السلق: فوائد وأضرار عليك أن تعرفها!

هل سمعت قبل اليوم بالسلق؟ تلك الأوراق الخضراء التي يطلق عليها اسم التشارد السويسري والغنية بالفوائد؟ فلنتعرف أكثر على كل ما يتعلق بقيمة السلق الغذائية وفوائده وبعض المحاذير!

السلق: فوائد وأضرار عليك أن تعرفها!

يعتبر السلق أحد أنواع الخضراوات العالية في القيم الغذائية، وله العديد من المسميات حول العالم، وهو أحد أفراد عائلة البنجر (الشمندر)، ويحتوي على كميات كبيرة من فيتامين ك والنترات الذي يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع.

القيمة الغذائية للسلق

يحتوي كل 36 غرام (كوب) من أوراق السلق على:

  • 7 سعرات حرارية.
  • 0.65 غرام من البروتينات.
  • 0.07 غرام من الدهون.
  • 1.35 غرام من الكربوهيدرات.
  • 18 ملغرام من الكالسيوم.
  • 0.65 ملغرام من الحديد.
  • 29 ملغرام من المغنيسيوم.
  • 17 ملغرام من الفسفور.
  • 136 ملغرام من البوتاسيوم.
  • 10.8 ملغرام من فيتامين سي.
  • 110 ميكروغرام من فيتامين أ.
  • 0.68 ملغرام من فيتامين e.
  • 298 ميكروغرام من فيتامين  ك.
  • 5 ميكروغرام من الفوليك.

كما ويحتوي السلق على كميات قليلة من الثيامين والنياسين وفيتامين B6 والكالسيوم والفسفور والزنك والسيلينيوم. بالإضافة إلى بعض مضادات الأكسدة والبيتاكروتينات.

وهنا يجدر بنا التنويه إلى بعض الأمور:

  • يوفر كوب من السلق  44% من الحصة الموصى بها يومياً من فيتامين أ.
  • يوفر كوب من السلق 18% من الحصة الموصى بها يومياً من فيتامين سي.
  • عليك تجنب إضافة الملح إلى السلق، لأن الكوب الواحد النيء منه يحتوي على ما يقارب 4.5٪ من الحصة الموصى بها يومياً.

فوائد السلق

يرتبط تناول الخضراوات والفواكه عادة بالعديد من الفوائد الصحية الرائعة، فالسلق مثلاً قد يساعد على خفض فرص إصابتك بالسمنة والسكري وأمراض القلب، كما أنه يحسن من مظهر البشرة ويساعد على زيادة مستويات الطاقة في الجسم.

وهذه مجموعة من فوائد السلق:

1- خفض ضغط الدم

عادة، يكون الأشخاص الذين يتبعون حمية فقيرة في المعادن (مثل: الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم)، أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، فهذه المعادن تخفض ضغط الدم عبر مساعدة الجسم على التخلص من الصوديوم إلى خارج الجسم.

ولكن الحصول على هذه المعادن من المكملات الغذائية، ليس بذات الفاعلية كما هو الحال عند الحصول عليها من مصادرها الطبيعية مثل السلق.

ويحتوي السلق على هذه المعادن الثلاثة، الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم، ويساعد على إمداد الجسم بما يلزمه منها، لا سيما المغنسيوم.

2- مكافحة السرطان

يحتوي السلق على الكلوروفيل، الذي قد يساعد على إيقاف بعض المركبات التي تسبب السرطان والتي تتولد نتيجة طهي وشواء بعض أنواع الطعام تحت درجات حرارة مرتفعة.

إن استهلاك الخضار الورقية، مثل السلق، والغنية بالكلوروفيل مع اللحوم المشوية قد يقلل من الاثار المسرطنة المحتملة لهذه اللحوم.

3- السيطرة على السكري

يحتوي السلق على أحد أنواع مضادات الأكسدة المعروف باسم حمض ألفا ليبويك، والذي وجدت بعض الدراسات أن له قدرة على:

  • التقليل من مستويات الجلوكوز.
  • زيادة الحساسية للأنسولين.
  • منع حدوث التغييرات الجسمانية الناتجة عن عمليات الأكسدة التي يسببها التوتر لدى مرضى السكري.
  • التقليل من أعراض الاعتلال العصبي المحيطي الذي قد يصيب مرضى السكري.
  • التقليل من فرص الإصابة باعتلال الشبكية الناتج عن تلف الأوعية الدموية لدى مرضى السكري.

4- الحماية من هشاشة العظام

إن الحصول على كميات كافية من فيتامين ك يساعد على تحسين صحة العظام والحماية من هشاشتها، إذ يعمل فيتامين ك على:

  • تحسين البنية البروتينية للعظام.
  • تحسين عمليات امتصاص الكالسيوم.
  • التقليل من كميات الكالسيوم التي يتم إخراجها مع البول.

ويرتبط نقص فيتامين ك بزيادة خطر الإصابة بكسور العظام. وإحدى طرق زيادة مستوياته في حميتك هي عبر تناول الخضار الورقية مثل السلق والسبانخ والجرجير، وهذه جميعاً قد تزيد من كميات الكالسيوم في حميتك كذلك!

ويحتوي الكوب الواحد من أوراق السلق على ما يقارب 298 ميكروغرام من فيتامين ك، مع العلم أن الحصة الموصى بها يومياً منه هي 120 ميكروغرام للرجال، و90 ميكروغرام للنساء.

5- تحسين الأداء الرياضي

وجدت بعض الدراسات أن مكملات النترات الغذائية تساعد على تحسين إمداد العضلات بالأكسجين خلال ممارسة الرياضة، وهذا يعني أن زيادة منسوب النترات في حميتك قد يساعد على رفع مستوى التحمل أثناء ممارسة الرياضات المختلفة.

وبينما هناك دراسات أخرى ترجح أن لا تأثير للنترات على الأداء الرياضي (خاصة عند المحترفين)، إلا أننا عموماً لا نستطيع تجاهل فوائده العديدة لجهاز الدوران.

وقد يساعد السلق على تحسين جودة الحياة لدى المصابين بأمراض القلب والشرايين، وأمراض الجهاز التنفسي، والأمراض المتعلقة بعمليات الأيض، وهي حالات قد يزيدها نقص الأكسجين في الجسم سوءاً.

محاذير وأضرار محتملة

من المهم للأشخاص الذين يتناولون أدوية مميعة للدم أن يحذروا من زيادة مستويات فيتامين ك في حميتهم الغذائية وبشكل مفاجئ، إذ أن هذا الفيتامين يلعب دوراً كبيراً في تخثر الدم، لذا قد يتلاعب ويعبث بتأثير هذه الأدوية وفعاليتها في الجسم.

ومن المهم دوماً تذكر أن على حميتك الغذائية أن تحتوي على أنواع متنوعة من الأطعمة المفيدة، ولا تقتصر على نوع واحد فقط، حتى لو كان نوعاً عالياً في قيمته الغذائية.

من قبل رهام دعباس - السبت ، 3 فبراير 2018
آخر تعديل - الأربعاء ، 21 مارس 2018