تكبير المؤخرة من خلال الرياضة أو الجراحة

القليلات من النساء يحظين بمؤخرة مرتفعة، صلبة ومبنية بشكل جيد، المؤخرة "المسطحة" لا تعطي مظهراً جيداً، لكن بدلاً من البحث عن الأعذار إليكن جميع الطرق لتكبير المؤخرة.

تكبير المؤخرة من خلال الرياضة أو الجراحة

لا تخلوا الجلسة النسائية من الحديث عن المؤخرة الممتلئة والواسعة، والتي حظيت بها أهم الشخصيات الأمريكية اللاتينية، مثل الممثلة جينيفر لوبيز، مؤخرة طبيعة تتمناها العديد من النساء في جميع أنحاء العالم.

إذ تشكل المؤخرة المسطحة نقطة ضعف للكثير من النساء، فعدد قليل، يحظين بمؤخرة مرتفعة صلبة ومصقولة، والتي تضفي جمالاً أنثوي لجسد المرأة، كما أنها تحسن القدرة الرياضية وتمنع الام الظهر الزائدة.

أما صاحبات المؤخرة " المسطحة"، فدائماً ما يبحثن عن سبل تكبير المؤخرة، اذ لم يحالفهن الحظ بمؤخرة جيدة، فتكون هابطة او مترهلة. فكيف تحصل المرأة على مظهر مثالي للمؤخرة بعيداً عن الجراحة؟

تكبير المؤخرة: كيف يتم؟

من المهم أن تدرك النساء بأن تحريك " المؤخرة"، وممارسة الرياضة هو الحل الأمثل للحصول على مظهر جيد، بعيداً عن إستخدام الجراحات التجميلية التي تفضلها معظم النساء.

تتكون المؤخرة من هذه العضلات:

  • العجز الكبير المسؤول عن مد عظمة الفخذ ( ارسال القدم الى الخلف)، ودورانها الى الخارج.
  • عضلة العجز الوسطي، والصغرى المسؤولة عن إبعاد الفخد ( ارسال القدم الى الجانب) ودورانها الى الداخل، وأيضا تستخدم لتثبيت الحوض.

إن ممارسة الرياضة أمر مهم لحرق الدهون، والرياضة مع التغذية الصحية، تعمل على صقل العضلات وتقويتها، لتحصل المرأة على مظهر مثالي للمؤخرة التي تحلم بها.

تكبير المؤخرة بالرياضة

عند الحديث عن المؤخرة، علينا الاهتمام بأجزاء الفخذ العلوية، وليس فقط بالجزء الخلفي للمؤخرة. وحرصاً على مساعدة النساء، ينصح باتباع التمارين الرياضية التالية لتحقيق نتائج جمالية ووظيفية للمؤخرة:

1- تمرين عزل العضلات:

هي تمارين رياضية، تهدف إلى التركيز على العجز الكبير، كعضلة محركة رئيسية، وتتطبق بالتمارين التالية:

  • مد الفخذ من وضعية الوقوف ستة.
  • مد الفخذ مع ثني الركبة بوضعية الوقوف ستة.
  • مد الفخذ عند وضع البطن على كرة كبيرة.
  • مد الفخذ في صالة الألعاب الرياضية بواسطة جهاز تدريب معين.

ويجب الحرص على الأداء الصحيح ومجال الحركة الكامل، وحمل الأثقال، والأربطة المطاطية.

10 قواعد أساسية لشد الجسم

وهكذا يمكن تطبيق هذه التمارين:

وضعية الوقوف الستة:

 إذ يتم وضع الركبتين تحت مفصل الورك، وكف اليدين بخط مستقيم تحت الكتفين، ثم ضم البطن الى الداخل. ومن ثم رفع الساق بشكل مستقيم حتى إرتفاع الحوض، وإنزالها مرة أخرى بشكل مراقب ومنضبط.

ومن المهم أن ننتبه الى أن المفصل الذي يعمل، هو مفصل الورك والظهر المستقر والمدعوم.

مد الفخذ مع ثني الركبة بوضعية الوقوف ستة:

وفي هذه الوضعية يجب ثني الركبة بنحو 90 درجة، مع إنزال ورفع القدم بوضعية مثنية. إن العمل بهذه الطريقة يسمح بزيادة التركيز على العجز.

وبعد الانتهاء يوصى بتمارين الشد عبر: الاستلقاء على الظهر، رفع الركبتين إلى الصدر والبقاء على هذا الشكل، ثم مد ساق واحدة بلطف وبشكل مستقيم نحو الصدر، والبقاء هكذا لمدة 20 ثانية على الأقل.

 نصيحة: احذروا من تقوس الظهر في كل مرة يتم فيها رفع القدم، ومن إقفال المرفقين. بالإضافة إلى ذلك، يجب الحرص على توزيع وزن الجسم بشكل مريح، بين 4 نقاط التماس على الفرشة.

2- دمج مجموعات العضلات:

هي تمارين مصممة للعجز الكبير، بالدمج مع العضلات رباعية الرأس. وتعتبر تمارين القرفصاء المطبقة والمتبعة لتقوية المؤخرة والجزء الأمامي والخلفي من الفخذ، من أهم تمارين دمج مجموعات العضلات.

ومن الممكن ممارسته لتحسين التوازن، عبر إشراك العضلات الداعمة لإنتصاب الظهر، وحركات القرفصاء نحو الأمام والخلف، أوعلى ساق واحدة، وصعود الدرج، والقرفصاء والوثب ( القوة التفجيرية).

كما يوصى بإجراء هذه التمارين تحت إشراف مدرب مؤهل للحصول على الشكل السليم والامن.

وهكذا يمكن تطبيق هذه التمارين:

  1. الوقوف مع فتح القدمين بوسع الحوض، والأقدام مستقيمة ودفع البطن للداخل. والنزول لوضعية الجلوس، لنقل الوزن الى الخلف، مثل الجلوس على الكرسي (القرفصاء)، ثم مد الركبتين لوضعية منتصبة.
  2. عند أداء الصعود والهبوط يجب أن يكون بوتيرة وتحت السيطرة، بجانب الحفاظ على الحوض بوضعية محايدة، أي (عدم تقليصه عند الصعود)، والظهر طويل وقوي طوال التمرين.
  3. عند الإنحناء، لا يجب نقل الوزن إلى الأمام وعلى الركبتين، وإنما الى الخلف مع دوران الحوض. وذلك للتخفيف من:
    •  فتح القدمين بشكل واسع (الوقفة الثانية في تمارين الباليه).
    • دوران مفاصل الوركين الى الخارج، وثني ومد الركبة. 

 وبناءً على ممارسة التمارين السابقة، فإن المؤخرة سوف تصبح صلبة وقوية بعد ممارسة أي نشاط رياضي مثل:  الجري، التسلق، صعود الدرج وركوب الدراجات.

كما ستحصل المرأة على مؤخرة طبيعة بعيداً عن عمليات الجراحة التجميلية، بعد أن تم اعتماد المؤخرة كعضو يتعرض للعمليات التجميلية، فكرة جلبتها أمريكا الجنوبية لصقل ورفع المؤخرة.

تكبير المؤخرة بالجراحة: ماذا عنه؟

كانت هذه الطريقة هي الأفضل لدى البعض لتكبير المؤخرة، والحصول على مظهر جميل يعادل ما حصلت عليه المغنية الأمريكية جينيفر لوبيز، اذ تفتخر البرازيليات بمؤخرات جميلة تزيد ثقتهن بأنفسهن.

قبل إجراء الجراحة التجميلية للمؤخرة، ينصح بالتشاور مع طبيب التجميل لإجراء جراحة تتناسب مع رغباتكن.

فما الذي تردن تغيره؟ هل الأمر مقتصر على تحسين ملامح المؤخرة وصلابتها، أم تغير حجمها ورفعها؟ أسئلة سيطرحها الطبيب لمعرفة الطريقة الأنسب للجراحة.

فما هي أنواع الجراحة المتوفرة، والتي تكبر المؤخرة وتجعلها أكثر صلابةً وجمالاً؟

1- جراحة الرفع البرازيلية

يقوم الطبيب أثناء هذه الجراحة بإزالة الجلد الزائد والدهون، وإذا لزم الأمر يضيف أيضا عملية شفط الدهون. ومن المتبع إجراء شق الجراحة تحت المؤخرة نفسها، لتجنب ظهور الندوب.

هذه العملية قصيرة ولا تستغرق سوى بضع ساعات، وقد لا تتطلب البقاء في المستشفى ليلة واحدة، إذ يتم رفع المؤخرة عبر شفط الدهون من مناطق الدهون الزائدة، مثل الوركين، وأسفل الظهر، وحقنها داخل المؤخرة.

ويتم هذا الإجراء عن طريق الحقن العميق في عضلات المؤخرة، لخلق المظهرالمرغوب، هذه هي العملية الأكثر شعبية في هذا المجال، ولعل من الإنصاف أن توصف ب "جراحة الموضة".

2- جراحة الحشوات في المؤخرة

إدخال الحشوات للمؤخرة، يتم تماماً مثل إدخال الحشوات للثدي، غير أن المرأة المعالجة تقوم بإختيار حجم الطعم أو الحشوة مع الطبيب، إذ يوضع أثناء الجراحة فوق أو تحت عضلات المؤخرة.

وتواجه النساء اللواتي يخضعن لهذه الجراحة، الاماً موجعة في المنطقة المعالجة تحديداً، لانه يتم رفع العضلات.

النصائح الطبية بعد إجراء جراحات تكبير المؤخرة

التعافي من أوجاع عملية جراحة تكبير المؤخرة، قد يستغرق وقتاً، وقد يظهر تورم مؤلم في منطقة الجراحة أحياناً ولعدة أشهر. ومن الطبيعي أن تشعر المرأة بفقدان الإحساس في المنطقة، ولكن ليس لفترة طويلة.

ولكن الاكثر صعوبة، وما تواجهه المرأة بعد إجراء عملية جراحة للمؤخرة هو صعوبة الجلوس، وقد تحتاج الى القليل من الصبر، وعليها أن تتبع النصائح التالية بعد إجراء العملية :

  1. تجنب أي نشاط أو وضعية قد تضغط على المؤخرة، وتجنب الجلوس في أول اسبوعين بعد العملية على الأقل حتى تلتئم الأنسجة، ومحاولة المشي بحذر خاصة بعد يوم من إجراء العملية.
  2. ارتداء الملابس التي تضغط الجسم، والتي تساعد في صقله في مرحلة " نحت الجسم"، وهذه الملابس يفضل استخدامها من قبل النساء اللواتي خضعن لعملية الشفط.
  3. بالمقابل على المرأة الإهتمام بالتغذية والنشاط البدني، لأن أي تغير في الوزن سوف يصبح واضحاً للعيان.
  4. اليوم الأول بعد العملية قد يكون الأصعب، ولكن بعد خمسة أيام تبدأ المرأة بالتحرك بحرية في المنزل، مما يساهم في تدفق الدم للمنطقة المعالجة.
  5. في معظم الأحيان يوصي الطبيب بالعودة الى النشاط الكامل، بعد مرور (6 أو 8) أسابيع من عمر الجراحة.
من قبل ويب طب - الاثنين ، 29 فبراير 2016
آخر تعديل - الأحد ، 11 مارس 2018