اللوبيا: فوائد تفوق الخيال

هناك العديد من الفوائد الرائعة للوبيا، وفي هذا المقال سوف نتعرف على القيمة الغذائية المذهلة لحبوب اللوبيا وفوائدها المحتملة العديدة لصحتك! أهم التفاصيل والمعلومات في الآتي:

اللوبيا: فوائد تفوق الخيال

لا تقتصر فوائد اللوبيا على البذور فحسب بل تمتد لتشمل السيقان الخضراء التي تحتضن هذه البذور كذلك، فلنتعرف أكثر على فوائد اللوبيا وقيمتها الغذائية فيما يأتي:

فوائد اللوبيا

تحمل اللوبيا العديد من الفوائد المحتملة لك ولصحتك، وهذه أهمها:

1. لصحة جهاز الدوران

بسبب غنى اللوبيا بالثيامين فإن تناولها بانتظام يُساعد على تقوية القلب وحمايته، إذ يُساعد هذا الفيتامين بشكل خاص على الحماية من فشل القلب.

كما أن محتوى اللوبيا من الألياف الغذائية يُساعد على تحسين مستويات الكولسترول في الجسم بخفض نسب الكولسترول الضار وزيادة نسب الكولسترول الجيد، الأمر الذي يُحسن صحة القلب والأوعية الدموية.

كذلك وبسبب احتواء اللوبيا على نسب جيدة من الحديد، فإنها تُساعد على علاج الأنيميا وفقر الدم وتحسين الدورة الدموية وتسريع التئام الجروح.

2. لصحة الجهاز الهضمي

اللوبيا مصدر ممتاز للألياف الغذائية، لهذا السبب فإن تناولها يُساعد على تحسين صحة الجهاز الهضمي بشكل عام ومكافحة الإمساك والإسهال وتحسين امتصاص المواد الغذائية أثناء عملية الهضم.

3. تخليص الجسم من السموم

تحتوي اللوبيا على مضادات أكسدة رائعة تُساهم في تنقية الجسم وتخليصه من السموم، كما أن إحدى الدراسات بدأت تظهر مؤخرًا أن لها تأثيرًا إيجابيًا فعالًا في مكافحة الشوارد الحرة التي قد تُسبب بعض الأمراض المزمنة.

كما تحتوي اللوبيا على مستويات مرتفعة من فيتامين ج الأمر الذي يُساهم في تقوية جهاز المناعة.

4. خسارة الوزن الزائد 

تكاد اللوبيا أن تخلو تمامًا من السعرات الحرارية والكولسترول، ممّا يجعلها طعامًا مثاليًا لمن يرغبون في خسارة بعض الكيلوغرامات الزائدة.

كما أن محتواها العالي من الألياف الغذائية يجعلها تُساعد وبشكل كبير في امتصاص العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الجسم بدلًا من امتصاص وتخزين الدهون الضارة.

5. تنظيم سكر الدم

تحتوي اللوبيا على مستويات مرتفعة من المغنيسيوم والذي يُساعد على تحسين عمليات الأيض في الجسم والحفاظ على مستويات سكر الدم ضمن حدود المعقول.

6. علاج اضطرابات النوم

تحتوي اللوبيا على مركب خاص له تأثير منوم، ممّا يجعل تناول اللوبيا بانتظام مفيدًا بشكل خاص في علاج الأرق واضطرابات النوم بشكل عام وتحسين جودة النوم.

7. لنضارة البشرة

بسبب احتواء اللوبيا على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والبروتينات والفيتامينات المختلفة مثل فيتامين أ وفيتامين ج، فإن تناولها يُساعد على تحسين مظهر البشرة وزيادة نضارتها وإصلاح أي تلف حاصل فيها.

8. مكافحة الاكتئاب

تحتوي اللوبيا على مركبات كيميائية تُساعد على تحسين المزاج وعلاج الاكتئاب، وهي ذات المركبات التي تُساعد على علاج اضطرابات النوم والأرق التي ذكرناها سابقًا.

9. تقوية العظام 

كما باقي أفراد عائلة البقوليات الكبيرة والمتنوعة، تحتوي اللوبيا على نسب عالية من الكالسيوم الذي تحتاجه العظام كما تحتوي على نسب ممتازة من المعادن الأخرى الهامة لصحة العظام، مثل الفسفور والمغنيسيوم والحديد.

القيمة الغذائية للّوبيا

يحتوي كل 100 غرام من اللوبيا على:

الفيتامينات والمعادن القيمة الغذائية

الألياف

10.6 غرام

المغنيسيوم

184 ملغم

الكالسيوم

110 ملغم

الحديد

8.27 ملغم

الفسفور

424 ملغم

الصوديوم

16 ملغم

البروتينات

23.52 غرام
البوتاسيوم 1112 ملغم

الكربوهيدرات

60.03 غرام

الزنك

3.37 ملغم

حمض الفوليك

633 ميكروغرام

فيتامين أ

50 وحدة

كما تحتوي اللوبيا كذلك على نسب معتدلة من فيتامين ج والثيامين والسكريات.

محاذير ومخاطر اللوبيا

رغم أن اللوبيا هي أحد أنواع البقوليات التي تتميز بفوائدها الرائعة إلا أن تناولها قد ينطوي على بعض المخاطر والأضرار، وهذه بعضها:

  • رد فعل تحسسي قد ينشأ نتيجة تناول المكسرات أو بعض أنواع البقوليات مثل اللوبيا.
  • قد يتسبب تناول اللوبيا لدى البعض الإصابة بارتجاع المعدة المريئي.

كما يجب الحرص على غسل اللوبيا جيدًا قبل البدء بطهيها وتحضيرها للأكل، وذلك خوفًا من أي مبيدات كيميائية أو طفيليات قد تكون علقت على اللوبيا.

من قبل رهام دعباس - الجمعة 30 آب 2019
آخر تعديل - الثلاثاء 2 آذار 2021