داء المبيضات

Candida

محتويات الصفحة
اسماء اخرى:

المُبْيَضَّة هي نوع من الفطريات التي تتكون على شكل خميرة أحادية الخلية وتتكاثر عبر التَبَرْعُم وتشكل مستعمرات رطبة ومخاطية، هنالك 150 نوعًا مختلفًا من هذه الفطريات، لكن 9 أنواع منها فقط، معروفة على أنها المسبب الأساس للأمراض لدى البشر والتي يطلق عليها اسم داء المبيضات.

المبيضة هي جزء من النمو الطبيعي داخل الأمعاء، والجلد، والمهبل، وتعد المبيضة وخاصةً المبيضة البيضاء المسبب الأكثر شيوعًا لأمراض العدوى الفطرية لدى بني البشر والتي تصيبهم مرة واحدة على الأقل خلال حياتهم.

معظم الإصابات بالعدوى ليست خطيرة وهي تصيب الأغشية المخاطية في الجسم، مثل: تجويف الفم، والمهبل، كما تصيب خلايا الظهارة في الجهاز الهضمي، والجلد، والأظافر. 

يمكن للمبيضة أن تسبب تلوثًا عميقًا ومنتشرًا في الجسم وخاصةً لدى المرضى الذين يخضعون للعلاج في المستشفيات أو المصابين بضعف جهاز المناعة.

أعراض داء المبيضات

تختلف الأعراض حسب نوع الإصابة، التفاصيل في الآتي:

1. أعراض عدوى الخميرة البولية

تشمل ما يأتي:

  • زيادة الحاجة للتبول.
  • إحساس مؤلم أو حارق عند التبول.
  • ألم في البطن أو الحوض.
  • دم في البول.

2. أعراض عدوى الخميرة التناسلية

تشمل أبرز الأعراض ما يأتي:

  • شعور بالحرقان أثناء ممارسة الجنس أو أثناء التبول.
  • شعور بالحكة أو الألم في المهبل أو حوله.
  • احمرار أو تهيج أو تورم حول المهبل.
  • إفرازات مهبلية غير طبيعية يمكن أن تكون مائية أو سميكة وأبيض.
  • طفح جلدي حول المهبل.
  • طفح جلدي على القضيب.

3. أعراض القلاع الفموي

تشمل ما يأتي:

  • بقع بيضاء في فمك تشبه الجبن وقد تنزف عند لمسها.
  • إحساس حارق أو مؤلم في فمك.
  • احمرار داخل فمك أو في زوايا فمك.
  • صعوبة في الأكل أو البلع.
  • فقدان التذوق.
  • شعور يشبه القطن داخل فمك.

4. أعراض داء المبيضات الجلدي المخاطي

أكثر أعراض عدوى المبيضات الجلدية شيوعًا هو ظهور طفح جلدي أحمر يتشكل في المنطقة المصابة، ففي بعض الحالات، يمكن أن تتشكل آفات تشبه البثور وقد يصبح الجلد سميكًا أيضًا أو ينتج مادة بيضاء لها مظهر يشبه الخثارة.

أسباب وعوامل خطر داء المبيضات

تشمل أبرز أسباب وعوامل خطر داء المبيضات ما يأتي:

1. أسباب داء المبيضات

داء المبيضات هو عدوى فطرية تسببها الخميرة والتي هي نوع من الفطريات تسمى المبيضات، حيث يمكن لبعض أنواع المبيضات أن تسبب العدوى للبشر. النوع الأكثر شيوعًا هو المبيضات البيضاء، حيث تعيش المبيضات بشكل طبيعي على الجلد وداخل الجسم في أماكن، مثل: الفم، والحلق، والأمعاء، والمهبل، دون أن تسبب أي مشاكل.

2. عوامل خطر داء المبيضات

عوامل الخطر الشائعة لعدوى المبيضات هي:

  • استخدام المضادات الحيوية.
  • الحمل.
  • داء السكري.
  • موانع الحمل الفموية.
  • العلاج غير الكافي.

مضاعفات داء المبيضات

إذا تركت المبيضات دون علاج، يمكن أن تؤدي إلى نقل العدوى في العين، والعمود الفقري، والكبد، والطحال، والجهاز العصبي المركزي، والكلى، ثم يتم تشكيل الخراج والموت.

تشخيص داء المبيضات

يعتمد مقدموا الرعاية الصحية على تاريخك الطبي وأعراضك وفحوصاتك البدنية واختباراتك المعملية لتشخيص داء المبيضات، لكن الطريقة الأكثر شيوعًا التي يقوم بها مقدموا الرعاية الصحية باختبار داء المبيضات هي أخذ عينة دم أو عينة من موقع الجسم المصاب وإرسالها إلى المختبر لمعرفة ما إذا كانت ستنمو المبيضات عند الزراعة.

علاج داء المبيضات

يعتمد العلاج حسب نوع الإصابة، التفاصيل في الآتي:

1. علاج عدوى الخميرة البولية

يوصى بالعلاج فقط للأفراد الذين يعانون من الأعراض، حيث يمكن استخدام عقار فلوكونازول (Fluconazole) المضاد للفطريات في كثير من الحالات.

2. علاج عدوى الخميرة التناسلية

يمكن علاج عدوى المبيضات التناسلية الخفيفة أو المعتدلة من خلال دورة قصيرة من الأدوية التي تصرف دون وصفة طبية، أو كريم مضاد للفطريات، أو حبوب منع الحمل، أو تحميلة بوصفة طبية.

يمكن أيضًا أن توصف لك جرعة واحدة من دواء مضاد للفطريات يؤخذ عن طريق الفم، مثل فلوكونازول، وبالنسبة للعدوى الأكثر تعقيدًا قد توصف لك دورة علاج أطول إما على شكل كريم، أو حبوب، أو مرهم.

3. علاج القلاع الفموي

يتم علاج مرض القلاع الفموي بأدوية مضادة للفطريات يمكن أن تأتي على شكل حبوب، أو سائل، أو أقراص استحلاب، ومن أمثلة الأدوية المستخدمة النيستاتين (Nystatin) أو كلوتريمازول (Clotrimazole).

يمكن إعطاء علاج فموية من فلوكونازول للحالات الأكثر شدة.

4. داء المبيضات الجلدي المخاطي

عادةً يتم إعطاء الكريمات المضادة للفطريات لإزالة عدوى الجلد حيث يمكن أن تحتوي على أدوية مضادة للفطريات، مثل: كلوتريمازول (Clotrimazole) وميكونازول (Miconazole) وإيكونازول (Econazole).

يمكن أيضًا إعطاء كريم الستيرويد للمساعدة في تخفيف أي حكة أو تورم، يجب أيضًا أن يبقى الجلد جافًا أثناء التعافي.

وفي الحالات التي تنتشر فيها العدوى يمكن وصف حبوب الفلوكونازول عن طريق الفم.

الوقاية من داء المبيضات

تشمل أبرز طرق الوقاية ما يأتي:

1. ارتدِ ملابس قطنية

ارتدِ ملابس داخلية تسمح بمرور الهواء فالقطن هو خيارك الأفضل؛ لأنه لا يحتفظ بالحرارة أو الرطوبة لذا سوف يساعدك على إبقائك جافًا.

2. ارتدِ ملابس فضفاضة

أبق الأشياء فضفاضة وتأكد من أن الجينز، والتنانير، والملابس الداخلية، وسراويل اليوغا، والجوارب الضيقة، والجوارب الطويلة، وما إلى ذلك ليست مريحة للغاية؛ حيث يمكن أن تزيد من درجة حرارة جسمك وتزيد من كمية الرطوبة حول أعضائك الخاصة.

3. لا تستعمل الغسولات التي ليست طبية

يمكن أن تؤدي منتجات النظافة الأنثوي، مثل: الدش المهبلي إلى تعطيل توازن البكتيريا في المهبل عن طريق إزالة بعض البكتيريا الجيدة التي من المفترض أن تكون موجودة لمحاربة العدوى. 

4. تجنب الحمامات الساخنة 

تجنب أحواض المياه الساخنة والحمامات الساخنة، فالحرارة والرطوبة ليسوا أصدقاءً لك.

5. تغيير الملابس المبللة

لا تجلس في ملابس السباحة المبللة بعد السباحة أو بعد ممارسة الرياضة في الصالة الرياضية، قم بتغيير الملابس إلى ملابس جافة على الفور.

6. التحكم بمرض السكري

التحكم بمرض السكري الخاص بك إذا كنت مصابًا به فتأكد من مراقبة مستويات السكر في الدم لديك وإبقائها تحت السيطرة.

7. استخدام المضادات الحيوية تحت إشراف الطبيب

استخدم المضادات الحيوية فقط عندما تضطر إلى ذلك، فلست بحاجة إليهم لظروف، مثل: الزكام؛ لأنهم لا يعطون أي نتيجة ضد الفيروس فإذا لم تكن مضطرًا لذلك فلا تأخذها.

8. تناول الزبادي

تناول الزبادي الذي يحتوي على بكتيريا نشطة لإضافته إلى البكتيريا الجيدة التي تساعد جسمك على التحكم في الخميرة.

الأنواع الشائعة

تشمل أبرز الأنواع ما يأتي:

1. عدوى الخميرة البولية

أنواع المبيضات هي السبب الأكثر شيوعًا لعدوى المسالك البولية الفطرية، حيث يمكن أن تحدث عدوى المبيضات في المسالك البولية في الجزء السفلي من المسالك البولية أو في بعض الحالات يمكن أن تصعد إلى الكلى.

2. عدوى الخميرة التناسلية

المبيضات البيضاء هي السبب الأكثر شيوعًا لعدوى الخميرة التناسلية، حيث عادةً هناك نوع من البكتيريا يحافظ على كمية المبيضات في منطقة الأعضاء التناسلية تحت السيطرة، ومع ذلك عندما تختل مستويات البكتيريا بطريقة ما يمكن أن تتكاثر المبيضات وتسبب العدوى.

3. القلاع الفموي

على الرغم من كونها جزءًا طبيعيًا من البكتيريا الدقيقة في فمك إلا أن المبيضات البيضاء يمكن أن تسبب التهابات إذا نمت بشكل زائد، وقد لا تقتصر العدوى على فمك فقط حيث يمكن أن ينتشر إلى اللوزتين والجزء الخلفي من الحلق أيضًا.

4. داء المبيضات الجلدي المخاطي

غالبًا تكون المبيضات البيضاء هي سبب عدوى الجلد الفطرية على الرغم من أن سلالات المبيضات الأخرى يمكن أن تسببها أيضًا.

توفر المناطق الدافئة أو الرطبة أو المتعرقة بيئات جيدة لنمو الخميرة، وتشمل الأمثلة على هذه المناطق الإبطين، والأربية، والجلد بين أصابعك وأصابع قدميك، وزوايا فمك، والمنطقة الواقعة تحت ثدييك.