللجوء للطبيب قبل اتباع أي منها.

4- حلول استثنائية لحالات خاصة

في بعض الحالات قد يضطر المريض للخضوع لعلاجات استثنائية تبعاً لحالته، مثل عمليات تصغير الثدي في حال كان حجم الثدي الكبير يتسبب باستمرار في حدوث تسلخات في طيات أسفل الثدي.

علاج التسلخات الجلدية للرضع

يحتاج علاج التسلخات عند الرضع لعناية من نوع خاص نظراً لبشرة الرضيع شديدة الحساسية، وهذه أهم الخطوات والنصائح:

  • استخدام نوع خاص من الحفاضات يضمن درجة عالية من الامتصاص لتخفيف الرطوبة بشكل عام في تلك المنطقة.
  • استخدام مراهم وزيوت مثل: زيت الزيتون، زيت كبد الحوت، كريمات خاصة.
  • تغيير حفاضات الطفل بشكل منتظم وعلى مدى فترات قصيرة نسبياً خلال اليوم.

ولكن يجدر بنا التنويه هنا إلى أن استشارة الطبيب أمر ضروري مهما كانت حالة التسلخات عند الطفل طفيفة، لذا يجب اللجوء للطبيب أولاً قبل اتباع أي علاج.

قبل علاج التسلخات … إليك طرق الوقاية

إذا كنت تود حماية نفسك من التسلخات الجلدية بشكل عام، أو إذا كنت ترغب في منع الإصابة بالتسلخات مجدداً في المستقبل، إليك بعض النصائح:

  • خسارة الوزن الزائد.
  • إبقاء مرض السكري تحت السيطرة لدى المصابين به.
  • ارتداء الملابس المناسبة، بما في ذلك:
    • ارتداء أحذية تضمن التهوية الكامل لأصابع القدمين (في حال ميل التسلخات  للظهور في تلك المنطقة).
    • استخدام حمالات صدر مصنوعة من قماش يمتص العرق ولا يسبب تحسس الجلد.
    • الابتعاد عن الملابس الضيقة والأحذية الضيقة.
  • اتبع هذه القواعد عندما يتعلق الأمر بنظافتك الشخصية:
    • قم بتجفيف جسدك جيداً بعد الاستحمام عبر الطبطبة على الجلد دون فركه بقوة باستخدام المنشفة.
    • حافظ على بشرتك جافة معظم الوقت.
    • استعمل شامبو مضاد للفطريات على فروة رأسك مرة أسبوعياً على الأقل.
    • استخدام صابون مضاد للبكتيريا عند غسل الجسم واليدين، والابتعاد عن الصابون المعطر.
    • الاستحمام مباشرة بعد ممارسة الرياضة وتجفيف الجلد جيداً.
  • بالنسبة للرضع، التغيير المتكرر للحفاظات وعدم الانتظار لفترة طويلة قبل القيام بتغيير الحفاضات المتسخة. 

محاذير ومخاطر

عليك رؤية الطبيب فوراً وعدم محاول علاج التسلخات في البيت في الحالات التالية:

  • عدم تحسن وضع التسلخات بعد 5-7 أيام من الإصابة، رغم اتخاذ الإجراءات الوقائية والتخلص من العوامل المسببة للتسلخ.
  • ظهور العلامات والأعراض التالية: حمى، صديد وقيح يخرج من منطقة التسلخ، احمرار ودفئ سريع الانتشار في المنطقة المصابة، رائحة كريهة، ألم شديد.
  • إذا كان المصاب رضيعاً أو شخصاً مصاباً بمرض السكري.
من قبل رهام دعباس - الجمعة ، 14 فبراير 2020